صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

23 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

سياسة

اقتراح بمشروع قانون لتغليظ وتشديد العقوبات على المتجاوزين من «الشرطة»

21 فبراير 2016



كتب ـ طه النجار ونادية شابور

أعلن المهندس أمين مسعود عضو مجلس النواب عن تقدمه باقتراح لمجلس النواب بمشروع قانون لتغليظ وتشديد العقوبات على المتجاوزين من جهاز الشرطة ضد المواطنين.
وقال مسعود إن محاور هذا القانون تدور حول عدة نقاط فى مقدمتها تجريم انتهاك رجال الشرطة لحقوق الإنسان من قبض على المواطن دون وجه حق، أو حبسه بدون سند قانونى، أو التعذيب البدنى أو المعنوى، وحرمانه من الأكل والشرب.
وأضاف مسعود بعد حادثة الدرب الأحمر تقدمت ببيان عاجل لمحاكمة كل من تسبب فى هذه الجريمة وطالبت بتشديد العقوبات على كل من يتجاوز فى حقوق المواطنين ولكن لم يحدث شىء، مضيفًا أن الرئيس السيسى كان سباقًا كعادته دائمًا فى إصدار تكليفاته الحاسمة، حيث كلف الحكومة بصياغة تشريعات لضبط الأداء الأمنى وإرسالها إلى مجلس النواب للنظر فيها، مؤكدًا أن الرئيس انتفض من أجل حادثة الدرب الأحمر وأما الحكومة فوقفت صامتة ولم تتحرك إلا بعد تكليفات الرئيس لها.
ومن جانبه ابدى محمد أنور السادات رئيس حزب الاصلاح والتنمية، انزعاجه الشديد من الانهيار المخيف فى مستوى الانضباط وضبط النفس بين أفراد جهاز الشرطة والذى تجلى فى سلسلة متكررة ومتلاحقة من حوادث الاعتداء والتعذيب والقتل العشوائى التى انتشرت فى أنحاء البلاد فى الأشهر الماضية بلا أى منطق أو مبرر.
وأكد السادات أن التجاوزات لم تعد مقتصرة على الشق الجنائى فقط وإنما امتدت لتشمل تجاوزات أخرى كثيرة تتعلق بالأمن السياسى ومهما كان حجم موجات العنف والإرهاب التى يتعرض لها الوطن فلا يمكن أن نبرر هذه التجاوزات تحت مسمى الظروف الاستثنائية التى تمر بها البلاد، فضلاً عن أن هذه المظاهر السيئة سوف تمحى من ذاكرة كثيرين التضحيات الكبيرة التى بذلها رجال الشرطة على مدى سنوات كثيرة مضت.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الأنبا يؤانس: نعيش أزهى عصورنا منذ 4 سنوات
المصريون يستقبلون السيسى بهتافات «بنحبك يا ريس»
الاقتصاد السرى.. «مغارة على بابا»
شكرى : قمة «مصرية - أمريكية» بين السيسى وترامب وطلبات قادة العالم لقاء السيسى تزحم جدول الرئيس
شمس مصر تشرق فى نيويورك
القوى السياسية تحتشد خلف الرئيس
منافسة شرسة بين البنوك لتمويل مصروفات المدارس

Facebook twitter rss