صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

سياسة

«العلميين» تضع 7 توصيات للاستثمار الأمثل للمياه الجوفية

1 فبراير 2016



كتبت ـ هبة سالم

أصدرت الحلقة النقاشية التى نظمتها شعبة الجيولوجيا بنقابة العلميين بالتعاون مع رابطة المساحة الجيولوجية المصرية تحت عنوان «مياه مصر الجوفية بين الحاضر والمستقبل»، سبع توصيات مهمة فى ختام أعمالها للاستفادة القصوى من المياه الجوفية، حيث أكد المجتمعون ضرورة الاهتمام بالمشروعات الزراعية بسيناء، خاصةً أن خزاناتها الجوفية متجددة مع أهمية إقامة السدود للاستفادة من المياه السطحية الناتجة عن السيول والأمطار، وإعطاء أولوية للوديان الحاكمة بالمناطق الحدودية خاصةً وادى جرافى، التى يتسرب ملايين الأمتار المكعبة من المياه منها سنويًا إلى صحراء النقب.
وطالبت الحلقة، التى حاضر فيها الدكتور أحمد فوزى رئيس قسم الجيولوجيا بمعهد بحوث الصحراء، والدكتور  محمد جاد أستاذ الهيدرولوجيا بالمعهد، والدكتورعبدالفتاح الشيخ، وحضرها لفيف من ممثلى الهيئات والمراكز البحثية والجامعات، بضرورة البحث عن طرق تغذية الخزان الجوفى ودراسة إمكانية إقامة السدود التحويلية التى تقوم بتحويل مسار المياه السطحية  (أمطار أو سيول) لتغذية خزانات بعينها بدلاً من إنتشار على مسافات شاسعة.
وأكدت الحلقة، أهمية التنسيق والتكامل بين خبراء الموارد المائية والمشروعات الزراعية للاستفادة القصوى من مصادر المياه الجوفية فى زراعة نباتات ذات عائد اقتصادى مرتفع «النباتات الطبية»، تتلاءم فى زراعتها مع خصائص وكمية المياه، والاعتماد على الميزة النسبية فيما يتعلق بخصوصية مناخ هذه المناطق فى اختيار أنسب المحاصيل والمزروعات التى تتناسب مع  مخزون المياه وخصائصها الكيميائية، ودرجة ملوحتها.
ودعا المجتمعون إلى أن يكون التوسع فى المشروعات الزراعية بصورة تدريجية، وبعد استيفاء الدراسات اللازمة طبقًا للمعايير العلمية خاصةً ما يتعلق بمنظومة حفر الآبار التى يجب ألا تطرح مناطقها للاستصلاح إلا بعد انتاجيتها والتأكد من أحتياطياتها ومعدلات السحب ودراسات التربة وحركة الكثبان والنماذج الحسابية وغيرها، وذلك بهدف الحفاظ على الاستثمارات الموجهة لهذا القطاع.
وحذرت الحلقة من زراعة المحاصيل النمطية كثيفة الاستهلاك للمياه، والالتزام بالمحاصيل غير النمطية قليلة الاستهلاك للمياه، مطالبة على وجه الخصوص بضرورة مراجعة وقف زراعات البرسيم الحجازى والتى تعتبر نوعًا من أنواع اهدار هذه المياه بهذه المناطق واستخدام طرق الرى الحديثة.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

البنت المنياوية والسحجة والتحطيب لتنشيط السياحة بالمنيا
الزوجة: «عملّى البحر طحينة وطلع نصاب ومتجوز مرتين.. قبل العرس سرق العفش وهرب»
حكم متقاعد يقوم بتعيين الحكام بالوديات!
حتى جرائم الإرهاب لن تقوى عليها
تعديلات جديدة بقانون الثروة المعدنية لجذب الاستثمارات الأجنبية
الجيش والشرطة يهنئان الرئيس بذكرى المولد النبوى
50 مدربًا سقطوا من «أتوبيس الدورى»!

Facebook twitter rss