صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

اذاعة وتليفزيون

الإبراشى يستضيف طفل الـ 3 سنوات المتهم بقضايا.. ويحذر من عودة الدولة البوليسية

22 فبراير 2016



اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعى امس الاول عقب حلقة برنامج «العاشرة مساء» حيث استضاف الإعلامى وائل الإبراشى طفلًا يبلغ من العمر 3 سنوات بصحبة والده ليفجر مفاجأة ان الطفل متهم فى قضايا تصل عقوبتها إلى سجن لمدة 28 عاما.. وفى اتصال هاتفى بالبرنامج قالت والدة الطفل ان حملة من الشرطة ذهبت لمنزلها للقبض على ابنها وأبلغتهم أنه بالبرنامج فردوا «وائل ده مش بيتهد» وفى اتصال هاتفى بالبرنامج نفى اللواء أبوبكر عبدالكريم مساعد وزير الداخلية للعلاقات العامة والاعلام الواقعة وابدى اندهاشة منها واكد لوالد الطفل ان يعود لمنزله ولن يمسه أحد حيث سادت حالة من البكاء من قبل والد الطفل وابدى تخوفة من العودة لمنزله. ومن جهة أخرى علق  الإبراشى، على واقعة مقتل سائق الدرب الأحمر، على يد أمين الشرطة، قائلا: «محاولة لعودة الدولة البوليسية التى تسىء للسلطة، كل يوم هتخسر أفراد بيت مصرى، وأنت مش محتاج خصم جديد، لأنك خصم نفسك».. وأشار «إن وزارة الداخلية خسرت فرصة ذهبية، بعد ثورة 30 يونيو».
وأوضح الابراشى ان السياسيات الأمنية حولت رجال الشرطة من أداة لحماية الشعب لمهاجمة المواطن المصرى، مشيرا إلى أن المواطن البسيط هو الذى دفع ثمن السلاح الذى يحمله أمين الشرطة، وغيره.
وأكد أن قوة وزارة الداخلية، تكمن فى حب المواطنين لها، وليس بتخويفهم، موضحا أن المواطنين هم الذين حموا وزارة الداخلية، وليست الحواجز الأسمنتية، إبان ثورة يناير.. كما عرض الإبراشى، مقطع فيديو، لأمين شرطة الدرب الأحمر، المتهم بقتل «محمد دربكة»، أثناء محاولة أهالى المنطقة الفتك به بعد أن تمكنوا من ضبطه.
ويظهر فى الفيديو، قيام أحد الأشخاص وهو يمسك بأمين الشرطة المتهم بالقتل، ويحاول إنقاذه من أيدى المواطنين، ودار حديث بين شقيق أمين الشرطة، وبين أهالى الدرب الأحمر، وهو يخبرهم بأنه شقيقه، وأنه سيعترف أمام المحكمة بقتل «دربكة» حيث تداول نشطاء مقطع الفيديو، الذى يظهر تفاصيل مقتل «محمد دربكة»، على يد أمين الشرطة بشارع بورسعيد فى الدرب الأحمر، وقالوا إنه تم تصويره من كاميرا أحد المحال بالمنطقة التى وقعت بها الحادثة.. كما ناشد عادل والد «دربكة» بالقصاص العادل قائلًا: «إن دم ابنى فى رقبة الحكومة إحنا ناس غلابة، وعاوزين حق ابننا اللى مات».. وأضاف والد «دربكة»، خلال لقائه الإبراشي، أن الشعب المصرى شعب غلبان يبحث يوميًا عن لقمة العيش، ولا يهتم بأى شىء سوى رزقه.
كما انهارت نشوى، خطيبة «دربكة» من البكاء على الهواء، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «العاشرة مساء» قائلا: «أنا عاوزة رقيب الشرطة اللى قتل خطيبى يموت فى الشارع كده زى ما محمد مات، علشان أهله يحسُّوا باللى إحنا حاسين بيه».
 ومن جانبها انتقدت الإعلامية لميس الحديدى، أداء الحكومة فى التعامل مع الأزمات، مؤكدة أن الحكومة لا تتحرك إلا بعد تدخل الرئيس وبدونها تعتبر الأمور عادية، مؤكدة أن غياب العقل السياسى سيؤدى لنتائج خاطئة.
ولفتت الحديدى خلال تقديم برنامج «هنا العاصمة» على قناة «سى بى سى» إلى أنه هناك أخطاء أكثر ضررًا من نتائج الإرهاب وأعداء الوطن يقومون باستغلالها.
وأشارت لميس إلى أن هناك شعورًا بغياب العدل، ويصبح البديل استخدام القوة، والمواطن يجب أن يشعر أن الجميع سواء أمام القانون.
ومن جانبة علق حسام القاويش المتحدث باسم مجلس الوزراء، إن المهندس شريف إسماعيل رئيس الوزراء تابع حادث اعتداء أمين الشرطة على سائق الدرب الأحمر، مشيرا إلى أن هناك أسسا واضحة لمعاقبة المخالفين بوزارة الداخلية.
وأوضح خلال مداخلة هاتفية مع لميس الحديدي، أن الداخلية تحافظ على أمن الوطن، وتقدم الشهداء فداء الوطن، وحادث الدرب الأحمر حالة فردية لا يمكن تعميمها.. وكشف أن اليوم الاثنين سيشهد اجتماعا عاجلا لرئيس الوزراء مع وزير الداخلية وقيادات الوزارة، لافتًا إلى أن هناك تواصلا مستمرا بين رئيس الوزراء ووزير الداخلية لمتابعة واقعة الدرب الأحمر، مؤكدًا أن محاسبة المخالفين لا تتم سرًا، بل سيتم الإعلان عن المقصرين والعقوبة الواقعة عليهم.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الرئيس يرعى مصالح الشعب
«عاش هنا» مشروع قومى للترويج للسياحة
فى معرض الفنانة أمانى فهمى «أديم الأرض».. رؤية تصويرية لمرثية شعرية
466 مليار جنيه حجم التبادل التجارى بين «الزراعة» والاتحاد الأوروبى العام الماضى
الطريق إلى أوبك
نبيل الطرابلسى مدرب نيجيريا فى حوار حصرى: صلاح «أحسن» من «مودريتش والدون»
« روزاليوسف » تعظّم من قدراتها الطباعية بماكينة «CTP» المتطورة

Facebook twitter rss