صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

أخبار

إغلاق «الجزيرة أمريكا» عقب بيعها بنصف مليار دولار

14 ابريل 2016



كتبت - هند عزام

عقب تسريح قناة الجزيرة لعدد 500 من العاملين بها منذ أيام اسدلت الشبكة الستار على منفذها بالولايات المتحدة الأمريكية  «الجزيرة أمريكا» مساء أمس الأول  عقب فشلها فى تحقيق طموحاتها فى منافسة القنوات الإخبارية العالمية «فوكس نيوز» و «cnn»  لتكمل الشبكة خيباتها بغلق قناة لم تستمر سوى 3 سنوات فقط و شهدا هجومًا على موقع القناة الإلكترونى عن ضعف أدائها.
وذكر موقع cnn بالعربى الإخبارى أن قناة «الجزيرة أمريكا» بدأت عام 2013 بعد شراء شبكة الجزيرة القطرية لقناة «Current TV» بمبلغ 500 مليون دولار، اليوم الأخير للقناة انتهى بأكل الطعام الصينى والدموع والقلق وانه  مع حلول اليوم الأخير لقناة «الجزيرة أمريكا»، كانت اللافتات التى زينت مكاتبها بالقرب من محطة بنسلفانيا، بمثابة العد التنازلى غير الرسمى. إذ كانت ما تزال بعض أحرف كلمة «الجزيرة» على المبنى، الاثنين، لكن بحلول بعد ظهر الثلاثاء، أُزيلت «الجزيرة» بالكامل ولم يعد يُرى سوى ثقوب المسامير على الحائط، وفى منتصف الليل من ذات اليوم، اختفى البث.
فى الأسبوع الماضى، بدأت القناة ببث مقتطفات من فترة عملها التى بلغت مدتها عامين ونصف العام منذ تأسيسها. وبثت القناة البث النهائى على الهواء مباشرة مساء الثلاثاء والذى كان معرضًا أرشيفيًا لمدة ثلاث ساعات شمل بعض التقارير الصدارة عن القناة، وانتهى البث برسالة شكر للمشاهدين والقراء.. وحضر الموظفون من جميع المكاتب فى المدينة ليشاركوا فى احتفالات الختام وكانت هناك صورة جماعية فى غرفة الأخبار وجاء الثلاثاء ليتناول الموظفون الإفطار معا ثم الطعام الصينى للغذاء.. ووصف أحد الموظفين المزاج العام، بأنه كان تقريبا «50 فى المائة من المرح والاحتفال و50 فى المائة من الحزن والدموع،» إذ خلق مزيج من الحنين إلى الماضى وعدم اليقين حول المستقبل جوا من المشاعر المختلطة.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

«الدبلوماسية المصرية».. قوة التدخل السريع لحماية حقوق وكرامة المصريين بالخارج
6 مكاسب حققها الفراعنة فى ليلة اصطياد النسور
حل مشكلات الصرف الصحى المتراكمة فى المطرية
تطابق وجهات النظر المصرية ــ الإفريقية لإصلاح المفوضية
بشائر مبادرة المشروعات الصغيرة تهل على الاقتصاد
الفارس يترجل
وسام الاحترام د.هانى الناظر الإنسان قبل الطبيب

Facebook twitter rss