صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

20 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

الأخيرة

«عماد» حارب الـ«تي شيرتات»المهينة بتصاميم شبابية تحترم المصريين

28 اكتوبر 2012

كتب : روز اليوسف




تحركهم كان في صورة فعل بعد أن وجدوا أن الأمر يتعلق بكرامة المصريين والعادات والتقاليد المجتمعية، فقرروا ان يكون دورهم مؤثرًا ولتوعية الشباب، في جانب آخر تطويع مهمتهم النبيلة لتدر لهم دخلًا يعينهم علي الحياة.

القصة تتلخص في مجموعة من الشباب لاحظوا انتشار تي شيرتات وملابس في الأسواق عليها عبارات مكتوبة باللغة الإنجليزية، تحوي ألفاظاً نابية واهانات وشتائم، يشتريها الشباب ويرتدونها دون الالتفات لهذه العبارات لضعفهم في ترجمة هذه الكلمات الانجليزية، وعدم علمهم بما تحوي من معان مسيئة لهم.

فقامت مجموعة الشباب الذين يعملون في مجال بيع الملابس، بتنفيذ فكرة يوجهون بها رسالة للشباب من خلال طبع «تي شيرتات» عليها عبارات باللغة الانجليزية تحمل معاني مهمة يهدفون منها ايصال رسالة للشباب بنفس اللغة الانجليزية وعلي نفس الملابس التي يعتاد الشباب الإقبال عليها وارتداءها بتغيير هذه الجمل التي لا تليق بنا بأخري تعبر عنا وعن سماحة الدين الإسلامي.

وتكون بمثابة حملة مضادة تبين حقيقة الإسلام وتعاليمه التي يحاول الغرب تشويهه.

وقد صنعوا ملابس شبابية عليها بعض الجمل مثل «كلما شكرت الله يزيدك»، «عيسي ومحمد إخوات في الإيمان»، «الجنة تحت أقدام الأمهات»، «أنا مسلم وأفتخر»، «لا تحب الدينا كثيرًا»، «الدعاء سلاح المؤمن».

عماد عبدالوهاب أحد الشباب الذين قاموا بتنفيذ الفكرة قال لـ«روزاليوسف»: فكرتنا لاقت إقبالًا من الشباب بعد استبعاد الفكرة وإعجاب من الأجانب في الوقت نفسه وهذا سوف يشجعني وزملائي علي الاستمرارية وتطوير الفكرة والزيادة منها.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

سَجَّان تركيا
وداعًا يا جميل!
ضوابط جديدة لتبنى الأطفال
«البترول» توقع اتفاقًا مع قبرص لإسالة غاز حقل «أفردويت» بمصر
مفاجآت فى انتظار ظهور «مخلص العالم»
ادعموا صـــــلاح
الحلم يتحقق

Facebook twitter rss