صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

25 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

الأخيرة

تعامد الشمس على الولادة الإلهية بمعبد دندرة

5 فبراير 2016



الأقصر – حجاج سلامة


تعامدت الشمس صباح أمس الخميس، على مقصورة الولادة الإلهية، بمعبد دندرة الفرعونى، غرب مدينة قنا وذلك فى إطار الظواهر الفلكية التى يتولى اكتشافها داخل المعابد المصرية القديمة.
ورصد فريق من الباحثين المصريين، برئاسة الدكتور أحمد عوض، لحظات التعامد التى بدأت، فى الساعة السادسة وأربعين دقيقة، واستمر لمدة عشر دقائق، حيث بدأت الشمس فى التعامد فوق  ثلاث لوحات للشمس المجنحة، فوق باب المقصورة، وإضاءتها بأشعتها الذهبية، كما تعامدت الشمس على مجموعة رسوم ونقوش تمثل ثعبان الكوبرا، ثم تهادت رويدا رويدا، مزينة «لنقوش ورسوم كرانيش النخيل الفرعونية الشهيرة، داخل المقصورة، والتى تمثل تجلِى معبود الشمس».
 وقال الدكتور أحمد عوض، إن فريقه البحثى توصل إلى أن الشمس تتعامد على معبد دندرة يومى الرابع من فبراير الذى يوافق عيد ميلاد المعبود «حورس»، وفى يوم الثامن من شهر نوفمبر، الذى يوافق عيد المعبود حورس» وأن الشمس تسقط أشعتها فى هاتين اليومين، بشكل عمودى، على باب وهمى منحوت نحتا بارزًا داخل مقصورة الولادة الإلهية ومنها ينفذ شعاع الشمس الى العالم الآخر، حيث يعتقد المصرى القديم أن الولادة الإلهية للملك تحدث هناك بواسطة الاله المنوط بها إحداث عملية الولادة الإلهية للملوك والملكات، حيث تصل إليهم أشعة الشمس محملة بقوى الحياة حتى تلقى بصبغة الحياة المقدسة على حدث الولادة وذلك بحسب المفاهيم الدينية فى مصر القديمة.
واشار الدكتور أحمد معوض إلى إن فريقه يستعد لرصد وتوثيق مزيدٍ من ظواهر تعامد الشمس على بعض المعابد والمعالم الأثرية المصرية،







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الحاجب المنصور أنقذ نساء المسلمين من الأسر لدى «جارسيا»
يحيا العدل
جامعة طنطا تتبنى 300 اختراع من شباب المبتكرين فى مؤتمرها الدولى الأول
4 مؤسسات دولية تشيد بالتجربة المصرية
قمة القاهرة واشنطن فى مقر إقامة الرئيس السيسى
أنت الأفضل
جماهير الأهلى تشعل أزمة بين «مرتضى» و«الخطيب»

Facebook twitter rss