صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

24 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

سياسة

«مستقبل الصيادلة» تهاجم «النقيب» وتطالب بإزاحته عن رئاسة «الدمغة الطبية»

13 اكتوبر 2016



كتبت ـ أمانى حسين

تستمر كتلة المستقبل داخل النقابة العامة للصيادلة فى مهاجمة نقيب الصيادلة د. محيى عبيد، وذلك بعد إصداره بيانًا رسميًا من النقابة فيما يخص زيادة حصيلة جهاز الدمغة الطبية التابعة لاتحاد المهن الطبية، والذى يرأسه النقيب، وكان لها السبب فى زيادة معاشات أعضاء اتحاد المهن الطبية إلى ٧٠٠ جنيه.
ومن جانبه قال الدكتور صلاح كريم رئيس كتلة المستقبل بمجلس النقابة العامة للصيادلة: إن البيان الذى نشره الدكتور محيى عبيد عن أداء جهاز الدمغة الطبية لم يخرج عن مجلس النقابة، وأنه لا علاقة للمجلس بهذا البيان أو بما ورد فيه من قريب أو بعيد، حيث لم يناقش الأمر داخل المجلس من الأساس ولم يعرض عليه أى أرقام أو معلومات تخص هذا الجهاز المهم.
وأوضح الدكتور أحمد عامر أمين عام مساعد النقابة وعضو الكتلة، أن البيان أغفل ذكر الكثير من المعلومات المهمة، ومنها حصيلة جهاز الدمغة لعام 2015، وهو العام السابق لتولى عبيد رئاسة الجهاز مباشرةً، وكذلك النسبة المئوية أو معدل الزيادة السنوية لحصيلة الجهاز مقارنة بالأعوام السابقة، وأنه فى حين تم نشر أسماء بعض مندوبى التحصيل الذين تم إلغاء تعاقدهم مع الجهاز، فقد تجاهل البيان الرد على ما أثير عن الأسماء التى طلب النقيب بتعيينها بالجهاز وعن كون بعضهم أعضاء بمجالس نقابات فرعية وأصدقاء مقربين منه، كما تجاهل ما أثير عن علاقة قرار أمين عام اتحاد المهن الطبية بإلغاء بعض التعاقدات ومحاولات شراء بعض الأصوات الانتخابية من خلال بعض التعيينات.
وأشار الدكتور هيثم عبدالعزيز عضو مجلس النقابة وعضو الكتلة، إلى أن المعلومات والأرقام التى سردت فى البيان غير كاملة ومجتزئة ولم ترد على أى من الاستفسارات المطروحة حول مدى كفاءة إدارة الجهاز، مطالبًا مجلس إدارة الاتحاد بضرورة مراجعة أداء د. محيى وأسباب عدم تحقيق وعده الخاص بزيادة حصيلة الدمغة إلى مليار جنيه خلال السنة الأولى.
وشدد عبدالعزيز على ضرورة إسناد إدارة الجهاز لكفاءات متخصصة من خارج أعضاء مجلس الاتحاد والنقابات، وذلك لضمان الحيادية، وأن تتم التعيينات فى الجهاز بمسابقات وشروط نزيهة ومعلنه.. لافتًا إلى أن ضعف تحصيل الجهاز للدمغة يعد إهدارًا لموارد الاتحاد ولحقوق مستحقى المعاش، الذى كان من المفترض أن يتخطى ألف جنيه لولا ضعف التحصيل.
فيما نفى نقيب الصيادلة فى بيان له، ما يتردد من شائعات لا أساس لها من الصحة تردد من قبل بعض الكاذبين المنتفعين بهدف تحقيق مصالح انتخابية وللظهور على الساحة، موضحًا بالمستندات أن حصيلة الدمغة الطبية وصلت لحوالى 420 مليون عام 2014، وفى عام 2016 وصلت لحوالى 570 مليون جنيه، مما يعنى حسن إدارة نقابة الصيادلة لهذا الجهاز، وأن السبب فى زيادة معاشات الأعضاء إلى 700 جنيه هذا العام هو حسن إدارة جهاز الدمغة التى تعد المصدر الرئيسى لمال الاتحاد، وسيتحسن الجهاز لزيادة المعاش إلى 1000 جنيه شهريًا.
فيما أضافت النقابة فى بيان لها، أن عدد مندوبين تحصيل الدمغة كان 12 محصلًا عام 2015، وتم تسريح عدد كبير منهم لعدم الجدية وضعف التحصيل وعدم المرور الفعلى على العيادات الطبية، وتم تقليل مكافآت التمثيل حيث بلغت مكافآت بدل التمثيل فى شهر مارس 2015 لـ10 ألاف جنيه، وفى شهر إبريل 2015 كانت 11150جنيها، ووصلت مكافأة بدل التحصيل لـ3200 جنيه فى شهر يوليو 2016، وفى شهر أغسطس من هذا العام 2400 جنيه وفى شهر سبتمبر 1600جنيه، موضحه أن عدد مندوبى التحصيل فى جميع محافظات الجمهورية كان 12 مندوبًا فقط والآن أصبح عددهم 4 فى شهر أكتوبر الحالى.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

مندوب اليمن بالأمم المتحدة: موقف مصر من قضيتنا عروبى أصيل يليق بمكانتها وتاريخها
القاهرة ـــ واشنطن.. شراكة استراتيجية
مشروعات صغيرة.. وأحلام كبيرة
وزير الاتصالات يؤكد على أهمية الوعى بخطورة التهديدات السيبرانية وضرورة التعامل معها كأولوية لتفعيل منظومة الأمن السيبرانى
موعد مع التاريخ «مو» يصارع على لقب the Best
«فوربس»: «مروة العيوطى» ضمن قائمة السيدات الأكثر تأثيرًا بالشرق الأوسط
تحاليل فيروس «سى» للجميع فى جامعة المنيا

Facebook twitter rss