صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

14 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

سياحة وطيران

سالمان: الحضور القوى فى المنتدى أبلغ رد على أكاذيب بعض الدول الأجنبية

25 فبراير 2016



شرم الشيخ - نـاهد إمـام


كرنفال إفريقى عربى عالمى شهدته مدينة شرم الشيخ على مدى يومين باستضافة منتدى إفريقيا 2016  الذى افتتحه الرئيس عبد الفتاح السيسى، وساهم ذلك الكرنفال الكبير فى انتعاش الحركة السياحية فى أرض السلام، وارسل رسالة بث حقيقى للعالم بالأمن والأمان الذى تتمتع به المدينة ورد لجميع الاكاذيب والشائعات بالقلق والخوف ووجود حظر طيرانى إلى تلك المدينة السياحية الكبرى.

فى البداية يقول أشرف سالمان وزير الاستثمار، الحضور القوى للمنتدى يعكس للإعلام الخارجى أن مصر آمنة ومستقرة وخاصة شرم الشيخ،، حيث شرفنا بالحضور 4 رؤساء دول من الجابون، السودان، نيجيريا وغينيا الاستوائية ورئيسا وزراء دولتى إثيوبيا وتوجو ممثلين لرئيس دولهم، ونحو 1800 مشارك من مختلف دول العالم من بينهم 550 مشاركا من الوفود الرسمية، وحضر 540 صحفيا منهم 150 فقط من الاعلام الاجنبى، كما شاركت 20 هيئة استثمار من دول موريشيوس، مالى، مدغشقر، كينيا، غانا، جيبوتى، جزر القمر، الكاميرون، بوروندى، مالاوى، نيجيريا، سيشيل، السودان، جنوب السودان، سوازيلاند، جنوب إفريقيا، رواندا وأوغندا.
اوضح سالمان أن تلك المشاركة العريضة والتواجد الاعلامى الاجنبى يعكس بصورة واقعية ودون تزييف الوضع الأمنى فى شرم الشيخ رغم الحظر الذى تفرضه بعض الدول الأجنبية مؤكدا مشاركة ضيوف فى المنتدى لأول مرة يزورون شرم الشيخ.
قال وزير الاستثمار إن هناك اهتماما متزايدا بالدول الافريقية ودعم التعاون الاقتصادى والاستثمارى فى جميع المجالات ومن بينها الاستثمار السياحى المشترك،موضحا أن عدم مشاركة وزير السياحة فى المنتدى يرجع الى أن مجلس الوزراء هو المكلف فقط بتكليف الوزراء لحضور المنتدى، وليست له أية اعتبارات أخرى.
ومن جانبه أكد اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء أن عقد منتدى إفريقيا 2016 بمدينة شرم الشيخ يعد رسالة طمأنة للعالم بعودة مدينة السلام الى وضعها الطبيعى.
وينفى الشائعات السلبية عن المدينة والتى تم تداولها عالميا، موضحا أن شرم الشيخ قادرة على استقبال جميع المؤتمرات العالمية وجاهزة لاستقبال هذه المؤتمرات من جميع الدول العالم ومنهم الأفارقة مشيرا إلى استضافة المدينة لفعاليات مؤتمر للسياحة العلاجية فى نوفمبر المقبل، بحضور المنظمة العربية للسياحة العلاجية ووزراء الصحة العرب، مع دعوة عدد من الدول المتخصصة فى هذا المجال، مثل رومانيا والمجر.
وأوضح فودة أن مصر عادت لأشقائها الأفارقة، لافتا إلى أن القاهرة تؤكد أهمية الاستثمار فى القارة السمراء، والعودة للتعاون معهم حيث كان هناك نوع من التباعد قليلا فى المجالات الاقتصادية، مطالبا أن يكون هناك تعاون مستقبلى فى مجال السياحة المفتوح امام الافارقة، مؤكدا أن المشاركة الكبيرة ساهمت فى تنشيط الحركة السياحية وكان بمثابة كرنفال إفريقى عالمى فى شرم الشيخ، كما سيعزز من تواجد ها على خريطة المؤتمرات العالمية.
وأشار إلى أن التواجد الكبير على مستوى رؤساء بعض الدول الافارقة والوزراء والوفود الرسمية الممثلة من جميع دول العالم، يعد الرد العملى على كل من يقول إن هناك حظرا وخايفين من التوافد إلى مدينة السلام متسائلا لماذا الخوف وأن هناك من يردد ذلك لأسباب معروفة سياسية؟
وأعلن محافظ جنوب سيناء ترحيبه بالمستثمر الافريقى مشيرا إلى أن المنتدى مخصص لدول القارة وبهدف بحث فرص الاستثمار فى مصر وفى دولهم.. موضحا أن اسعار الفنادق الحالية تعد منخفضة جدا وجاذبة للسائح الافريقى، مشيرا إلى أن هناك خطة لتنشيط السياحة فى شرم الشيخ من خلال إعادة هيكلة الفنادق وإدخال أنشطة ترفيهية جديدة لجذب السياحة.
وحول نسبة الاشغال فى الفنادق بشرم الشيخ قال خالد فودة إنها وصلت الآن إلى نسبة 25% من 60 ألف غرفة فندقية أى حوالى 15 ألف غرفة يتم إشغالها موضحا أن هناك نسبة قليلة من الفنادق تم اغلاقها مؤقتا بعدد 65 من إجمالى 265 فندقا، مؤكدا عدم فصل العاملين ولكن يمنح إجازة ويحصل على راتبه ولكن  دون «تبس» أو حوافز وبالتالى نحن متأثرون بتلك الاوضاع.
ونفى خالد فودة، وجود توتر فى العلاقة مع وزير السياحة موضحا أنهما كانا فى اجتماع مع رئيس الوزراء مؤخرا.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

«روز اليوسف» داخل شركة أبوزعبل للصناعات الهندسية.. الإنتاج الحربى شارك فى تنمية حقل ظهر للبترول وتطوير قناة السويس
ماجدة الرومى: جيش مصر خط الدفاع الأول عن الكرامة العربية
الدولة تنجح فى «المعادلة الصعبة»
كاريكاتير أحمد دياب
الانتهاء من «شارع مصر» بالمنيا لتوفير فرص عمل للشباب
ثالوث مخاطر يحاصر تراث مصر القديم
جنون الأسعار يضرب أراضى العقارات بالمنصورة

Facebook twitter rss