صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 يناير 2019

أبواب الموقع

 

أخبار

..وصورة المعزول تتصدر غلاف مجلة التنظيم الإرهابى

15 ابريل 2016



كتب – عيسى جاد الكريم

تصدرت صورة للرئيس المعزول محمد مرسى الغلاف الأخير لمجلة دابق الناطقة باسم تنظيم داعش الارهابى فى عددها رقم 14  والتى تصدر باللغة الانجليزية وكتبت تحت صورته الإخوان المرتدين ووصف داعش الاخوان بأنهم الحزب المرتد الذى نشأ فى عام 1928 على يد حسن البنا وعلى مدى عقود اصبح كالسرطان المدمر والذى تحور وانتشر، فى محاولة ليغرق الأمة بأكملها فى الردة.  وانطلق من مدينة الاسماعيلية المصرية  وسرعان ما انتشر فى جميع أنحاء مصر إلى الشام، والعراق والخليج وفى نهاية المطاف انتشر فى الأراضى المغتصبة فى فلسطين  ومن ثم انتشر فى الغرب - أمريكا وأوروبا واستراليا - وغيرها من البلدان وفى جميع أنحاء العالم. أينما كانت هناك تجمعات للمسلمين فإنه يتواجد الإخوان  عبر جمعيات تحمل لافتات إسلامية  تقام تحت دعاوى غرس الدين فى نفوس المسلمين  وهذه الجمعيات تتحدث باسم الإسلام  رغم ان الجماعة الإخوان السرطانية  تنحرف بها عن صحيح الدين.
ووصفت داعش الإخوان بانهم مثلهم مثل بقية الطوائف التى ظهرت على مدى التاريخ وساهمت فى تخريب عقيدة المسلمين الصحيحة مثل  الجهينية نسبة إلى  جهينم  العتيبى الذى هاجم الكعبة مع اتبعاه والمعتزلة، وغيرهم من الطوائف الدينية والصوفية  والتى تستخدم الهرطقة وان انتشارهم كان بسبب غياب الخلفاء والعلماء بحسب داعش لعدة قرون مستخدمين خطابًا لاهوتيًا ومدخلين آراء متناقضة من الحديث والفقة وانهم ارتدوا خيمة العبادة، والحداثة على يد العثمانيين المنحرفين وفى عهد الاستعمار الصليبى فى العديد من بلاد المسلمين الذى سهل لها الوجود مثل السرطان واوجد له  بسهولة موطئ قدم قويًا فى كل الأراضى التى تم التوصل إليها. لنشر  التعليم الدينية للإخوان التى هى  خليط من الانحراف ورثها من قبل العثمانيين وجنبا إلى جنب مع مختلف العقائد والطقوس الديمقراطية والليبرالية والمسالمة،
والاشتراكية اقترضت من الوثنيين من الغرب والشرق.
داعش هاجم الإخوان وقال إنهم يستخدمون المراكز الإسلامية كستار للتعاون مع أجهزة الاستخبارات الغربية للوشاية بالمسلمين ويتعاونون مع أجهزة الاستخبارات لهدف واحد هو ان تساعدهم هذه الأجهزة فى الوصول للسلطة.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

شراكة استراتيجية بين مصر وجنوب السودان
فى مهرجان الهيئة العربية للمسرح.. زخم مسرحى وبث مباشر من مصر للشارقة
واحة الإبداع.. النسوة فى قلب الحى
بسام راضى: مشروعات البنية التحتية التى تحققت بمصر خلال 4 سنوات تعادل عمل 25 سنة
«همزة وصل» تثير حفيظة عمرو دوارة
خان الخليلى المكان الذى قتل صاحبه
«صباح ومسا» جولته القادمة بمهرجان أفينون

Facebook twitter rss