صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

25 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

فن

النقاد: سوء اختيار النجوم الكبار للسيناريوهات سبب ابتعادهم عن الدراما

17 اغسطس 2016



كتب – محمد عباس

 

قام عدد كبير من النجوم خلال الأيام الماضية  بتوقيع عقود الأعمال الدرامية التى من المفترض تقديمها خلال الفترات المقبلة، وذلك على الرغم من أن انتهاء الموسم الرمضانى الماضى الذى لم يمر عليه الكثير من الوقت فقد حرص المنتجون على توقيع عقود المسلسلات الدرامية فى وقت مبكر،

 ووقع اختيار المنتجين على شباب النجوم الذين استطاعوا أن يحققوا نجاحًا كبيرًا خلال السنوات الماضية والذين استطاعوا أن يكونوا قاعدة جماهيرية كبيرة .

فى الوقت الذى غابت فيه الأعمال الدرامية لكبار النجوم على الرغم من شعبيتهم الكبيرة لدى الجمهور حيث لايوجد أى اهتمام أو مبادرة من المنتجين لخروج هذه الأعمال للنور.
ومن بين هؤلاء النجوم الذى حرص المنتجون على التوقيع معهم للمشاركة فى دراما رمضان 2017 الفنانة سمية الخشاب حيث وقعت مع المنتج صادق الصباح ومن المقرر أن تخوض المنافسة الرمضانية المقبلة من خلال مسلسل الحلال الذى تشارك فيه مع المؤلفة سماح الحريرى وينتمى المسلسل لنوعية الأعمال الشعبية الاجتماعية  ومن اخراج أكرم فريد، كما اختار المنتج تامر مرسى النجم يوسف الشريف ليوقع معه على مسلسل يخوض به المنافسة الرمضانية لـ2017وذلك بالتعاون مع  السيناريست عمرو سمير عاطف، ويتعاون أيضًا الفنان مصطفى شعبان للمرة الثالثة مع المنتج تامر مرسى فى موسم رمضان المقبل 2017، ووقعت الفنانة غادة عبد الرازق أيضًا  مع المنتج تامر مرسى وياسر سليم مالكى شركة الإنتاج «سينرجى» على مسلسل درامى من المقرر عرضه خلال 2017.
وتعاقد الفنان محمد رمضان مع قناة «النهار» على مسلسل لموسم رمضان 2017 وذلك بعد الصدى الكبير الذى حققه مسلسل الأسطورة، ووقعت الفنانة يسرا مع شركة «العدل جروب» للمرة السادسة فى موسم رمضان المقبل 2017، وذلك بعد نجاح مسلسلها «فوق مستوى الشبهات».
وعلى الجانب الآخر هناك عدد كبير من الأعمال الدرامية  لكبار النجوم تواجه مصيرًا مجهولاً بسبب عدم التفات أى من المنتجين لها وذلك على الرغم من أنها أعمال لكبار النجوم الذين كان المنتجون يتمنون المشاركة معهم خلال السنوات الماضية.
 وفى مقدمتها مسلسل «المنظومة» للفنانة نادية الجندى، وذلك على الرغم أن العمل يحمل رسائل سياسية مهمة.
ومن جانبها علقت الفنانة نادية الجندى على عدم خروج مسلسل المنظومة للنور حتى الوقت الحالى ان المنتجين لايهتمون بطبيعة الأعمال الهادفة التى تحتاج لمجهود فى التنفيذ ويبحثون عن الأعمال السريعة التى تحقق صدى لدى الجمهور دون الاهتمام بالمضمون  لذلك قررت تولى  عملية الانتاج بنفسها، وترك فرصة للشباب أن يتعاونوا مع المنتجين المتواجدين على الساحة الفنية خلال الأيام الحالية، وأكدت أن فكرة توليها الانتاج جاءت لأن العمل يحتاج لمجهود وميزانية كبيرة لأن هناك عددًا كبيرًا من المشاهد تتطلب التصوير خارج مصر، وفضلت أن تهتم بكل تفاصيل المسلسل حتى يخرج بشكل مميز للجمهور.
وأكدت نادية الجندى انها خلال الفترة الماضية رفضت أعمالا كثيرة عرضت عليها لأن مستواها الدرامى ضعيف ولا تقدم أى جديد أو أى مضمون هادف، وقررت انتظار مسلسل المنظومة لحين خروجه للنور، وتوقعت أن يحقق نجاحًا كبيرًا لدى الجمهور الذى افتقد هذه النوعية من الأعمال الدرامية التى تقدم مضمونًا دراميًا هادفًا وجادًا وعلى مستوى عال من الحرفية فى عرض القضية التى يتناولها.
وأيضًا من بين الأعمال الدرامية المؤجلة مسلسل جداول للفنانة سهير رمزى والذى بدأ فريق العمل فى تصويره من حوالى 3 سنوات، وحتى الآن لم يتم استكمال المسلسل بسبب ضعف ميزانية إنتاجه، ومن المقرر أن يقوم قطاع الانتاج بتولى مهمة خروجه للنور خلال الفترة المقبلة، ويتناول المسلسل قصة صعود امرأة من القاع إلى الشهرة وهو من تأليف فيصل مراد، وإخراج عادل الأعصر.
وأيضًا مسلسل «قانون سوسكا» الذى من المقرر ان تعود به النجمة سهير البابلى إلى الدراما التليفزيونية بعد غياب 11 عاما منذ تقديمها مسلسل «قلب حبيبة»، وقانون سوسكا يواجه ازمات مالية تمنعه من الخروج للنور حتى الوقت الحالى وهو من تأليف ربيع فرج وإخراج مازن الجبلى وأيضًا مسلسل «محمد على باشا» الذى من المقرر أن يقوم ببطولته الفنان يحيى الفخرانى، وغيرها من المسلسلات الأخرى لكبار النجوم.
وعلق الناقد طارق الشناوى على سبب سيطرة شباب النجوم على المنتجين خلال الفترة الحالية هو أن النجوم الكبار يبحثون عن الأعمال الدرامية التى تواجه الفساد وتقدم قيم درامية دسمة الامر الذى لايتلاءم مع طبيعة السرعة التى نعيشها خلال الفترة الحالية، وأن المنتجين يبحثون عن الأعمال الدرامية التى تلقى نجاحًا سريعًا لدى الجمهور ولكنها للأسف لا تضيف الى رصيد الدراما المصرية خلال التاريخ .
والتحكمات التى يفرضها كبار النجوم على المنتجين هى السبب فى عدم خروج مسلسلاتهم للنور خلال الفترة الحالية وغياب قطاع الانتاج له عامل كبير ومؤثر فى تأجيل خروج عدد مميز من الأعمال الدرامية التى تحمل قيمًا فنية هادفة.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الحاجب المنصور أنقذ نساء المسلمين من الأسر لدى «جارسيا»
يحيا العدل
جامعة طنطا تتبنى 300 اختراع من شباب المبتكرين فى مؤتمرها الدولى الأول
4 مؤسسات دولية تشيد بالتجربة المصرية
قمة القاهرة واشنطن فى مقر إقامة الرئيس السيسى
أنت الأفضل
جماهير الأهلى تشعل أزمة بين «مرتضى» و«الخطيب»

Facebook twitter rss