صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

سياحة وطيران

ماهر: مراكز اتصال لتلقى شكاوى أقارب الحجاج

1 سبتمبر 2016



أكد اللواء سيد ماهر مساعد وزير الداخلية لقطاع الشئون الإدارية والرئيس التنفيذى لبعثة الحج المصرية، رفع قيمة التأمين على حياة حجاج بعثة القرعة؛ وذلك تنفيذا لتوجيهات اللواء مجدى عبدالغفار وزير الداخلية، بتقديم كل سبل الرعاية الكاملة لحجاج بيت الله الحرام.
وقال ماهر إن وزير الداخلية وجه بالتطوير المستمر لمنظومة الحج، بما يضمن أداء ضيوف الرحمن للمناسك فى سهولة ويسر، مشيرا إلى استمرار توافد حجاج القرعة على الأراضى المقدسة؛ حيث يكون فى استقبالهم ضباط وأفراد بعثة القرعة، والذين يقومون على إنهاء كل إجراءات الوصول وتسهيل إجراءات تسكين الحجاج فى الفنادق المخصصة لهم، سواء فى المدينة المنورة، أو فى مكة المكرمة.
وأعلن اللواء ماهر، استحداث غرفة عمليات مركزية بقطاع الشئون الإدارية بالقاهرة لأول مرة، تحتوى على مراكز اتصال لتلقى جميع شكاوى أقارب الحجاج بالبلاد، والاطمئنان عليهم بالأرضى المقدسة؛ وذلك من خلال الربط مع غرف العمليات بمكة المكرمة، والمدينة والمنورة، مشيرا إلى أنه سيتم تلقى الشكاوى والاستفسارات على الرقم الهاتفى (27983000)، أو من خلال البريد الإلكترونى الموجود على موقع بوابة الحج المصرية الموحدة (hij.moi.gov.eg)؛ وذلك فضلا عن غرف العمليات الخاصة ببعثة حج القرعة بالأراضى المقدسة؛ سواء فى مكة المكرمة أو المدينة المنورة، من خلال الأرقام الهاتفية المثبتة على كروت التعارف التى تسلمها الحجاج.
وناشد مساعد وزير الداخلية لقطاع الشئون الإدارية الرئيس التنفيذى لبعثة الحج المصرية حجاج بيت الله الحرام الالتزام بتعليمات بعثة حج القرعة، والتى تضمن راحتهم وسلامتهم خلال تأديتهم مناسك الحج، مطالبا ضيوف الرحمن بالتفرغ للعبادة وعدم الانشغال عن أداء الفريضة والتركيز فقط على أداء المناسك.
وفيما يخص أوجه التطوير التى أدخلتها وزارة الداخلية على حج القرعة هذا العام، أكد اللواء ماهر أن بعثة حج القرعة نجحت هذا العام فى حجز أماكن إقامة مميزة لحجاج بيت الله الحرام بالمنطقة المركزية بمكة المكرمة والمدينة المنورة؛ حيث تم حجز 17 فندقا مميزا لإقامة الحجاج بمكة المكرمة، معظمها فى شوارع إبراهيم الخليل، وأجياد السد، والهجرة، وغزة، وهى الشوارع المحيطة بالحرم المكى الشريف، وجميعها فاخرة ومصنفة، وتبعد عن الحرم بمسافة تتراوح ما بين 650 ألفًا وألف متر، وهو ما يتيح لحاج القرعة أداء الصلوات الخمس داخل الحرم المكى الشريف، وكذلك الحال بالنسبة للمدينة المنورة، حيث نجحت البعثة هذا العام فى حجز 90% من فنادق الحجاج بالمنطقة الشمالية المطلة على المسجد النبوى الشريف، فيما لا تبعد باقى الفنادق عن الحرم بأكثر من 200 متر.
 عرفات بالمنامات «صوفا بيد» داخل الخيام الألمانى المكيفة التى تم التعاقد عليها، بالإضافة الى توفير عدد كاف من المقاعد البلاستيكية، والطاولات، والمظلات خارج كل مجموعة من الخيام فى عرفات، ليستخدمها الحجاج على مدار اليوم، بدلا من الجلوس داخل المخيم طوال الوقت، بالإضافة الى توفير ثلاجات مفتوحة على مدار الـ24 ساعة تحتوى على كميات هائلة من العصائر المجانية للحجاج، لمساعدتهم على تحمل الارتفاع المتوقع فى درجات الحرارة خلال موسم الحج هذا العام؛ وذلك فضلا عن المشروبات الساخنة المجانية التى ستقدم للحجاج بمنطقة المشاعر المقدسة على مدى الـ24 ساعة.
وتابع ماهر أنه بالنسبة لمشعر منى، فإن بعثة حج القرعة نجحت هذا العام أيضا فى التعاقد على مخيمات ألمانى مكيفة بنظام (الجيبسون بورد)، وهو الخاص بإنشاء فواصل جدارية بين المخيمات بدلا من الفواصل القماش، وهو ما يتيح انشاء ممرات مريحة للحجاج بين الخيام، بالإضافة إلى فرش الخيام أيضا بالمنامات «الصوفا بيد»، والتى يستخدمها الحاج كسرير أو كمقعد وفقا لحاجته.
 وفيما يتعلق بمواعيد عودة أول فوج من حجاج القرعة الى أرض الوطن عقب الانتهاء من تأدية المناسك، أعلن اللواء سيد ماهر مساعد وزير الداخلية لقطاع الشئون الإدارية الرئيس التنفيذى لبعثة الحج المصرية، أن أول فوج من حجاج القرعة سيغادر بسلامة الله الأراضى المقدسة، عائدا الى أرض الوطن عقب الانتهاء بمشية الله من تأدية المناسك، يوم 19 سبتمبر الحالى من مكة المكرمة، و23 سبتمبر الجارى من المدينة المنورة، على أن يعود آخر فوج من حجاج القرعة الى أرض الوطن فى 28 سبتمبر الراهن.
وناشد مساعد وزير الداخلية كل حاج بالتأكد من تواجد أمتعته وحقائبه على ظهر الحافلة التى يستقلها، وكذلك ألا يزيد وزن حقائبه خلال السفر بالمطارات على 53 كيلو جراما، بواقع حقيبتين كل حقيبة لا تزيد عن 23 كيلو جراما، بالإضافة الى حقيبة أخرى صغير لا تزيد على 7 كيلو جرامات يصطحبها معه الحاج على الطائرة؛ وذلك وفقا للقواعد المنصوص عليها من المنظمة الدولية للطيران المدنى «الايكاو».
ومن جانبه أعلن الشيخ حسين الشريف وكيل وزارة الحج والعمرة السعودية، عن إنشاء غرفة تحكم ومتابعة تجمع الوزارة والجهات الأمنية ومؤسسات الطوافة، مع بناء قاعدة بيانات لجميع أعضاء التفويج فى مكاتب الخدمة الميدانية؛ وذلك للإشراف على عملية إدارة الحشود وتنظيمها لضمان نجاحها ومعالجة أى خلل يحدث فى الفور.
وأكد الشريف أهمية التزام مكاتب الخدمة الميدانية بجداول التفويج والمسارات المعدة لسير كل فوج أثناء ذهابهم لرمى الجمرات، مشيرا إلى بقاء 50% من الحجاج فى منى لليوم الثالث عشر لضمان عدم توجه الكثافة البشرية لمنطقة الحرم.
وشدد على أهمية توجه الحجاج لمخيماتهم بعد النفرة من مزدلفة قبل الذهاب لرمى الجمرات وفق الجداول المعدة لذلك، مشيرًا إلى أنه تم تخصيص مواقع للحافلات بالقرب من مواقع مخيمات الحجاج مطالبا بوجود مرشدى للحافلات من سكان مكة المكرمة.
يأتى إطلاق مشروع التحوّل الرقمى  فى وزارة الحج والعمرة هذا العام بمؤشّرات ناجحة تجاه الخدمة المقدمة لحجاج بيت الله العتيق، حيث بات التطبيق ركيزة أساسية فى التغيير والتحوّل فى قطاع الحج والعمرة.
ويأتى مركز التحكم والمراقبة فى صدارة تقـنيات الحج هذا العام، وهو متاح المنفعة والمشاركة لكل الجهات الخادمة للحجيج، ويمنح سرعة فائقة فى كشف السلبيات ومعالجتها.
كما تضمن التقنيات الجديدة عدالة فى توزيع فرصة الحج لحجاج الداخل والخارج، وربط الجهات المعنية، وأيضاً فى إرشاد الحاج إلى مسكنه، مع وعود بإضافات تقنية خلال المواسم المقبلة.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

20 خطيئة لمرسى العياط
آلام الإنسانية
26 اتحادًًا أولمبيًا يدعمون حطب ضد مرتضى منصور
إعلان «شرم الشيخ» وثيقة دولية وإقليمية لمواجهة جرائم الاتجار بالبشر
توصيل الغاز الطبيعى لمليون وحدة سكنية بالصعيد
السيسى فى الأمم المتحدة للمرة الـ5
مصر تحارب الشائعات

Facebook twitter rss