صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

15 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

محافظات

«دعاة الأوقاف» يطالبون الرئيس بحمايتهم من اعتداءات السلفيين

30 اكتوبر 2012

كتب : صبحي مجاهد




تنظم نقابة الدعاة والأئمة اليوم وقفة اعتراضا على إهانة أحد أئمة الأوقاف وهو الشيخ فوزى الشربينى إمام وخطيب ببورسعيد، تم الإعتداء عليه أثناء صلاة العيد بساحة مركز شباب بورسعيد ووصفت النقابة الواقعة بالعمل الهمجى والإرهابى من قبل شخص «متأسلف» يدعى منعم عبد المبدئ وأنصاره الذين يدعون السلفية والسلفية منهم براء.
 

وأكد الأئمة فى خطاب وجهوه إلى الرئيس د.محمد مرسى أنهم لم ولن يصمتوا على هذه الإهانات وتكرارها، وإنه إذا لم يتم تطبيق القانون فلماذا لا يتم الإعلان عن أننا نعيش بلا قانون فى دولة الغاب وشريعة الهمج، ونعلن للناس على المنابر ليأخذوا حذرهم.

 

وقال أبو ياسر مفتش أول بالأوقاف بكفر الشيخ وعضو مجلس نقابة الدعاة فى تصريح خاص أنه سيتم تحويل القضية إلى قضية رأى عام، وسوف يكون عنوان خطبة الجمعة القادمة « أنقذوا مصر قبل أن تسود شريعة الغاب»، وسنتناول هذه القضية بالتفصيل.

 

وحول الرد السلفى على تلك الواقعة قال خالد عرابى عضو مجلس الشورى عن حزب النور السلفى بالوادى الجديد. إن ما حدث فى مدينة بورسعيد مجرد حادث فردى عادى ولا يعبر بأى حال من الأحوال عن كل مشايخ الدعوة السلفية فى مصر.

 

وأضاف: أنه ليس من المعقول التربص الواضح والمقصود من جانب التيارات الليبرالية نحو كل ما يمت للإسلام بصلة، مشيرا إلى أن الإعلام «الفلولى» سيخرج علينا كالعادة بحملة شرسة. وقال: هل يعقل أن يعبر شخص واحد داخل جماعة كبيرة عن كل رجالها من مشايخ الدعوة السلفية.

 






الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
الأبطال السبعة
.. ووزير الدفاع يلتقى وزير الدولة لشئون الرئاسة ووزير الدفاع لجمهورية غينيا
النيابة العامة السعودية تطالب بإعدام 5 متورطين فى قتل خاشقجى
بروتوكول تعاون بين الجامعة البريطانية وجامعة الإعلام الصينية
رئيس الوزراء يتفقد محطة معالجة الصرف الصحى بالجبل الأصفر
أمة فى خطر.. الدولة تضع الشباب على رأس أولوياتها وبعض المؤسسات تركتهم فريسة للإسفاف

Facebook twitter rss