صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

اذاعة وتليفزيون

شيحة لنائبة «رئيس البنك المركزى مش نبى وانت اتغيرتى»

9 مارس 2016



قال الدكتور علاء عز، أمين عام اتحاد الغرف المصرية والأوروبية، إنه لا توجد أزمة دولار فى مصر، مشيرًا إلى أن الدولار انتقل من البنك المركزى للبيوت المصرية، للاحتفاظ به.
واشار الدكتور عز خلال حواره مع الإعلامى وائل الإبراشى ببرنامج «العاشرة مساء» على قناة «دريم» امس الاول، إلى أن قرار البنك المركزى بتحديد نسبة الإيداع للمواطن أحد أسباب اختفاء الدولار من السوق.
وأكد الدكتور عز، أن قرار البنك المركزى بتحديد نسبة الإيداع للمواطن أحد أسباب اختفاء الدولار من السوق، والسبب الثانى هو لجوء المصريين «لتحويش» الدولار للاستثمار.
وتابع عز: «لا توجد أزمة دولار فى مصر، لكن الازمة فى نقل الدولار من البنك المركزى للبيوت المصرية.
وقال أحمد شيحة، رئيس شعبة المستوردين باتحاد الغرف التجارية، إن أصحاب المصالح الشخصية، من الذين يتعاملون فى السوق السوداء يتحكمون فى ارتفاع أسعار السلع الغذائية.
وأضاف خلال حواره مع الإبراشى أن ربات البيوت أصبحن تاجرات للدولار، موضحا أن ما يحدث حاليا فى أزمة الدولار مرحلة جديدة من الربيع العربى، عن طريق خنق الدول العربية اقتصاديا، مشيرا إلى أن الاستحواذ الاقتصادى الأجنبى يمثل 85% من الاقتصاد فى مصر، مؤكدا أنه لا يوجد قطاع فى مصر، يعمل برأس مال أجنبى.
وأضاف أن مصر لا تعانى من أزمة حقيقية للدولار، مشيرا إلى أن السلع المحرمة مثل المواد المخدرة وغيرها يتم استيرادها بالدولار.
وطالب شيحة بإلغاء قرار البنك المركزي، الخاص بتحديد حد الإيداع، مشيرا إلى أن جميع المستوردين يضعون أموالهم من العملات الصعبة، فى أحد فروع البنوك العربية بالقاهرة.
وقال ان البنك المركزى، ارتكب أكبر، خطأ بتحديد حد الإيداع، مطالبا الدولة بإلغاء قرار طارق عامر محافظ البنك المركزى، بتحديد حد الإيداع من العملات الصعبة».
كما طالب الدولة بإغلاق شركات الصرافة معتبرا إياها بأنها السبب وراء انتشار السوق السوداء لبيع الدولار.
ووجه شيحة هجوما للدكتورة بسنت فهمى، عضو مجلس النواب، الخبيرة المصرفية، بسبب دفاعها عن سياسات البنك المركزى، بتحديد حد أقصى للإيداع، قائلا: «بطلى تضحكى على الناس، وتضللى الرأى العام».
ومن جانبها ردت الخبيرة المصرفية خلال حوارها مع الإبراشى، قائلة: «كفاية ومن فضلك لو سمحت أنت بتتكلم عن محافظ البنك المركزى».
وتساءل شيحة: «إيه يعنى محافظ البنك المركزي، هو نبى؟! محافظ البنك المركزى أخطأ ويجب أن يحاسب على خطئه بوضع حد أقصى للإيداع إنتى تغيرتى يا دكتورة وتدافعين عن سياسات خاطئة».

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

«الدبلوماسية المصرية».. قوة التدخل السريع لحماية حقوق وكرامة المصريين بالخارج
6 مكاسب حققها الفراعنة فى ليلة اصطياد النسور
حل مشكلات الصرف الصحى المتراكمة فى المطرية
تطابق وجهات النظر المصرية ــ الإفريقية لإصلاح المفوضية
بشائر مبادرة المشروعات الصغيرة تهل على الاقتصاد
وسام الاحترام د.هانى الناظر الإنسان قبل الطبيب
الفارس يترجل

Facebook twitter rss