صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

20 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

أخبار

الملا: لا بديل عن الترشيد والأفكار الجديدة لزيادة إنتاجية البتروكيماويات

5 ابريل 2016



كتب - كمال عامر

 

أكد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية على أهمية التعاون والتكامل بين شركات البترول لتوفير المواد والخامات البتروكيماوية الاستراتيجية التى تدخل فى العديد من الصناعات التكميلية والمنتجات النهائية، والاستمرار فى رفع الكفاءة التشغيلية وترشيد النفقات والعمل على إيجاد أفكار ورؤى جديدة غير تقليدية تساهم فى زيادة الطاقة الإنتاجية وتتيح الفرصة لإقامة العديد من الصناعات الصغيرة والمتوسطة لتلبية احتياجات السوق المحلية من هذه المنتجات وتصدير الفائض منها، والتى تحقق عائدا اقتصاديا مرتفع للدولة، فضلا عن مساهمتها فى توفير فرص عمل جديدة مباشرة وغير مباشرة.
جاء ذلك خلال رئاسته للجمعية العامة للشركة المصرية لإنتاج الألكيل بنزين الخطى (إيلاب) لاعتماد نتائج أعمالها خلال عام 2015 بحضور م. محمد طاهر وكيل أول وزارة البترول وم. محمد سعفان رئيس الشركة القابضة للبتروكيماويات وم. محمد المصرى الرئيس التنفيذى لهيئة البترول وم. خالد عبد البديع رئيس شركة إيجاس وممثلى الجهاز المركزى للمحاسبات.
وأشار د. هانى مروان رئيس الشركة أنه خلال عام 2015 تم تحقيق الخطة الإنتاجية لمنتج اللاب المادة الخام الأساسية المستخدمة فى إنتاج المنظفات الصناعية بزيادة نسبتها حوالى 19.5% على المخطط، حيث بلغ الإنتاج حوالى 119.5 ألف طن، وأن الشركة تمكنت من بيع كامل إنتاجها بالإضافة إلى 3 آلاف طن رصيد مرحل من عام 2014 فى السوق المحلى والأسواق العالمية، وبلغ إنتاج الشركة من المنتج الثانوى (الهاب) حوالى 6500 طن بزيادة نسبتها 43%، ووصل عدد العملاء المحليين إلى 118 عميلا، وبلغت كمية المبيعات المحلية من اللاب حوالى 30 ألف طن، وقامت الشركة بتصدير منتج اللاب بكمية حوالى 92.5 ألف طن بقيمة 111 مليون دولار، وحوالى 7.5 ألف طن من منتج الهاب بقيمة 6.5 مليون دولار، وبذلك يصل اجمالى كمية الصادرات منذ انشاء الشركة فى عام 2008 وحتى نهاية العام الماضى حوالى 572 ألف طن تم تصديرها إلى 33 دولة بقيمة 874 مليون دولار بما يعادل 6.1 مليار جنيه.
وأوضح رئيس الشركة أن هناك تعاونا بين الشركة وشركتى مصر واسكندرية للبترول لتوفير وقود النفاثات الغنى بمادة البارافينات المستقيمة والذى ساهم فى زيادة إنتاجية الشركة من هذه المادة، كما أشار إلى أن الشركة استطاعت توفير مصادر مختلفة محليا وخارجيا لتوريد مادة البنزول وهو ما ساهم إيجابيا فى زيادة الطاقة الإنتاجية للمصنع فضلا عن اتباع أحدث الأساليب التكنولوجية والتى مكنت الشركة من منافسة الشركات العالمية العاملة فى نفس المجال فى إنتاج منتج عالى الجودة ومطابق للمواصفات العالمية والبيئية، كما أشار إلى نجاح الشركة فى ترشيد استهلاك الغاز الطبيعى وتحقيق وفر حوالى 400 ألف دولار خلال عام 2015.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

لا إكـراه فى الدين
2019عام انطلاق المشروعات العملاقة بـ«الدقهلية»
كاريكاتير أحمد دياب
الملك سلمان: فلسطين «قضيتنا الأولى» و«حرب اليمن» لم تكن خيارا
الاتـجـاه شـرقــاً
الحكومة تنتهى من (الأسمرات1و2و3)
السيسى: الإسلام أرسى مبادئ التعايش السلمى بين البشر

Facebook twitter rss