صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

الأخيرة

ماجدة الرومى: السينما حلمى الكبير وأحمد زكى عرض علىّ مشاركته أحد أفلامه

16 مايو 2016



كتبت - سهير عبدالحميد

 

أكدت المطربة اللبنانية ماجدة الرومى أن السينما هى حلمها الكبير الذى تمنت أن تحققه منذ تجربتها الاولى على الشاشة الفضية مع المخرج الراحل يوسف شاهين من خلال فيلم عودة الابن الضال.
وقالت الرومى خلال المؤتمر الصحفى الذى عقد أمس الأول للإعلان عن تفاصيل حفلها الخيرى الذى تحييه لصالح مستشفى الحروق:
الحديث عن السينما دائما ما يؤلمنى كثيرا فقد كان شاهين بمثابة الأب الروحى واعتبره شريانًا من شرايين قلبى وعندما تحدثت إلى إحدى المعجبات السكندريات على موقع التواصل الاجتماعى طلبت منها أن تضع وردة على قبر يوسف شاهين وأخرى على قبر الملكة فريدة واعتبر نفسى خسرت أحلامًا كثيرة بعدم تكرار تعاونى مع شاهين بعد عودة الابن الضال وكان هذا لظروف خارجة عن إرادتى وهى بسبب الحرب اللبنانية أيضًا نفس الأمر عندما عرض على النجم الراحل أحمد زكى مشاركته أحد افلامه لذلك ستظل السينما هى حلمى الأكبر.
وعن الشخصية التاريخية التى تتمنى تجسيدها اختارت ماجدة الرومى الشاعرة مى زيادة معتبراها جامعة عربية ومن أكثر الشخصيات التى تتمنى أن تجسدها سواء من ناحية المضمون أو المرحلة العمرية.
ووجهت الرومى رسالة للشباب المصرى والعربى قائلة: حافظوا على اوطانكم لأنكم حراسها ولأن هناك أعداء لنا معروفون وغير معروفين وينتظرون أن يقع شبابنا فى براثن اليأس.
وعن رأيها فى تبنى الأصوات الجديدة عبر برامج اكتشاف المواهب قالت ماجدة: الصوت والموهبة وحدهما لا يكفيان فلابد من الرعاية المادية والإعلامية للموهبة حتى تصل للمكانة التى تستحقها.
وأضافت الرومى أن المايسترو نادر عباسى سيقود الفرقة الموسيقية خلال حفلها التى ستقوم بإحيائها بالصوت والضوء والذى تبرعت بأجرها عن هذا الحفل لصالح مستشفى الحروق الذى يشرف عليه هبة السويدى رئيس جمعية أهل مصر وأشارت ماجدة الرومى فى هذا الشأن إلى أنها لا تفكر ثانية واحدة عندما تأتى إليها فرصة العمل الخيرى حتى ولو كلفها ذلك الكثير متمنية أن تكرر فرصة إحياء الحفلات بمصر خلال الفترة القادمة.
وأخيرا أكدت ماجدة الرومى أن المطربة الكبيرة فيروز ستظل هى صوت لبنان ودعت لها بالصحة وطول العمر.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

أبوالليل.. ترك الوظيفة.. وبدأ بـ«ورشة» ليتحول لصاحب مصنع
دينا.. جاليرى للمشغولات اليدوية
مارينا.. أنشأت مصنعًا لتشكيل الحديد والإنتاج كله للتصدير
كاريكاتير أحمد دياب
المقابل المالى يعرقل انتقال لاعب برازيلى للزمالك
«شىء ما يحدث».. مجموعة قصصية تحتفى بمسارات الحياة
قلنا لـ«مدبولينيو» ميت عقبة انت فين..فقال: اسألوا «جروس»

Facebook twitter rss