صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

اذاعة وتليفزيون

كمال حبيب: الظواهرى أعطى الضوء الأخضر للجولانى للانفصال بجبهة النصرة

2 اغسطس 2016



كتبت- مريم الشريف


أكد الدكتور كمال حبيب، المفكر والباحث فى شئون الحركات المتطرفة، أن بعض الأطراف حاولت تسويق جبهة النصرة باعتبارها فصيلًا سياسيًا وليس إرهابيًا.
وأشار الدكتور حبيب خلال لقائه فى برنامج «من القاهرة» على قناة النيل للأخبار أمس الأول إلى أن محمد الجولانى زعيم جبهة النصرة كان من أتباع أبوبكر البغدادى زعيم تنظيم داعش فى العراق، مشيرا إلى أن أيمن الظواهرى زعيم تنظيم القاعدة جعل الجولانى تحت قيادة امير آخر غير أبوبكر البغدادى.
وأشار أن زعيم جبهة النصرة ارسل من العراق إلى سوريا للقتال وفتح جبهة فى الشام، مؤكدا أن الظواهرى أعطى الضوء الأخضر للجولانى للانفصال بجبهة النصرة، ومن المحتمل أن تحدث انقسامات داخل جبهة النصرة.
موضحا أن تنظيم القاعدة مازال يمثل خطرًا كبيرًا مع التطورات الموجودة على المستوى الدولى بالاتفاق الروسى - الأمريكى بما يجرى فى سوريا، وحصار حلب ومع وضع تركيا والانقلاب الفاشل داخلها باعتبار أن سوريا بها جزء كبير من المسلمين السنة.
ومن جانبه أكد الدكتور خالد رفعت صالح رئيس مركز طيبة للدراسات السياسية والاستراتيجية، أن ما يحدث حاليا مناورة سياسية على الأرض، واللعبة فى سوريا تغيرت بدخول روسيا حيث إن الجيش العربى يعتبر بمثابة سلاح على الأرض، أما روسيا فالغطاء الجوى.
وعن «داعش»، أكد أنه اينما وجد النفط وجدت داعش، حيث تهدف إلى الاستيلاء على النفط وتصديره بسعر رخيص لتحطيم البترول الروسى، والهدف الثانى من داعش هو عملية تطهير عرقى غريبة حيث انها لا تهاجم أى قرية شيعية وإنما تستهدف كل المناطق السنية رغم أن فكرتها قائمة على أن السنة مظلومة.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

آلام الإنسانية
مصر تحارب الشائعات
السيسى فى الأمم المتحدة للمرة الـ5
20 خطيئة لمرسى العياط
توصيل الغاز الطبيعى لمليون وحدة سكنية بالصعيد
إعلان «شرم الشيخ» وثيقة دولية وإقليمية لمواجهة جرائم الاتجار بالبشر
20 خطيئة لمرسى العياط

Facebook twitter rss