صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

سياسة

وزير الموارد المائية والرى: لن نتنازل عن غرامات مخالفات زراعة الأرز

23 مايو 2016



كتبت - فريدة محمد  

 

شهدت لجنة الصناعة و البيئة مناقشات ساخنة حول حرق قش الارز  والسحابة السوداء بناء على طلب الإحاطة الذى قدمه اللواء محمد اسامة أبو المجد عضو مجلس النواب وذلك فى حضور محمد عبدالعاطى وزير الموارد المائية والرى وتحدث المهندس أحمد أبو السعودى والرئيس التنفيذى لجهاز شئون البيئة عن التحركات التى يقومون بها والرامية لتطهير الترع والتعامل مع المخلفات حول القاهرة الكبرى.
ووجه طلعت السويدى رئيس اللجنة سؤالا لممثل وزارة البيئة حول تطبيق نسب التلوث فى تقرير حالة البيئة مصر 2009 و 2013 و 2014 وقال خلال اللجنة «هى نفس النسب الخاصة بالمخلفات وويجب  أن نشعر أن  هناك فرق،  2009 ولـ 2014 
وهنا اخذ المهندس أحمد أبو السعودى الرئيس التنفيذى لجهاز شئون البيئة فى الشرح دون الرد على السؤال بشكل مباشر وطالبه محمد السويدى برد رسمى من الوزارة.
وحول الانتقادات التى وجهها النواب بعدم تنفيذ الاحكام قال السعودى نحن لا نطبق الاحكام وإنما نحرك البلاغات الخاصة بالمخالفات.
ودعا طلعت السويدى لحملة لتوعية الفلاحين بعدم حرق قش الأرز مؤكدا أن الفلاحين يعتقدون خطأ  أنه سماد وهذا غير صحيح. 
وقال محمد عبدالعاطى وزير الموارد المائية والرى أن مصر تعانى من ازمة مياه وقال خلال لجنة الطاقة والبيئة عددنا يزيد وعدد المصريين يزيد فى عام 2030  مضيفا «العدد يزيد  40 مليون ونصيب الفرد يقل من المياه.
واضاف ورغم كل الحسابات لابد من إدارة جيدة فى الوزارة لأضمن نوعية المياه بخلاف التعاون مع  الدولة والمجتمع المدنى و الحكومة اضعف طرف ولا يجب تنتج بمفردها و تواجه التحديات التغيرات المناخية مشيرا الى ان هناك ما يسمى بموجات الجفاف والفيضان العالية.
واضاف لابد ان نكون جاهزين لهذه التغييرات  وزيادة الموارد موضحا ان  هناك سدودًا بجنوب سيناء والبحر الاحمر لحجز المياه وقت كميات المطر الكبيرة لافتا إلى أن هناك خطة عاجلة لمواجهة التغييرات المناخية مشيرا إلى أن هناك 700 مليون جنيه لمعالجة اثار السيول.
ولفت الوزير إلى أن هناك كميات ثابتة من المياه وأن عدد سكان يزيد وكذلك متطلبات التنمية مضيفا «وهنا يجب أن نتحدث عن نوعية المياه وطموحنا نزود الكمية ولا نضع رأسنا الرمال وهناك خطة  لتوفير الاحتياجات المائية فى ظل الزيادة السكانية.
 وقال الوزير لدينا برنامج لمعالجة الصرف الصحى ومحاصيل أقل استهلاكا للمياه بالتنسيق وزارة الزراعة واضاف «هناك أولويات ونسعى لتحسين كفاءة مياه الشرب. 
وشدد الوزير على ضرورة نشر الوعى لدى المواطنين بخصوص كميات المياه المحدودة لافتا الى لجوء بعض الفلاحين  لمخالفة  قرار عدم زراعة الارز بعد زيادة الأسعار واضاف «نواجه زيادة عجيبة  فى الكميات المزروعة بسبب ارتفاع سعر الأرز  وهذا يعكس قلة وعى لدى المزارعين وهذا يتسبب فى أزمة ونحتاج ادارة رشيدة تجنبا لأزمات قد تحدث  بسبب الجفاف وعلينا أن نخزن كميات من المياه  نحتاجها أوقات الأزمات.
وقال الوزير «نقوم بتحركات لتفعيل الوعى مؤكدا أن الوزارة لن تستجيب للطلبات الكثيرة الخاصة بالتنازل عن غرامات الارز  متسائلا» كيف يحدث ذلك مع من أضر كل الناس ولابد أن يكون هناك وعى لأننا  ندير كميات مياه ثابتة. 
ومن جانبها قالت النائبة سحر عتمان لابد من مراعاة اوضاع الفلاحين مضيفا  لابد أن نراعى اوضاعهم واستمرار الوضع على ما هو عليه يعنى اننا  مش هنلاقى فلاحين هنجيبهم من الصين بسبب المشكلات التى يواجهونها.
وشدد الوزير على زيادة الوعى من خلال ابحاث تحلية مياه الشرب وتطهير مياه الصرف. 
وقالت النائبة سحر عتمان: لا يجب أن يحبس الفلاح وكأنه مجرم فى زنزانة تاجر المخدرات.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

قبيلة الغفران تجدد الشكوى إلى المفوضية السامية ضد همجية «نظام الحمدين»
900معلمة بـ«القليـوبية» تحت رحمة الانتـداب
الخيال العلمى فى رواية «الإسكندرية 2050»
خريطة الحكومة للأمان الاجتماعى
الكاتبة الفلسطينية فدى جريس فى حوارها لـ«روزاليوسف»: فى الكتابة حريات تعيد تشكيل الصورة من حولنا
«محافظ الجيزة» بالمهندسين بسبب كسر ماسورة مياه.. و«الهرم» غارق فى القمامة !
السفير محمد إدريس مندوب مصر الدائم لدى الأمم المتحدة فى نيويورك لـ«روزاليوسف»: بيان القاهرة يؤسس لإعلان سياسى هو الأول من نوعه فى حفظ السلام

Facebook twitter rss