صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

17 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

اذاعة وتليفزيون

القنوات تنافس بالبرامج الاجتماعية والمسارح.. و «الأسطى» يطلق مسرح النهار ومطالبات بأن يختلف عن «وش السعد»

25 فبراير 2016



كتبت - هند عزام


بدأ عدد من القنوات الخاصة فى إطلاق التطوير وتجديد شكل الشاشة إلا أنها لم تعتمد بشكل كبير على البرامج الإخبارية أو التوك شو كالمعتاد بخلاف قنوات النهار التى غيرت فى الشكل والمضمون عقب أن تولى رئاستها «الأسطى» فى الإعلام ألبرت شفيق الذى ساهم فى نجاح قناة اون تى فى من قبل ليستكمل مجهوداته وخبرته بقنوات النهار.
وبدأ تجديد النهار بتغير شكل القناة والتركيز على المحتوى الإخبارى على «النهار وان» بجانب إطلاق برامج صباحى هو يقدمه المذيع خالد عايش بصحبة اثنتين من المذيعات.
كما أنه بدأ المراهنة على شاب ببرنامج ساخر «ما يصحش كده» ويقدمه عمرو راضى وأعلن ألبرت عن إطلاق مسرح النهار وطالب الجمهور بأن يكون مختلفًا عما شهدناه من خزعبلات بالحلقة الأولى لبرنامج «وش السعد» على قناة إم بى سى ليمثل صراعًا جديدًا بين القنوات فى حين بدأت قناتا دريم والمحور فى بث برامج اجتماعية منها «النص الحلو» على قناة دريم.
وفى المقابل لم تغير بعض القنوات من شكلها أو برامجها ومنها الحياة التى تعانى من أزمة مالية طاحنة وقناة القاهرة والناس قدمت تعديلات طفيفة خلال الفترة الماضية باستحداث برامج لـ«نفسنة» و«خيط حرير» وأيضًا صدى البلد لم تحدث برامجها بشكل كبير.
لتنحصر المنافسة الآن بين قنوات النهار وإم بى سى و سى بى سى على الرغم من عدم تجديدها البرامج الا أن تواجد كبار الإعلاميين بها مازال يضعها فى طور المنافسة على الرغم من الأزمات التى وقعت فيها مؤخرًا بسبب فيديو شخصى لمراسل «أبلة فاهيتا» أساء فيه إلى الشرطة وأعقبه تصريحات تيمور السبكى ببرنامج «ممكن» لخيرى رمضان والتى أهان فى المرأة الصعيدية وعلى أثرها صدر قرار من غرفة صناعة الإعلام بوقف البرنامج لحين انتهاء التحقيقات.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
«السياحيون «على صفيح ساخن
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
قرض من جهة أجنبية يشعل الفتنة بنقابة المحامين
إحنا الأغلى
كاريكاتير
كوميديا الواقع الافتراضى!

Facebook twitter rss