صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

أخبار

الوزراء: مصر تحتل المرتبة 99 عالميا فى الابتكار

18 مايو 2016



كتب -حسن أبوخزيم


أكد المهندس حسام الجمل رئيس مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار  أن مصر احتلت المرتبة ٩٩ عالميا فى مؤشر الابتكار، بينما احتلت السعودية المرتبة الأولى عربياً، جاء ذلك خلال افتتاح الدكتور أشرف الشيحى وزير التعليم العالى والبحث العلمى  فعاليـات المؤتمر الدولى الأول الذى ينظمه المجلس الأعلى للجامعات تحت عنوان «نحو بناء مجتمع المعرفة والابتكار المصري» لمناقشة مستقبل المعرفة والابتكار فى مصر، وذلك فى إطار احتفال وزارة التعليم العالى بعام 2016 عاماً للابتكار، بحضور كلٍ من المهندس حسام الجمل رئيس مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار التابع لمجلس الوزراء، والدكتور طارق شوقى أمين عام المجالس التخصصية التابعة لرئاسة الجمهورية، والدكتور محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمى والتكنولوجيا، والدكتور هانى تركى ممثل البرنامج الإنمائى للأمم المتحدة، وجمال بن حويرم مدير مؤسسة بن راشد آل مكتوم بدولة الإمارات، بالإضافة إلى عدد من رؤساء الجامعات والمراكز البحثية المصرية وعدد من الوزراء السابقين وخبراء الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وعدد من الباحثين فى جميع المجالات.
ويأتى تنظيم هذا المؤتمر فى إطار سعى الدولة لبناء مجتمع معرفى مبدع ومبتكر ومنتج للعلوم والتكنولوجيا، فضلاً على تهيئة بيئة محفزة لتعظيم الإنتاج المعرفى من خلال إصلاح وتطوير البيئة التشريعية والاستثمارية والتمويلية والبنية التحتية، بالإضافة إلى تفعيل وتطوير نظام متكامل للابتكار وتشجيع الابتكارات من خلال تحفيز الإنتاج الإبداعي، وكذلك تطوير التعليم الأساسى والتعليم العالى والبحث العلمى.   
وأكد الدكتور أشرف الشيحى وزير التعليم العالى خلال كلمته بالمؤتمر أن ثورة المعلومات بما تشمله من أنظمة وابتكارات وتخزين ونقل للمعلومات تعتبر عاملاً فعالاً ومؤثراً على الابتكار والإبداع فى مجتمع المعرفة، مضيفاً أن الدولة تسعى جاهدةً خلال السنوات الأخيرة إلى تحويل البحوث النظرية والابتكارات التى أنجزها المبدعون المصريون فى مختلف مجالات البحث العلمى إلى منتجات تحقق عائداً اقتصادياً وتستفيد منها قطاعات الإنتاج والخدمات فى الدولة والمجتمع، مشيـراً إلى الدور المحورى الذى تلعبه مؤسسات التعليم العالى والبحث العلمى فى بنـاء مجتمــع قوى للمعرفة والابتكار.
وأضاف «الشيحي» أن بنك المعرفة المصرى الذى أطلقته مؤسسة الرئاسة أدخل مصر عالماً جديداً يتيح كل وسائل العلم والمعرفة لكل أفراد الشعب المصرى بلا مقابل، كما أنه ينعكس إيجاباً على مكانة مصر ووجودها الدولى فى عالم المعرفة والابتكار والإبداع، مشيراً إلى ارتفاع أعداد وتحسن جودة الأبحاث العلمية المصرية المنشورة على المستوى الدولى، كما أشار إلى الدور المهم الذى يلعبه القطاع الخاص والمجتمع المدنى فى تمويل الأبحاث العلمية النظرية وتحويلها لابتكارات ومشروعات، مضيفاً أن وزارة التعليم العالى بصدد اتخاذ العديد من الإجراءات والحوافز التى من شأنها تحسين الترتيب العالمى لمصر فى عالم الابتكار والإبداع.
فيما أكد المهندس حسام الجمل ضرورة تضافر الجهود وحدوث التكامل والتناغم المطلوب فى الأداء بين كل الجهات المعنية بالبحث العلمى من أجل بنـاء مجتمــع قوى للمعرفة والابتكار، كما أكد ضرورة وجود مجالس فكر متخصصة لوضع استراتيجيات واضحة الهدف منها المساهمة فى بناء مجتمع المعرفة والابتكار، مشيراً إلى أنه خلال الخمس سنوات الأخيرة لم تحقق الدولة المستهدف من حيث حجم الإنفاق على مجال الابتكار ومن حيث أعداد العاملين فى هذا المجال، مضيفاً أن عنصر الابتكار يعد أحد أهم عناصر مؤشر التنافسية العالمى.
وأضاف أن مصر كانت قد احتلت المرتبة 103 من ضمن 141 دولة فى مؤشر الابتكار العالمى خلال عام 2012، ثم تأخرت خلال عام 2013 للمرتبة 108، ثم ارتفعت بعدها خلال عام 2014 لتصبح فى المرتبة 99، ثم تراجعت مرتبة واحدة خلال عام 2015 لتصبح بالمرتبة 100، مشيراً إلى ثبات مرتبة مصر عربياً فى هذا المؤشر، حيث جاءت فى المرتبة الـ11 عربياً من ضمن 15 دولة عربية، وقد احتلت سويسرا المرتبة الأولى عالمياً فى مؤشر الابتكار العالمى لعام 2015، فيما جاءت السعودية فى المرتبة الأولى عربياً خلال عام 2015، وحلت دولة الإمارات فى المرتبة الثانية عربياً فى ذات العام.
وأشار «الجمل» إلى أن مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار كان قد أجرى عدداً من استطلاعات الرأى العام حول رؤية المصريين للابتكار والمعرفة فى المجتمع المصري، وبسؤال عينة عشوائية من المواطنين عما إذا كان الشعب المصرى شعباً مبتكراً ومبدعاً فى الوقت الحالي، فقد أجاب 59% منهم بـ «نعم»، فيما أجاب 26.9% بـ «لا»، فيما لم يحدد 14.1% موقفهم من ذلك، وبسؤال العينة عما إذا كان التعليم فى المدارس فى مصر يساعد على الابتكار، فقد أجاب 25.4% بـ«نعم»، فيما أجاب 55.8% بـ«لا»، فيما لم يحدد 18.8% موقفهم، وعما إذا كان التعليم فى الجامعات فى مصر يساعد على الابتكار، فقد أجاب 31.1% بـ«نعم»، فيما أجاب 41.3% بـ«لا»، فيما لم يحدد 27.6% موقفهم، وعما إذا كانت الدولة تهتم بالبحث العلمى وتشجعه، فقد أجاب 45.5% بـ «نعم»، فيما أجاب 35.9% بـ «لا»، فيما لم يحدد 18.6% موقفهم.
ومن جانبه، أكد الدكتور طارق شوقى أمين عام المجالس التخصصية التابعة لرئاسة الجمهورية خلال كلمته بالمؤتمر أن المشروعات التى أطلقها رئيس الجمهورية مثل مشروع بنك المعرفة المصري، والبرنامج الرئاسى لتأهيل الشباب للقيادة، وبرنامج تدريب 10 آلاف معلم على أحدث أساليب التربية والتعليم، ومبادرة مجتمع يفكر ويتعلم ويبتكر، هو أكبر دليل على اهتمامه بنشر المعرفة، مشيراً إلى أهمية دور بنك المعرفة المصرى فى تحويل المجتمع من مجتمع مستهلك للمعرفة إلى مجتمع منتج لها وقادر على التفكير والابتكار، مؤكداً أن وزارة التربية والتعليم ستقوم بربط المناهج ببنك المعرفة فى شهر سبتمبر المقبل لأول مرة، حيث سيتم ربط كافة كتب العلوم بجميع المراحل بالبنك، كون كل درس له فيديو على موقع بنك المعرفة يتاح للطالب مشاهدته أثناء مذاكرته لدروسه.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

البنت المنياوية والسحجة والتحطيب لتنشيط السياحة بالمنيا
تعديلات جديدة بقانون الثروة المعدنية لجذب الاستثمارات الأجنبية
50 مدربًا سقطوا من «أتوبيس الدورى»!
الزوجة: «عملّى البحر طحينة وطلع نصاب ومتجوز مرتين.. قبل العرس سرق العفش وهرب»
«المجلس القومى للسكان» يحمل عبء القضية السكانية وإنقاذ الدولة المصرية
حتى جرائم الإرهاب لن تقوى عليها
حكم متقاعد يقوم بتعيين الحكام بالوديات!

Facebook twitter rss