صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

22 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

أخبار

نصف مليون طالب يؤدون امتحانى اللغة العربية والتربية الدينية

5 يونيو 2016



كتبت - مينرفا سعد


انطلق امس ماراثون الثانوية العامة ولمدة 23 يوما حيث ادى طلاب النظام القديم الراسبين امتحان اللغة العربية والتربية الدينية بينما يؤدى اليوم ما يزيد على نصف مليون طالب امتحان اللغة العربية والتربية الدينية وسط تفاعل حكومى قوى بين وزارات التربية والتعليم والداخلية والصحة والتموين والاتصالات ويأتى هذا الدعم بين الوزارات من اجل الحفاظ على هيبة الدولة وضبط العملية التعليمية خاصة بعد ان اعلن تنظيم الدولة الاسلامية مسئوليته ودعمه لتسريب امتحانات الثانوية العامة فى مصر خلال امتحانات العام الماضى.
وتتبع الوزارة عدة اليات تطبق لاول مرة حماية حقوق الطلاب منها توقيع رئيس اللجنة على غلاف كراسة الإجابة بحيث يكون جزء من التوقيع على (السلبس) والجزء الآخر على الغلاف، وكذلك رئيس الكنترول، لضمان حقوق الطلاب، وعدم التلاعب فى أوراق الإجابة وانتداب العضوالقانونى من خارج الادارة التعليمية لضمان الحيادية فى إجراء كافة التحقيقات ومنع جميع العاملين بالثانوية العامة من نشر أى بيانات شخصية على صفحات التواصل الاجتماعى تتعلق بأماكن انتدابهم لأعمال الامتحانات؛ وذلك لأى سبب من الأسباب.
بالاضافة الى الاجراءات المتبعة سابقا مثل ختم جميع أوراق الأسئلة بختم اللجنة؛ وذلك فى أى مكان خالٍ، وكتابة اسم الطالب ورقم جلوسة عليها مع أخذ إقرارعلى جميع العاملين باللجنة بعدم وجود أقارب حتى الدرجة الرابعة، وحظر اصطحاب التليفون المحمول لأى عضومنتدب داخل اللجنة، وكذلك الطلاب، عدا رئيس اللجنة، والمراقب الأول، وعضو لجنة الادارة بلجنة سير الامتحان؛ للتواصل مع غرفة العمليات بالوزارة وعمل مسح كامل لمقر اللجنة وجميع اللجان الفرعية قبل دخول الطلاب بوقت كاف، واستخدام العصا الإلكترونية؛ للتأكد من خلوالطلاب من حمل أى أجهزة إلكترونية.
وتتولى غرفة العمليات المركزية بوزارة التربية والتعليم مع وزارتى الاتصالات والداخلية مراقبة جميع مواقع الغش الاليكترونى والتى روجت خلال الفترة الماضية طرق إخفاء أجهزة التليفون المحمول والأجهزة الإلكترونية؛ لاستخدامها فى الغش فى امتحانات الثانوية العامة لاتخاذ الاجرائات القانونية ضدها، خاصة أنه لاول مرة سيتم تفعيل قرار رئيس الجمهورية بالقانون رقم (101) لسنة 2015 بشأن مكافحة أعمال الإخلال بالامتحانات، والذى ينص على «تطبيق عقوبة الغرامة (50 ألف) جنيه، والحبس من سنة إلى ثلاث سنوات، على كل من يساهم أويساعد فى الإخلال بالعملية اﻻمتحانية من داخل النظام التعليمى ومن خارجه».
وفى سياق متصل تفقد الدكتور الهلالى الشربينى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، سير أعمال امتحانات الثانوية العامة (نظام قديم) للعام الدراسى 2015/2016، بلجنة مدرسة السباحين الثانوية الرسمية للغات التابعة لإدارة السيدة زينب التعليمية، حيث يؤدى الطلاب امتحان مادة اللغة العربية واطمأن الوزير من الطلاب على الورقة الامتحانية، وأنها مطابقة للمواصفات التى حددها المركز القومى للامتحانات والتقويم التربوى، كما اطمأن على توفير سبل الراحة للطلاب، ومستوى النظافة داخل اللجان.
وجه الهلالى رئيس اللجنة بضرورة التوقيع على كراسات الإجابة؛ لضمان عدم التلاعب بها؛ لتحقيق مبدأ تكافؤ الفرص بين الطلاب وتفقد الوزير سير العمل داخل كنترول اللجنة، وشدد على اتباع الإجراءات، وتنفيذ التعليمات التى حددتها الوزارة بكل دقة؛ لضمان حسن سير انتظام العمل.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

20 خطيئة لمرسى العياط
آلام الإنسانية
26 اتحادًًا أولمبيًا يدعمون حطب ضد مرتضى منصور
إعلان «شرم الشيخ» وثيقة دولية وإقليمية لمواجهة جرائم الاتجار بالبشر
توصيل الغاز الطبيعى لمليون وحدة سكنية بالصعيد
مصر تحارب الشائعات
السيسى فى الأمم المتحدة للمرة الـ5

Facebook twitter rss