صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

20 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

اذاعة وتليفزيون

عمرو خالد: الإسلام دين شعبى لكل الناس وليس حكراً على أحد

26 يونيو 2016



كتب - صبحى مجاهد

 
دعا الدكتور عمرو خالد، الداعية الإسلامى، إلى التقرب إلى الله فى العشر الأواخر من شهر رمضان، التى فيها ليلة القدر، خير من ألف شهر، من أجل تغير الحياة للأفضل، قائلاً إن «عظمة الإسلام هو أنه دين شعبى لكل الناس، وليس لفئة أو جماعة أو حكرًا على تيار دينى معين».
وحث الدكتور خالد فى الحلقة الثامنة عشرة من برنامجه الرمضانى «طريق للحياة» على قناة «إم بى سى مصر»، امس الاول على «التوجه إلى الخالق تعالى بالقلب مهما كان إيمانك بسيطاً، ولو كانت معلوماتك فى الدين أقل من آلاف المتدينين، لأنه ليس فيه طبقات (كبار المتدينين)، وليس فيه كهنوت (الذين لديهم معلومات فى الدين)».
وتابع: «يمكنك أن تسبق كل هؤلاء بنقاوة القلب، بأخلاقك.. لا تستصغر دينك.. أنت تسبق الجميع بنقاوة القلب والأخلاق»، مشيرًا إلى أن هناك متدينين يقولون لغيرهم: «أنا أعلى منك لأن لدى معلومات وأنت أقل منى»، لكنه قال إن الفيصل فى الأمر هو الإقبال على الله بقلب نقى.
ودلل بقول «العز بن عبد السلام» فى رده على سؤال تلميذه وهو فى المكتبة عندما قال له: «يا إمام أين وجدت قلبك وفى أى كتاب من هذه الكتب؟ فأجابه: «لقد وجدت قلبى عند فلاح وجدته يصلى بين الحقول».
وشبه الداعية الإسلامى، الإسلام بأنه «مثل نهر جار بين شطين واسع يحمل داخله آراء متعددة ووجهات نظر كثيرة، وليس خطًا مستقيمًا ضيقًا، ومن يصوره على أنه ضد الحياة، ليس بفاهم له أصلاً، أو أنه ينفر الناس منه».
وأكد، أن الدين يتسع للجميع، لكل الناس وليس لمجموعة أو تيار أو تنظيم أو علماء، فربة المنزل.. المرأة البسيطة التى تحب الله، الحريصة على الالتزام بدينها، متدينة، وليس فقط ذلك الشخص المتعمق فى الدين.. كذلك المعلم أو المعلمة الذى يربى أجيالاً على قيم ومبادئ الإسلام، وليس فقط خطيب المسجد.
وذكر أن هناك أربعة مفاهيم وضعها الإسلام ليكون جزءًا من الحياة وليس ضد الحياة، واصفًا الإخلاص بأنه أهم أعمال القلوب، وأعظمها قدرًا عند الله تعالى، وهو حقيقة الدين الإسلامى، وجوهر رسالة الإسلام، وأعظم سور القرآن.. التى تعدل ثلث القرآن .. اسمها سورة الأخلاص، لذلك كان يقول أحد الصالحين: « يا نفسى اخلصى تتخلصى».
وأشار «خالد» إلى دعوة القرآن إلى مجاهدة النفس، «فأول شىء يستحق المجاهدة نفسك التى بين جنبيك فإنك إن انتصرت عليها كنت على غيرها أقدر وإن انهزمت أمامها كنت عن غيرها أعجز».







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

لا إكـراه فى الدين
2019عام انطلاق المشروعات العملاقة بـ«الدقهلية»
كاريكاتير أحمد دياب
الحكومة تنتهى من (الأسمرات1و2و3)
الملك سلمان: فلسطين «قضيتنا الأولى» و«حرب اليمن» لم تكن خيارا
الاتـجـاه شـرقــاً
السيسى: الإسلام أرسى مبادئ التعايش السلمى بين البشر

Facebook twitter rss