صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

20 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

أخبار

فايد: خطة عاجلة لمواجهة أى بؤر مصابة بالحمى القلاعية

25 ابريل 2016



 كتب-إبراهيم رمضان

 

أعلن الدكتور عصام فايد، وزير الزراعة، واستصلاح الأراضى، أن الوزارة اتخذت إجراءات تنفيذية عاجلة لمواجهة الأمراض الوبائية حفاظا على الثروة الحيوانية والداجنة من خلال فرق التقصى النشط وما يطلق عليها فرق «الكاهو» للسيطرة على أى بؤرة مصابة، وتحصين الماشية من 5 أمراض وبائية وهى الحمى القلاعية، والجلد العقدى، وطاعون المجترات الصغيرة، والوادى المتصدع، وجدرى الأغنام، مشيرًا إلى أنه يتم التحصين الحلقى ضد الحمى القلاعية بالمجان على مستوى الجمهورية.
ومن جانبه، قال اللواء إبراهيم محروس، رئيس الهيئة العامة للخدمات البيطرية، إنه تحسبًا لأى أمراض قد تظهر على الحيوانات فقد تم اتخاذ عدد من الإجراءات منها:
العناية الجيدة للحيوانات ومتابعة ظهور أى أعراض مرضية، واستعمال خافضات الحرارة ومضادات للالتهابات لمنع حدوث العدوى البكتيرية الثانوية، وتحصين حلقى للحيوانات، والمتابعة الجيدة والمستمرة يوميًا للجان التحصين، إضافة إلى عزل الحيوانات المشتراة من الأسواق ولا يتم خلطها مباشرة مع القطعان الأصلية إلا بعد الحجر لمدة 21 يومًا للتأكد من خلوها من أية أمراض.
وأضاف محروس، أن الوزارة تقوم حالياً بالتسجيل والترقيم للحيوانات بحيث يسجل بها التحصينات والحالة الصحية لسهولة المتابعة الصحية والوقائية بالتحصينات الدورية.
 وأكد أن هناك سيطرة على المرض عن طريق التحصين ولا توجد حالات وبائية، ونادراً ما تظهر أية أعراض للحمى القلاعية بالحيوانات المحصنة.. وشدد رئيس الهيئة على ضرورة رفع الوعى لدى المربين والالتزام بالتوعية المحددة للتحصينات وكذلك التخلص الآمن والصحى للحيوانات النافقة حتى لاتكون مصدراً لانتشار العدوى.
وتناشد وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، السادة المربين، بضرورة تحصين رؤوس الماشية الخاصة بهم من مرتين إلى ثلاث مرات فى العام، ضد الحمى القلاعية بواقع من 4 إلى 6 أشهر بين عملية التحصين.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

سَجَّان تركيا
وداعًا يا جميل!
«البترول» توقع اتفاقًا مع قبرص لإسالة غاز حقل «أفردويت» بمصر
ضوابط جديدة لتبنى الأطفال
مفاجآت فى انتظار ظهور «مخلص العالم»
الحلم يتحقق
ادعموا صـــــلاح

Facebook twitter rss