صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

22 يناير 2019

أبواب الموقع

 

ثقافة

واحة الإبداع.. طعم مؤلم

14 يوليو 2016



يسيل بجوار النيل فى بر مصر نهر آخر من الإبداع.. يشق مجراه بالكلمات عبر السنين.. تنتقل فنونه عبر الأجيال والأنجال.. فى سلسلة لم تنقطع.. وكأن كل جيل يودع سره فى الآخر.. ناشرا السحر الحلال.. والحكمة فى أجمل أثوابها.. فى هذه الصفحة نجمع شذرات  من هذا السحر.. من الشعر.. سيد فنون القول.. ومن القصص القصيرة.. بعوالمها وطلاسمها.. تجرى الكلمات على ألسنة شابة موهوبة.. تتلمس طريقها بين الحارات والأزقة.. تطرق أبواب العشاق والمريدين.  إن كنت تمتلك موهبة الكتابة والإبداع.. شارك مع فريق  «روزاليوسف» فى تحرير هذه الصفحة  بإرسال  مشاركتك  من قصائد أو قصص قصيرة «على ألا تتعدى 055 كلمة» على الإيميل التالى:    
[email protected]


طعم مؤلم

كتبتها- ندى أحمد

بدأت تمطر ورأيت الناس يسرعون للاختباء من قطراته فابتسمت لذكرى جميلة عبرت خاطرى.. تذكرت أمى عندما كانت ترقص تحت المطر بفستانها الوردى.. إلهى كم كنت أعشق هذا الفستان عليها.. كان يناسب بشرتها الفاتحة ونحولة جسدها. جذبتنى من يدى يومها وأخذنا ندور فى حلقات لا تبدأ ولا تنتهى. شعرت ببرودة يديها تصعق يداى وبرودة المطر تبلل وجهى أحسست وبالسعادة تغمرنى لأنك أخيرًا بجانبى وأخيرًا تبتسمين.
اشتقت لك يا أماه.. اشتقت لتفاصيلك وابتسامتك. اشتقت لمعنى وجودك جانبى.. المطر يهطل، أعلم أنك لو كنت الآن معى لجذبتينى ورسمنا بأقدامنا دوائر حتى تبتل عظامنا.. سأرقص لك فقط وسأبتسم لك فقط. بدأت عيون الناس تتجه نحوى.. تستنكر فعلتى ولكنى لا أفعل شيئاً. أنا فقط أخبر أمى إنى بخير وأنى أشتاقها.. ولكن للمطر طعم غريب يا أمى. له طعم ألم فراقك، طعم الحياة بدونك؛ هو المطر وهى الحياة ولكن لهما طعم مؤلم يا أمى.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

مصر تخاطب العالم
الدولة تتدخل بقوة لكسر الاحتكار.. عودة عملاق الحديد والصلب بحلوان
عبدالعال: مصر تتبع المنهج العلمى فى بناء الدولة
500 شاب يحتفلون بعيد الشرطة بـ«مسيرة رياضية» بالمنوفية
مستمرون على العهد
هيئة نظافة وتجميل العاصمة.. لا نظافة ولا تجميل
الكلام للأهلى!

Facebook twitter rss