صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

الأخيرة

فاطمة ناعوت: قانون ازدراء الأديان مضحك وهزلى

5 ابريل 2016



كتبت - سوزى شكرى


عدد من القضايا كشفت فى الفترة الاخيرة عوارا بالمادة التى لحقت بعدد من المفكرين والكتاب وأصحاب الرأى بتهم أدت لحبسهم  مثل اسلام البحيرى - والكاتبة الصحفية فاطمة ناعوت، بالاضافة لحبس الكاتب احمد ناجى فى قضية «خدش الحياء».
المثقفون يرون أن المادة من شأنها التفتيش فى ضمائر أصحاب الرأى والكتاب والمفكرين، ولابد من  حذف كلمة «ازدراء» من المادة 98 لانها اصبحت مادة لحبس الكتاب وأصحاب الرأى وهى مادة مخالفة لمواد الدستور الذى ينص على حرية الاعتقاد والتعبير، وان هذه المادة تم إدراجها بقانون العقوبات عام 1981 ومعاقبة المفكر فرج فودة بالسجن واغتياله بعد الإفراج عنه.
تغيبت الكاتبة الصحفية فاطمة ناعوت لتواجدها حارج مصر وحضورها كضيف شرف «المؤتمرالدولى المصرى الكندى لمناهضة التمييز العنصرى»، كما تغيب عن الجلسة الدفاع عاقبت محكمة جنح الخليفة الكاتبة فاطمة ناعوت بالحبس لمدة ثلاث سنوات وغرامة مالية قدرها 20 ألف جنيه، لاتهامها بازدراء الدين الإسلامى.
ومن جانبها صرحت «ناعوت» : أنا أكثر من يدعو للحب والمحبة بين الناس ومفردات الحياة، حتى للحيوان ، وأنا أكثر من فنى عمره علشان محاربة الطائفية والعنصرية وحماية الأقليات والمرأة والأطفال، أنا مطمئنة لأن دستور بلدى يحمينى وأنا لم أحرض على عنف أو أشيع العنصرية أو أخوض فى الأعراض حتى يحكم على بالحبس».  

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

البنت المنياوية والسحجة والتحطيب لتنشيط السياحة بالمنيا
الزوجة: «عملّى البحر طحينة وطلع نصاب ومتجوز مرتين.. قبل العرس سرق العفش وهرب»
حكم متقاعد يقوم بتعيين الحكام بالوديات!
حتى جرائم الإرهاب لن تقوى عليها
الجيش والشرطة يهنئان الرئيس بذكرى المولد النبوى
تعديلات جديدة بقانون الثروة المعدنية لجذب الاستثمارات الأجنبية
50 مدربًا سقطوا من «أتوبيس الدورى»!

Facebook twitter rss