صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

محافظات

«روزاليوسف» تواصل حربها لكشف فساد المديرية.. «الإدارة الهندسية» تضلل أوقاف القليوبية

5 مايو 2016



القليوبية - حنان عليوه


تشهد الإدارة الهندسية بمديرية أوقاف القليوبية مخالفات صارخة، حيث يضرب مديرها باللوائح القانونية عرض الحائط، حيث قام المقاول الذى تم ترسية مسجد «منسى» بقرية طحانوب، مدينة شبين القناطر، بارتكاب عدد من المخالفات بشأن عمق الحفر، وصب الخرسانة العادية دون وجود جهاز الإشراف، علاوة على عدم إزالة الخرسانة القديمة بأكملها.
تأتى ذلك المخالفات فى إطار الحملة التى شنتها «روزاليوسف» على مديرية أوقاف القليوبية، لكشف المخالفات الجسيمة والصارخة التى تم ارتكابها على مرأى ومسمع من الجميع، حيث سبق وأن أزحنا الستار عن وجود مخالفات فى أعمال المساجد، وتحرير محاضر للمتبرعين، وأيضا المماطلة فى تنفيذ بعض الجزاءات والقرارات التأديبية، وغيرها من المخالفات..
حصلت «روزاليوسف» على مستندات تكشف مخالفات جديدة بالإدارة الهندسية بمديرية الأوقاف بالقليوبية، بمسجد «منسى» بقرية طحانوب بمدينة شبين القناطر، الذى تجرى به أعمال أحلال وتجديد للمسجد منذ عدة أشهر.
كشفت المستندات عن وجود مخالفات فى أعمال الإحلال والتجديد التى قام بها المقاول الذى تمت الترسية عليه، حيث خالف عمق الحفر بعدم القيام بأعمال الحفر حتى منسوب التأسيس كما ورد بشروط الأعمال والتوصيات «1.5 متر من منسوب الشارع»، فضلا عن أنه قام بإنزال تربة الإحلال وصب الخرسانة العادية، دون وجود جهاز الإشراف، وفقا لما كشف عنه المهندس المختص بالعملية، بالإضافة إلى تركه أجزاء من الخرسانات القديمة بالمخالفة لشروط الأعمال، ما دفع مهندس الإشراف إلى رفض استلام الأعمال وأوصى بمذكرة بوقفها وتحرير مخالفة للمقاول.
«ما زاد الطين بلة» قيام المهندس محمد عبدالمنعم عفيفى، مدير الإدارة الهندسية بأوقاف القليوبية، بعرض مذكرة على رئيس الإدارة المركزية للشئون الهندسية بوزارة الأوقاف، مخالفة للواقع، حيث أبدى فيها أن الأهالى اعترضت على استكمال المقاول أعمال التطوير وقيامهم بإنهاء الأعمال من خلال الجهود الذاتية، فى الوقت الذى جاء فيه اعتراض الأهالى على عدم القيام بالحفر وفقا للوائح المعمول بها.
ناهيك أنه ضلل الشيخ صبرى دويدار، وكيل وزراة الأوقاف بالمحافظة، حيث تقدم بمذكرة طالبه خلالها بالموافقة على مخاطبة المقاول المختص بإحضار مهندس استشارى لمراجعة الأعمال التى تمت طبقا للقواعد وتقرير الجسات، وإعداد تقرير بتوصيات المعاينة علما بأنه لا يجوز أن يجمع الخصم والحكم فى شخص واحد ـ، وذلك حتى يتم الانتهاء من الخلاف بين جهاز الإشراف والمقاول حول عدم الالتزام بالتوصيات فى أعمال التطوير والترميم، رغم أن الخلاف الحقيقى عدم التزام المقاول بعمق الحفر وعدم إزالة الخرسانات القديمة بأكملها.
فى حين أن المهندس المشرف على الأعمال، رفض التوقيع على طلب المقاول بصرف دفعة من المبالغ قيمة الأعمال التى قام بها، وذلك بسبب المخالفات التى ارتكبها الثاني، علاوة على أن المذكرة التى قدمها مدير الإدرارة الهندسية لوكيل الوزارة ليست من اختصاص «دويدار»، ومن صميم عمل مدير عام التشييد والبناء أو رئيس الإدارة المركزية للشئون الهندسية طبقا لعقد المقاولة.
ويطالب المتضررون بوقف الأعمال وتحرير مخالفة للمقاول، وفى حالة عدم إعادة التطوير على نفقة الوزراة، وإسناده إلى متبرع «جهود ذاتية»، لابد أن تلزم مديرية الأوقاف المقاول بإزالة المخالفات التى لا تزال قائمة، قبل الشروع فى العمل من قبل المتبرع، إلى جانب تفعيل دور جهاز الإشراف للإدارة الهندسية بالمديرية لمتابعة العمل ومدى الالتزام باللوائح والقوانين.
ومن جملة المخالفات التى ترتكب «عينى عينك» بأوقاف القليوبية، قيام مديرية الإدارة الهندسية بتحرير مخالفات للمتبرعين لمسجد «عصفور» بمدينة بنها، وذلك على خلفية مخالفة عمق الحفر، حيث إن أعمال الحفر لم تتم حتى منسوب التأسيس، مثلها مثل ماحدث بمسجد «منسي» الذى لم تحرك مخالفاته ساكنا لمسئول.
أيضا هناك بند يشترط على المقاول الذى تكون هناك ترسية عليه فى عملية تتجاوز مليون جنيه، أن يقوم بتخصيص سيارة على نفقته الخاصة لنقل المشرفين، وفى حالة عدم التخصيص يتم خصم ١٥٠ جنيها يوميا من قيمة العملية، ورغم ذلك توجد 6 عمليات قائمة ولم يوفر المقاولون السيارات ولم يتم توقيع الخصومات عليهم.
وفى واقعة غريبة من نوعها، كشف مصدر عن وجود مخالفة بمنزل مكون من 5 طوابق، ملك مدير الإدارة الهندسية بقرية الرمالى مركز قويسنا بمحافظة المنوفية، استغل المدير منصبه فى التعدى على حرم مسجد «السلامية» المجاور لمنزله وقام بفتح نوافذ عليه، فى الوقت الذى تحرم فيه الأوقاف فتح مظلات أو نوافذ على المساجد وحرمها حتى ولو فناء، وفى حالة عدم الالتزام يصدر قرارا بإزالة التعدى فورا، وهو ما لم يتم حتى الآن.
الأمر الذ أثار غضب الأهالى ودفعهم للتقدم بعدة شكاوى لمديرية أوقاف المنوفية، يتضررون فيها من فتح نوافذ على المسجد بالمخالفة للقانون، مؤكدين أن قرارات الإزالة لم تتم مجاملة لمدير الإدارة الهندسية بالقليوبية، الذى كان يعمل بهندسية المنوفية سابقا، مشددين على ضرورة تدخل وزير الأوقاف ووقف المهازل التى ترتكب «فى عز الدهر».







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

20 خطيئة لمرسى العياط
آلام الإنسانية
26 اتحادًًا أولمبيًا يدعمون حطب ضد مرتضى منصور
إعلان «شرم الشيخ» وثيقة دولية وإقليمية لمواجهة جرائم الاتجار بالبشر
السيسى فى الأمم المتحدة للمرة الـ5
توصيل الغاز الطبيعى لمليون وحدة سكنية بالصعيد
مصر تحارب الشائعات

Facebook twitter rss