صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

17 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

شيوخ وعلماء

الأزهر يعلن تخريج الدورة «104» لأئمة العالم الإسلامى

18 مارس 2016



أعلن الأزهر الشريف عن تخريج أئمة العالم الإسلامى المشاركين فى الدورة التدريبية رقم (104) والتى تنظمها اللجنة العليا للدعوة الإسلامية بالأزهر الشريف كل ثلاثة أشهر على أحدث أساليب الدعوة الإسلامية والاقتصاد الإسلامى.
وفى كلمته أكد وكيل الأزهر د. عباس شومان أن الأمة الإسلامية تواجه اليوم كثيرا من التحديات، بسبب الصورة المغلوطة عن الإسلام وأحكامه، حيث يحاول البعض أن يربط بينه وبين الإرهاب، مشيرا إلى أن تصحيح هذه المفاهيم فى الأذهان يتطلب من القائمين على مجال الدعوة القيام بدور أكبر خلال هذه المرحلة ويظهروا للجميع أن الإسلام دين السلام والرحمة يدعو للتعايش السلمى مع جميع البشر مهما اختلفت القوميات والأفكار. وقال وكيل الأزهر إن الإسلام وضع الأسس والضوابط الكاملة لعلاقة المرء بربه وفى علاقته ببنى جنسه وفى علاقته بسائر المخلوقات، وجاءت جميع هذه الضوابط متوافقة مع فطرة الإنسان وعقله، فيها من التيسير والسماحة والمرونة، وهذه من خصائص الإسلام العظيمة التى ترتبط بأصل هذا الدين ولا يعيق تطبيقها عائق ففى أوج قوة المسلمين كانت السماحة شعارا لهذا الدين.
وأوصى وكيل الأزهر الأئمة بنقل سماحة الاسلام لبلادهم فهم خير سفراء للأزهر الشريف وللمنهج الإسلامى الوسطى المعتدل الذى لا إفراط فيه ولا غلو، وأن يترجموا ذلك بأفعالهم قبل أقوالهم، وأن يعملوا على ترسيخ مبدأ التعايش السلمى بين أبناء بلادهم لأنه الخيار الأوحد لتخفيف المعاناة عن الناس، موضحا أن الدورات التدريبية التى يعقدها الأزهر للأئمة هى ركيزة أساسية ننظر إليها على أنها ثروة كبرى لتدريب سفراء لنشر السلام من خلال منهج الوسطية والاعتدال، مؤكدا أن الأزهر هو المؤسسة الوحيدة التى لها قبول وانتشار فى العالم أجمع.
ومن جانبه أوصى الشيخ محمد زكى رزق الأمين العام للجنة العليا للدعوة الإسلامية الأئمة بضرورة بيان حقيقة الإسلام بسماحته ووسطيته داخل مجتمعاتهم وتصحيح ما تم تشويهه والعمل على توجيه المواطنين إلى تحقيق المصالح العليا للأمة والعمل على استتباب الأمن واستقرار المجتمعات التى يعيشون فيها.
كما أوصاهم بنقل ما تعلموه ودرسوه خلال الدورة عن سماحة الإسلام وترجمته لواقع عملى تستفيد منه مجتمعاتهم من خلال التمسك بالأصول والثوابت الصحيحة وعدم الالتفات إلى الأقوال الضعيفة أو المدسوسة.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
«السياحيون «على صفيح ساخن
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
قرض من جهة أجنبية يشعل الفتنة بنقابة المحامين
إحنا الأغلى
كاريكاتير
كوميديا الواقع الافتراضى!

Facebook twitter rss