صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

20 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

محافظات

«روزاليوسف» تكشف: رئيس مصدري الحاصلات الزراعية السابق «استغل علاقته بأباظة» ليجمع بين رئاسة الاتحاد و«مصر للأسمدة» الخاصة

11 نوفمبر 2012

كتب : ابراهيم رمضان




لاتزال وقائع الفساد بوزارة الزراعة تتكشف واحدة تلو الأخري، فالأسمدة المدعمة التي من المفترض أنها مخصصة لصغار المزارعين وتوزعها الجهات الحكومية بعيدًا عن القطاع الخاص، إلا أن أكثر من 160 تاجرًا وصاحب شركة توزيع استغلوا علاقاتهم الوطيدة مع «الفتي المدلل» لوزير الزراعة السابق ورئيس الاتحاد السابق لمنتجي ومصدري الحاصلات الزراعية المهندس مدحت المليجي للاستيلاء علي حصة الأسمدة المدعمة لبيعها في السوق السوداء وذلك بالتحايل علي قرارات وزارة الزراعة.

كشف مصدر مسئول بوزارة الزراعة لـ«روزاليوسف» أنه في أعقاب صدور قرار بقصر عملية توزيع الأسمدة علي بنك التنمية والائتمان الزراعي والتعاونيات الزراعية، سعي هؤلاء التجار وأصحاب الشركات بكل السبل لاستعادة هذه الكميات التي تم سحبها منها، فما كان من التجار إلا أن أسسوا شركة مساهمة تضم الـ160 تاجرًا وشركة باسم «مصر فيرت للأسمدة» واتفقت مع المهندس مدحت المليجي بصفته «الفتي المدلل» لوزير الزراعة وصاحب الكلمة الأولي أيام الوزير «أمين أباظة» ورئيس اتحاد منتجي ومصدري الحاصلات البستانية علي تولي رئاسة مجلس إدارة الشركة، شريطة أن يستصدر قرارًا وزاريًا بأن يورد الاتحاد كميات من الأسمدة للشركة علي أن يحصل الاتحاد علي 20 جنيهًا عن كل طن يتم توريده للشركة، وهي السابقة الغريبة التي يجمع فيها موظف عام  «يرأس اتحادًا تابعًا لوزارة الزراعة يتولي في نفس الوقت رئاسة مجلس إدارة شركة قطاع خاص» والأدهي من ذلك أن المليجي سيشتري الأسمدة من شركات الأسمدة «أبوقير والدلتا» بالأسعار المدعمة ليبيعها لنفسه في نفس الوقت بصفته رئيس مجلس إدارة شركة «مصر فيرت للأسمدة».

ويضيف المصدر: إن المليجي استصدر قرارًا من وزير الزراعة نص علي أن يتم عرض عملية الاتفاق فيما بين الاتحاد والشركة علي مجلس إدارة الاتحاد في وقتها للبت في القرار، ولكن المفاجأة أن المليجي لم يعرض الموضوع علي مجلس الإدارة ولم يحصل علي موافقته، وتعامل مع الموضوع باعتباره أنه الآمر الناهي وتم تمرير الاتفاق وبناء عليه استلم الاتحاد 194 ألف طن أسمدة خلال شهري أكتوبر ونوفمبر وقام بتوريدها لشركة «مصر للأسمدة» لتوزيعها وتم إعادة ببيعها مرة أخري لصغار المزارعين الذين انشئت من أجلهم الشركة بحسب بنود التعاقد والاتفاق، لافتًا إلي أن الشركة قامت بتوريد 24 مليون جنيه للاتحاد تحت حساب كميات الأسمدة التي ستتسلمها خلال الشهور التالية، إلا أن قيام الثورة في يناير 2011، وما أعقبها من أحداث أدي لتوقف توريد الأسمدة، مما أدي لنشوب نزاع فيما بين الاتحاد والشركة والتجار الذين يطالبون باسترداد الأموال التي أودعوها، فيما يعترض الاتحاد، معتبرًا أن ما حدث في هذا الاتفاق هو تحايل ولابد من انتظار حكم القضاء في الاتهامات الموجهة للمهندس مدحت المليجي أمام نيابة الأموال العامة.

وحصلت «روزاليوسف» علي نسخة من قرار مجلس إدارة اتحاد منتجي ومصدري الحاصلات الزراعية في 1 أغسطس الماضي والذي ناقش فيه خطاب شركة مصر للأسمدة وبحضور جمال عزيز «نائب رئيس مجلس إدارة الشركة» لمناقشة مشكلة تجميد أرصدة الشركة الـ24 مليون جنيه بعد  أن استمع مجلس الإدارة لجميع التفاصيل من نائب رئيس الشركة ومدير عام الاتحاد ومناقشة الموقف المالي والقانوني قرر استمرار تجميد الأموال وتسوية الحسابات مع الشركة في ضوء ما تسفر عنه التحقيقات القضائية.

وفي 8 أكتوبر الماضي تقدم الدكتور عاصم شلتوت بمذكرة لوزير الزراعة حصلت «روزاليوسف» علي نسخة منها يوضح فيها أنه بناء علي المذكرة المقدمة من المستشار القانوني للاتحاد في شأن تعاملات شركة مصر للأسمدة والمخصبات الزراعية وعلي ضوء التحقيقات التي تجريها نيابة الأموال العليا والمتعلقة بتعاملات الشركة مع الاتحاد خاصة أن مجلس إدارة الاتحاد بجميع أعضائه أكد أن الشركة خرجت عن أهدافها المتفق عليها مع الاتحاد وأظهرت عدم الالتزام فيما يخص بيعها للأعضاء بذات الوقت سهلت لمساهميها الحصول علي حصص من الأسمدة المدعومة لتحقيق مكاسب خيالية علي حساب المزارعين البسطاء.

وأوضح شلتوت في مذكرته أن مجلس إدارة الاتحاد وافق علي تجنيب جميع أرصدة الشركة حاليًا وعدم إدراجها من ناتج أنشطةالاتحاد وميزانيته والانتظار والنظر فيما ستسفر عنه تحقيقات الجهات القضائية والرقابية في هذه القضية لافتًا إلي أن مجلس الإدارة أرجأ اتخاذ الإجراءات القانونية ضد شركة «مصر للأسمدة» في الأضرار التي لحقت بالاتحاد وأعضائه من أضرار مادية ومعنوية علي ضوء ما ستسفر عنه الأحكام القضائية.

في الوقت الذي يتنازع فيه المساهمون بشركة مصر للأسمدة مع وزارة الزراعة ممثلة في اتحاد منتجي ومصدري الحاصلات الزراعية» علي مبلغ 24 مليون جنيه وردتها الشركة للاتحاد لتوريد كميات من الأسمدة لصالح الشركة.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

سَجَّان تركيا
وداعًا يا جميل!
مفاجآت فى انتظار ظهور «مخلص العالم»
«البترول» توقع اتفاقًا مع قبرص لإسالة غاز حقل «أفردويت» بمصر
ضوابط جديدة لتبنى الأطفال
الحلم يتحقق
ادعموا صـــــلاح

Facebook twitter rss