صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

16 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

اذاعة وتليفزيون

هاجر سليمان: دخلت الإعلام بالصدفة.. وكان حلم حياتى أن أجلس على ديسك الأخبار

31 يوليو 2016



كتب - محـمد خـضير


كشفت المذيعة الشابة هاجر سليمان مقدمة نشرات الأخبار بقناة «النهار اليوم» أنها قبل أن تبدأ حياتها الإعلامية كانت مضيفة جوية، وبعدها رغبت أن تغير من مجالها كانت تريد مجالاً قريباً من الطيران والسفر، على ألا تكون موظفة أو تجلس إلى مكتب، وأن تقوم بعمل شىء به فن وإبداع وتميز، فكان الإعلام أقرب ما يكون فكان دخوله بالنسبة لها بالصدفة، حيث بدأت فى قناة الفراعين بعد التقدم والاختبار وقبولى وبعدها.
وقالت هاجر فى تصريحات خاصة لـ«روزاليوسف» إننى لم أتوقع قبولى فى الفراعين كمذيعة لأننى لم أكن افقه شيئاً فى اللغة العربية نهائياً، وكنت أريد أن أكون مذيعة نشرات أخبار وليس منوعات أو توك شو، وكنت أرغب فى أن أكون على ديسك الأخبار وأقرؤها مشكلة وأشكلها بنفسى، حيث كان لدى طموح أن أكون مذيعة أخبار وكنت أشاهد مذيعى الاخبار وكنت أتمنى أن أكون مثلهم، وبعدها تم عمل دورات لغة عربية مكثفة من خلال خبراء متخصصين وأثقلت نفسى باللغة والإلقاء والأداء لكى أجلس على ديسك الاخبار وبدأت كمراسلة فى الفراعين أول ما بدأت، وبعدها جاءت لى فرصة فى قناة الحدث الإخبارية أن اقرأ نشرات الاخبار الرياضية لمدة عامين.
وأوضحت أن طموحها أن تصل إلى ديسك السياسة، حيث لم تكن الرياضة طموحى الأول، ولكن كنت أتدرب وأجتهد لكى أثبت نفسى فيها وقد حدث، وبعدها جاءت لى فرصة أفضل لقناة البغدادية نيوز لكى اقرأ اخباراً سياسية، وتقديم برنامج سياسى اسمه «آخر الأسبوع» يتحدث عن الأحداث الموجودة فى العالم العربى كله طوال الأسبوع، وبالفعل عملت بها لمدة عامين، حيث كان لدى طموح أن أعمل فى قناة مصرية وتكون اخبارية وقوية، بعد أن أثبت نفسى جيداً وأنجزت ما يمكن انجازه.
وقالت هاجر إن قدوتى فى العمل الإعلامى فى المجال الاخبارى المذيعة خديجة بن قنة بغض النظر عن أنها تعمل فى قناة الجزيرة أو بتوجهات مختلفة أو سياستها خائنة كانت أو عميلة أو غيره، ولكن هى كيان مذيع لو فى أى قناة أخرى سوف أشاهدها وأتابعها لكى اتعرف على ما تقوله بطريقة مميزة، وبالتالى آراها ـ تعد خديجة ـ هى رقم واحد فى العالم العربى فى الأخبار، وحاورت أغلب الرؤساء وتمتلك خامة صوت متفردة، وأداء عال جدا وفوق ذلك هى مذيعة محجبة ولكنها استطاعت أن تثبت نفسها فى الساحة الاخبارية بشكل ليس به مقارنة، وبالتالى آراها برنسيسة فى الاخبار وأتعلم منها الكثير من إلقاء وأداء.
وأكدت أنها تطمح لعمل برنامج فى قناة النهار يعكس شخصيتها التى أراها شخصية مختلفة عن شكل الأخبار، لأن البعض يرانى مذيعة منوعات، وبعيدة عن الأخبار والأسلوب الجاد رغم أننى أحب هذا المجال، قائلة: أنه لو فكرت فى تقديم برنامج فسوف يكون برنامج منوعات لأنى أرى أوبرا وينفرى لبقة تتمتع بخفة دم وأداء عال جدا بالرغم من كونها ليست عالية الجمال، وبرغم ذلك شهرتها كبيرة وأغلى مذيعة، وأشاهدها من صغرى وأعجب بشخصيتها وثقافتها وعملها وأدائها وهى قدوة عندى، ولو رغبت أن أقدم برنامج فسوف أمشى على نهجها.
وكشفت هاجر أن أبرز ما قدمته فى عملها الإعلامى هو وصولها لديسك الاخبار بأنه انجاز وتحقيق لأكبر حلم فى حياتى، وبالتالى استطعت أن أثبت عملى بأن أجلس على ديسك الأخبار واقرأ النشرة على الهواء بالنهار، وبالتالى أتمنى أن أقدم برنامجاً به جزء من شخصيتى لأنى أؤمن بأن المذيع عندما يكون بطبيعته امام الكاميرا يصل إلى الناس بشكل أسرع، خاصة أنه عند ما درسنا فى دورات التدريب الإعلامية أن المذيع يكون لديه نوع من التمثيل بعض الشىء، ولكنى لا أقتنع بهذه الفكرة وكنت ضدها، أرى أن المذيع يجب أن يكون على طبيعته 100% وأن يثبت وجوده وفق شخصيته وأدائه الطبيعى، وهو ما يرتبط بطبيعة وحقيقة المذيع لكى يستطيع أن يصل إلى قلب المشاهد.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
«السياحيون «على صفيح ساخن
إحنا الأغلى
قرض من جهة أجنبية يشعل الفتنة بنقابة المحامين
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
كاريكاتير
كوميديا الواقع الافتراضى!

Facebook twitter rss