صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

24 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

شيوخ وعلماء

النور يستغل لقاءات قياداته بالإمام الأكبر ويعلن مناقشة الأزهر قانوناً لتجديد الخطاب الدينى

20 مايو 2016



فى موقف متكرر من حزب النور أعلن بعض أعضاء الحزب عن إعداد مشروع  بقانون حول تجديد الخطاب الدينى مع الأزهر تمهيدًا لعرضه على اللجنة الدينية بمجلس النواب، فيما  أعلن  بالأزهر الشريف عن استنكاره لاستغلال البعض استقبال د. أحمد الطيب شيخ الأزهر، لعدد من قيادات ونواب حزب النور بناء على طلبهم، وإطلاق تصريحات غير دقيقة عن تجديد الخطاب الديني، موضحًا أن الأزهر الشريف لا علم له بما أعلنه.
وأكد المركز الإعلامى بالأزهر أنه وفقا للمادة «7» من الدستور، التى تنص على أن «الأزهر الشريف هيئة إسلامية علمية مستقلة، يختص دون غيره بالقيام على كافة شئونه، وهو المرجع الأساسى فى العلوم الدينية والشئون الإسلامية، ويتولى مسئولية الدعوة، ونشر علوم الدين، واللغة العربية فى مصر والعالم ...»، فإن أى طرح عن تطوير وضبط الخطاب الدينى لابد أن يتفق مع منهج الأزهر الوسطى الذى ارتضته الأمة بالقبول عبر الأزمان؛ فعلماؤه هم المختصون بهذه الشئون بحكم الدستور والقانون.
كما أكد المركز الإعلامى بالأزهر خطأ ما يقوله بعض منتسبى حزب النور من أن فضيلة الإمام الأكبر استقبلهم من أجل مناقشة تجديد الخطاب الدينى أو أن استقبال فضيلته لهم يعنى رضاه عن منهجهم ورأيهم فى بعض القضايا الشرعية، فمنهج الأزهر الوسطى يعرفه الجميع ورؤيته الشرعية ثابتة ناصعة للكافة.
وحذر المركز الإعلامى بالأزهر من محاولات البعض استغلال انفتاحه على جميع الرؤى والاتجاهات؛ إيمانا بدوره الوطنى ومسئوليته الشرعية فى نشر صحيح الدين وفق منهج وسطى قويم، للزجِّ به فى بعض الآراء التى لا تمثل منهج الأزهري، أو الافتئات على دوره واختصاصاته التى نص عليها الدستور المصري.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

مندوب اليمن بالأمم المتحدة: موقف مصر من قضيتنا عروبى أصيل يليق بمكانتها وتاريخها
مشروعات صغيرة.. وأحلام كبيرة
القاهرة ـــ واشنطن.. شراكة استراتيجية
«المصــرييـن أهُــمّ»
عبدالله بن زايد لـ«روزاليوسف»: المباحثات مع الرئيس السيسى كانت إيجابية للغاية
وزير الاتصالات يؤكد على أهمية الوعى بخطورة التهديدات السيبرانية وضرورة التعامل معها كأولوية لتفعيل منظومة الأمن السيبرانى
موعد مع التاريخ «مو» يصارع على لقب the Best

Facebook twitter rss