صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

25 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

اذاعة وتليفزيون

شيماء خاطر: تقديم الأخبار هى المهنة المحببة لى.. والقضايا الإنسانية تستهوينى

24 يوليو 2016



كتب - محـمد خـضير


أكدت المذيعة الشابة شيماء خاطر مقدمة نشرات الأخبار بقناة «النهار اليوم» أنها بعد تخرجها فى كلية الاعلام جامعة القاهره تدربت لفترة فى ماسبيرو، قائلة:إننى بدأت عملى لعدة سنوات كمراسلة فى قناة دريم فى فترة تميزت فيها القناة و كانت الأهم فى الإعلام الخاص، من هنا بدأت أتحسس أولى خطواتى فى هذا المجال، وكنت محظوظه للمشاركة فى تغطية أهم الأحداث السياسية التى شهدتها مصر خلال السنوات الأخيرة وأبرزها ثورة ٢٥ يناير والاحتكاك بالشارع بشكل حقيقى وإجراء مقابلات مع شخصيات من أعلام الادب والسياسية.
وأوضحت خاطر فى تصريحات خاصة لـ«روزاليوسف» أن فترة التخبط فى الرأى التى تلت ثورة يناير، جعلتها تقرر حينها أن تستغل هذه الفرصة لتكون هدنة لترجع فيها ما سبق وما اكتسبته من العمل الميداني، وكانت خلاصة ما توصلت إليه هو رغبتها فى التركيز على التقديم الاخبارى، كى تضيف إلى خبراتها مرحلة جديدة ومهارات تؤهلها للعمل كمقدمة اخبار، وتفرغت للدراسة والتدريب بشكل أكثر تخصصا، وتعاملت مع مدربين بعضهم كان متمكنا من أدواته وآخرين كانوا يعتمدون على سرد تجاربهم الذاتية، إلا أن ما خلصت إليه هو أننا بحاجة إلى وجود المزيد من مراكز التدريب والمدربين المحترفين لكى يقدموا محتوى يرقى بالإعلاميين بشكل متكامل بعيدا عن التلقين النظرى أو استعراض السير الذاتية باعتبارها المرجع والنموذج الذى يجب أن يُحتذى به.
وقالت شيماء إننى أؤمن دائما بأن الفرصة تأتى للمجتهد والذى يسعى لتطوير أدواته، لذلك ورغم ابتعادى عن دائرة الإعلام لعدة سنوات وتركيزى فقط على تطوير نفسى، جاءتنى الفرصة عبر إعلان شبكة تليفزيون النهار لفتح المجال امام شباب الإعلاميين عبر مسابقة صارمة ومحايدة، وحينها أيقنت أن قرار الهدنة كان صائبا وأنه لا تزال هناك مؤسسات إعلامية لديها إرادة حقيقية لإحداث تغيير ما لم يمر عام واحد على أول إطلالة لى على قناة النهار اليوم والتى كانت بعد الأضحى العام الماضى ولكنى أستطيع أن اؤكد أنه كان عاما مليئا بالتحديات وتحقيق الذات واقتناص الفرص خاصة حينما يطلب منى تغطية أحداث مفاجئة دون سابق تحضير، وهنا تظهر المهارات الحقيقية لمقدمى الأخبار القادرين على استغلال وتوظيف ارصدتهم من المعلومات العامة.
وأضافت أن ما قدمته حتى الآن هى مجرد خطوات فى مجال تسعى لاكتشاف نفسها فيه، قائلة: إن التقديم الاخبارى هى المهنة المحببة لى والقريبة إلى قلبى وأطمح للتميز فى هذا القطاع وترك علامة فيه ولكن هذا لا يمنع أنى مستعدة دائما لطرق أبواب وتجارب جديدة، ولدى يقين أن الإعلامى الموهوب الواثق من أدواته هو القادر على تقديم قوالب إعلامية مختلفة بحرفية واتقان.
وقالت خاطر: إن اكثر الموضوعات التى تستهوينى هى القضايا الإنسانية والاجتماعية وهذا نابع من موهبتى وحبى لمتابعه أدق التفاصيل فى الحياة العامة وقياس كيفية تأثير ذلك على حياتنا بشكل انسانى، وهذا ربما يدفعنى يوما ما لتقديم برنامج اجتماعى يحمل طابعا إنسانيا ولكن من زوايا مختلفة عن السائد.
وعن قدوتها ومثلها الأعلى فى الاعلام قالت بالتأكيد الأسماء اللامعة كثيرة سواء فى مصر والعالم العربى أو فى الخارج ولكنى أفضل ألا أضع أمامى شخصا بعينه فأحيانا الإعجاب بالأستاذ قد يوقعك فى فخ التقليد وإلا تكون لك شخصية وحضور يميزك وهو ما ارفضه تماما، لذا أكتفى أن أراقب واتعلم وأن أظل حريصة على أهم ما يمكن أن يصنع اعلاميا مهنيا ألا وهو تحرى الصدق والأمانة فيما أقدمه وأن أحترم عقلية المشاهدين.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الحاجب المنصور أنقذ نساء المسلمين من الأسر لدى «جارسيا»
وزير المالية فى تصريحات خاصة لـ«روزاليوسف»: طرح صكوك دولية لتنويع مصادر تمويل الموازنة
الدور التنويرى لمكتبة الإسكندرية قديما وحديثا!
يحيا العدل
جماهير الأهلى تشعل أزمة بين «مرتضى» و«الخطيب»
قمة القاهرة واشنطن فى مقر إقامة الرئيس السيسى
جامعة طنطا تتبنى 300 اختراع من شباب المبتكرين فى مؤتمرها الدولى الأول

Facebook twitter rss