صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

سياسة

«النواب» يحذرون من قرارات الحكومة الصعبة على العدالة الاجتماعية

29 مارس 2016



كتبت ـ فريدة محمد

تصوير ـ مايسة عزت


تباينت ردود أفعال النواب والقوى السياسية حول بيان الحكومة حيث طالب البعض الوزارة بأن تعلن آليات تنفيذ البرنامج على أرض الواقع، وكذلك أن تعلن مصادر التمويل التى سيتم الاعتماد عليها، وانتقد نواب تشكيل اللجنة الجديدة، مؤكدين أن التمثيل الأكبر داخلها لتحالف دعم مصر دون تمثيل العدد الأكبر للمستقلين، وانتقد آخرون عدم وجود تمثيل واضح لبعض الخبرات فى المجالات المختلفة.
يأتى ذلك فى الوقت الذى تعقد فيه لجنة دراسة برنامج الحكومة اجتماعات مكثفة لبحث ما جاء فى الخطاب الوزارى تمهيدًا لصياغة تقرير يتم عرضه على الجلسة العامة للبرلمان لينتهى إما بتأكيد الثقة فى الحكومة أو سحبها منها.
وقال النائب يوسف القعيد: «البيان به بعض العيوب أهمها أن أحلامه كثيرة ولم يبدأ فى تشخيص المشكلة التى تعانى منها مصر، ولا آلية لمتابعة ما يحدث، منتقدًا ما أسماه تشكيل اللجنة بطريقة معيبة.
وأضاف القعيد: «فوجئنا بالموافقة على أسماء اللجنة، وكأنها لجنة الأمر الواقع وكان يجب أن يحدد من يكون داخل اللجنة والتخصصات والفئات الأخرى ونرفض التعامل مع رأى مجلس النواب وكأنه تحصيل حاصل ولا يجب الحديث عن الموافقة على البرنامج من أجل عبارة استقرار مصر، لأن استقرار مصر يحتاج برنامج واقعيًا وعمليًا مدروسًا».
وأوضح القعيد هناك غضب من الحكومة ورفض لها لأن العجز والفشل أحيانًا يطاردها ونرى أنها لن وتحقق العدالة الاجتماعية خاصةً فى ظل حديث رئيس الوزراء على إتخاذ قرارات صعبة ومع مراعاة الحماية الاجتماعية، منتقدًا تجاهل ملف الثقافة فى خطاب رئيس الوزراء، قائلاً: «ذكرها  فى إطار أمور أخرى، وكان يجب أن تكون فى إطار برنامج متكامل».
وقال النائب هيثم الحريرى: إن بيان الحكومة إنشائى ولكن يجب ترجمته ذلك إلى خطة وفق جدول زمنى محدد مع الإعلان عن الموارد اللازمة لإصلاح التعليم والصحة ورؤية أكثر تفصيلاً تحدد الموارد وآليات التنفيذ.
وأنتقد الحريرى ما أسماه غياب معايير لتشكيل اللجان، مؤيدًا تمثيل الهيئات البرلمانية وكذلك المستقلين من خارج دعم مصر وليس داخله فقط على أن يتم تحديد معايير واضحة لتشكيل اللجان فى وقت لاحق.
وأكد رئيس الهيئة البرلمانية لحزب حماة الوطن أسامة أبوالمجد ننتظر آليات التنفيذ التى ستعلنها الحكومة كما ننتظر ملاحظات الجلسة العامة للمجلس ورأى ممثلى الهيئات البرلمانية للأحزاب والقوى السياسية.
وقالت النائبة منى جاب الله عضو المجلس عن المصريين الأحرار: «العبرة بالجدية فى التطبيق على أرض الواقع وليس بالكلام النظرى ونؤيد ما جاء بالخطاب حول الإصلاح الإدارى ومواجهة الفساد ومشاريع الاستثمار، منتقدة غياب تمثيل الشباب فى اللجنة، بقولها: «اللجنة ينقصها بعض الخبرات والتى يجب أن تكتمل كمجال الشباب والرياضة».
وأستطرد النائب سمير غطاس: «برنامج الحكومة يعبر عن جهد نظرى والعبرة بالتطبيق على أرض الواقع، والحكومة تقفز فى الهواء وليس على أرض الواقع، مضيفًا: «الوزارة تطبق شروط البنك الدولى دون الإعلان عن ذلك من خلال رفع الدعم المالى وزيادة التعريفة»، داعيًا لإقالة الحكومة نهاية العام إذا لم تنفذ ما وعدت به.
وقال النائب أحمد الشرقاوى: «اللجنة معدة سلفًا وهذا غير مقبول، منتقدًا غياب الشباب واليسار عن التشكيل، مضيفًا: «ما ورد فى بيان الحكومة من عناوين ومحاور مهمة والتفاصيل تحتاج لتعديل».
وتابع الشرقاوى: الخطاب تجاهل محور العدالة الاجتماعية وغابت عنه المحددات التى يجب على الحكومة أن تلتزم بها مثل تطوير منظومتى الصحة والتعليم، كما غاب عنها ما إذا كانت تنفق النسب المقررة فى التعليم والبحث العلمى.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

المُجدد
«ميت بروم» الروسية تقرر إنشاء مصنع درفلة بمصر وتحديث مجمع الصلب
الإصلاح مستمر
الشباب.. ثروة مصر
نسّّونا أحزان إفريقيا
اتحاد جدة يقف عقبة أمام انتقال «فرانك» للأهلى
«فلسفة التأويل».. رحلة «التوحيدى» بين العلم والمعرفة

Facebook twitter rss