صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

سياسة

«الموازنة» تشعل الصراع بين «دعم مصر» و«25-30»

5 يوليو 2016



كتب ـ إبراهيم جاب الله

تصوير- مايسة عزت


يدخل ائتلاف دعم مصر فى مواجهة بعد العيد مع نواب تكتل 25 -30 والذى يضم عددًا من المعارضين تحت القبة بسبب الخلافات على عدد من القضايا ومشروعات القوانين التى تطرحها الحكومة على البرلمان.
وتصاعدت الأزمة بين دعم مصر وتكتل المعارضة داخل المجلس على خلفية تقدم النائب محمد أبوحامد عضو القيادى بائتلاف دعم مصر ببيان إلى الدكتور على عبدالعال رئيس المجلس يطالب فيه بإحالة نواب تكتل 25-30 إلى لجنة القيم بسبب ما وصفه بإهانة النواب للمجلس فى بيان أعلنوا فيه رفضهم للموازنة العامة للدولة.
 يأتى ذلك فى الوقت الذى انتقد فيه أعضاء تكتل 25-30 مطالبة أبوحامد بإحالتهم للجنة القيم، معتبرين أن الأمر مجرد مزايدة من النائب.
وقال النائب خالد عبدالعزيز عضو تكتل 25 – 30: إن البيان الذى صدر عن التكتل منذ عدة أيام حول رفض الموازنة العامة للدولة لم يتم فيه الإساءة إلى أى عضو فى البرلمان ولكن عبر الائتلاف فى هذا البيان عن رأيه فى الموازنة التى قدمتها الحكومة والتى يوجد بها عوار دستورى لأنها لم تحقق النسبة التى نص عليها الدستور بالنسبة للصحة والتعليم، لافتًا إلى أن نواب التكتل اعترضوا على التصويت بالأيدى، وطالبوا بأن يكون التصويت إلكترونيًا طبقًا للائحة.
وتابع عبدالعزيز: لا يجوز إحالة أى عضو للجنة القيم بسبب تعبيره عن رأيه تحت القبة، مؤكدًا أن أعضاء التكتل سوف يواصلون التعبير عن آرائهم لصالح الناخبين الذين انتخبوهم لتحقيق العدالة الاجتماعية بعد ثورتين.
بينما أكد النائب هيثم الحريرى عضو تكتل 25 -30 أن مطالبة النائب أبوحامد بإحالتنا للجنة القيم ليست فى محلها، مشيرًا إلى أن الدكتور على عبدالعال رئيس البرلمان يملك من الشجاعة ما يمكنه من الرد على أى بيان يصدره أى نائب أو تكتل وليس فى حاجة لأى نائب للدفاع عنه.
كما لفت الحريرى إلى أن أعضاء التكتل مازالوا يصرون على موقفهم الرافض للموازنة العامة للدولة لأنها غير دستورية.
ومن جهة أخرى اعترض النائب علاء عبدالمنعم المتحدث الرسمى باسم ائتلاف دعم مصر على مطالبة أبوحامد بإحالة النواب للجنة القيم، مشيرًا إلى أن الدستور واللائحة الداخلية للمجلس تسمح لأى نائب بالتعبير عن رأيه بحرية تامة فى البرلمان طالما لا تتضمن سبابًا أو ألفاظًا يعاقب عليها القانون، معتبرًا نواب تكتل 25 - 30 هم شركاء فى المسئولية تحت القبة ويجب أن نحترم آراءهم حتى وإن كانت تخالف آراء ومواقف  ائتلاف دعم مصر، موضحًا أن الاختلاف فى الرأى ظاهرة صحية تحت القبة.
وكان النائب محمد أبوحامد قد قدم بيانًا عاجلاً إلى رئيس مجلس النواب الدكتور على عبدالعال، مطالبًا فيه بتحويل قيادات تكتل 25 - 30 إلى لجنة القيم وعلى رأسهم النواب خالد يوسف وهيثم الحريرى وأحمد طنطاوى وخالد شعبان وضياء الدين داوود، وقال أبوحامد: إن سبب تقديمه للبيان هو قيام التكتل بإصدار بيان عقب موافقة المجلس على الموازنة العامة للدولة يتهم فيه البرلمان بعدم الشفافية عند إجراء عملية التصويت.
وأوضح أبوحامد أن نواب التكتل اتهموا المجلس بتمرير القوانين والقرارات بعملية تصويت صورية وغير دقيقة، فضلاً عن اتهام رئيس مجلس النواب بالتحيز لدعم مصر  وعدم الحيادية وإعطاء فرصة متساوية للتيارات المختلفة للإبداء الرأى.
 واعتبر أبوحامد أن ما قاله أعضاء التكتل هو تصريح لأعضاء البرلمان ورئيسه وقيادته بالتزوير والتدليس وعدم الأمانة والتحيز، متهمًا التكتل بإصدار بيانات تحريضية والتى تشكك فى مجلس النواب وتثير حوله الشكوك منذ بداية الجلسات.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

آلام الإنسانية
20 خطيئة لمرسى العياط
مصر تحارب الشائعات
السيسى فى الأمم المتحدة للمرة الـ5
إعلان «شرم الشيخ» وثيقة دولية وإقليمية لمواجهة جرائم الاتجار بالبشر
توصيل الغاز الطبيعى لمليون وحدة سكنية بالصعيد
20 خطيئة لمرسى العياط

Facebook twitter rss