صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

وزير التموين يعترف بوجود فساد فى الصوامع بقيمة 600 مليون جنيه

1 اغسطس 2016



 كتب - فريدة محمد ونشأت حمدى

يواجه وزير التموين والتجارة الداخلية الدكتور خالدحنفى مأزقًا صعبًا بعد استدعائه من قبل  لجنة تقصى حقائق  القمح  المشكلة من  مجلس النواب للوقوف على حقيقة إهدار ملايين الجنيهات  خلال موسم التوريد الحالى بسبب فساد الصوامع،  وأكدت مصادر برلمانية أن  محاولات وزير التموين وخطته التى وضعها خلال الفترة الأخيرة بالظهور المكثف فى وسائل الإعلام ومروره على  المؤسسات الصحفية وعقد ندوات بها لم تفلح   فى تقليل حدة الغضب الشعبى  من أداء وزارته  خاصة عدم قدرتها فى الحفاظ على أموال الدعم  بعد ان تكبدت فاتورة فساد الصوامع لأكثر من 600 مليون جنيه.
 واعترف وزير التموين فى أحد لقاءاته الصحفية بشعبة المحررين البرلمانيين بوجود عجز فى الصوامع  مؤكدًا  إجمالى العجز فى القمح من خلال المحاضر التى حررتها لجان الوزارة ولجنة تقصى الحقائق البرلمانية لاتتعدى حدود 4% من إجمالى المورد وليست 50%، أى نحو 230 ألف طن من بين 5 ملايين طن، تٌقدر بنحو 644 مليون جنيه، وهى أرقام تقريبية- حسب قوله - إلا أن المؤشرات الأولية لتقرير اللجنة يؤكد أن الفساد فى الصوامع يصل  نسبته إلى 42%.
وكشفت مصادر مطلعة بوزارة التموين ان الوزير الدكتور خالد حنفى استجاب لمطالب لجنة تقصى حقائق القمح وقرر وقف سحب الاقماح من صوامع القطاع الخاص على أن يتم الاعتماد على الأقماح الموجودة بمطاحن القطاع العام حتى لا يستغل اصحاب القطاع الخاص عمليات صرف الأقماح لتسوية العجز الموجود.
 وفى سياق متصل واصلت  الأمانة الفنية، للجنة تقصى حقائق القمح،  المشكلة  من مجلس النواب،  أعمالها فى الترتيبات النهائية بشأن  التقرير النهائي  عن منظومة فساد القمح القائمة فى الشارع المصرى، والتى شهدت جولات ميدانية  طوال الفترة الماضية من قبل اللجنة ورصدت تجاوزات ومخالفات  كثيرة. 
من جانبه أكد إيهاب عبدالعظيم عضولجنة تقصى فساد القمح  أن اللجنة بدأت  كتابة تقريرها النهائى بعد أن انتهت من زيارة 10 مواقع لصوامع وشون القمح على مستوى الجمهورية وبلغ حجم الفساد بها 560 مليون جنيه قائلا: «هذا ما رصدته اللجنة وبدأت فى كتابة تقريرها بهذا الصدد».
وقال عبدالعظيم: إن وزير التموين يردد مغالطات كثيرة بشأن منظومة القمح ومصيره فى يده البرلمان ، وحاول أكثر من مرة تشويه اللجنة أمام الرأى العام، لكننا كنا منطقيين وتعاملنا مع القضية باعتبارها أمناً قومياً. 
 تفاصيل صـ4







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

أبوالليل.. ترك الوظيفة.. وبدأ بـ«ورشة» ليتحول لصاحب مصنع
دينا.. جاليرى للمشغولات اليدوية
مارينا.. أنشأت مصنعًا لتشكيل الحديد والإنتاج كله للتصدير
كاريكاتير أحمد دياب
قلنا لـ«مدبولينيو» ميت عقبة انت فين..فقال: اسألوا «جروس»
المقابل المالى يعرقل انتقال لاعب برازيلى للزمالك
«شىء ما يحدث».. مجموعة قصصية تحتفى بمسارات الحياة

Facebook twitter rss