صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

اذاعة وتليفزيون

الإبراهيمى: داعش جزء من تشويه صورة الإسلام

17 ابريل 2016



كـتب ـ محـمد خـضير


شدد الأخضر الإبراهيمى المبعوث الأممى للجامعة العربية سابقاً، على تصريحات المرشحين فى الانتخابات الرئاسية الأمريكية الهجومية على العرب والمسلمين، قائلاً: «هناك أزمة كبيرة، والإسلام الآن كأنه يُحاكم، وكذلك المسلمين»، مشيراً إلى أن هناك هجوماً على الإسلام والمسلمين والعرب، وداعش جزء من تشويه صورة الإسلام.
وأوضح خلال لقائه مع الإعلامية جيهان منصور ببرنامج «من أمريكا»، على قناة «النهار اليوم» أمس الأول، أن التعاون فى المنطقة العربية، أقل بكثير مما هو جار فى كل مناطق العالم بدون استثناء، معرباً عن تفاؤله، لأنه ينتمى إلى جيل قدم الكثير، ووفقوا فى أشياء وأخطأوا فى أشياء أخرى، وهناك جيل جديد مؤهل أكثر منهم.
وأشار الإبراهيمى، إلى أنه لا يقبل تجاهل الحقيقة والأخطار والمشكلات التى تواجهنا لنواجهها بشجاعة، قائلا: إن سوريا أصبحت فى الصدارة، متسائلاً:» هل ستنتهى الحرب الأهلية فى سوريا وأزمة اللاجئين التى أصبحت مشكلة عالمية، فهناك مليون لاجئ فى أوروبا.
وأضاف إنه بدأ إدراك أنه لا إمكانية لانتصار كامل لأى من الطرفين فى سوريا، مضيفاً أنه لابد من البحث عن حل وسط وتوافق وتنازلات من الأطراف، مشيراً إلى أنه يتفهم مواقف السوريين أكثر مما يتفهم مواقف غير السوريين.
وأشار الإبراهيمى إلى أن هناك شبه توافق محلى وإقليمى ودولى بشأن سوريا، لافتاً إلى أن السوريين غير قادرين على حل مشكلتهم بأنفسهم وجيرانهم غير أنه لا بد من أن تأتى اللغة العقلانية من الخارج.
وقال المبعوث الأممى والجامعة العربية سابقاً: «بذلت جهدا كبيرا جداً فى محاولة التقارب بين الولايات المتحدة وروسيا، وهذا حصل إلى حد كبير»، موضحاً أن هاتين الدولتين قبلتا الآن أن الموضوع خطر ولا يوجد حل عسكرى ولا بد من التوصل لحل سياسى.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

البنت المنياوية والسحجة والتحطيب لتنشيط السياحة بالمنيا
الزوجة: «عملّى البحر طحينة وطلع نصاب ومتجوز مرتين.. قبل العرس سرق العفش وهرب»
حكم متقاعد يقوم بتعيين الحكام بالوديات!
حتى جرائم الإرهاب لن تقوى عليها
الجيش والشرطة يهنئان الرئيس بذكرى المولد النبوى
تعديلات جديدة بقانون الثروة المعدنية لجذب الاستثمارات الأجنبية
50 مدربًا سقطوا من «أتوبيس الدورى»!

Facebook twitter rss