صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

20 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

الأخيرة

أم كلثوم: «صوت العرب الذى كسر الحدود بين الأمم»

31 يناير 2016



كتب – خالد بيومى


لم يعرف الشرق كوكبا غيرها رغم كل المحاولات المستميتة لخلق «أم كلثوم» أخرى طوال أكثر من أربعين سنة فكانت تتخيل كل من تملك الصوت القوى أنها ستصبح «أم كلثوم العصر» لكن سرعان ما يتكشف لها ولنا أنها نسخة مقلدة من سيدة الغناء العربى، نعم فالجميع أدرك بعد «وفاة الست» أنها لم تمتلك صوتا قويا فحسب بل امتلكت صوتا وقلبا وعقلا وكانت ذات «كاريزما» فباتت «حالة كلثومية» لن تتكرر فى أى عصر آخر.. أطلق عشاق «الست» عليها ألقابا عدة لكن قد تستغرب عندما تعلم أن أغلب ألقاب «ثومة» أطلقها عليها عشاقها من العرب الذين وجدوا فى صوتها وحفلاتها فى الخميس الاول من كل شهر موحدا لهم، دواء لجراحهم جواز سفر عربيا يدخل كل البلاد العربية يتخطى كل الحدود دون تأشيرات أو استئذان، أم كلثوم هى صوت النصر والفرح وأم كلثوم صوت الانين والشجن والحزن وقت «الهزيمة والنكسة» لتدمع عيناها وهى تغنى رائعتها «الاطلال» عندما جاءت الى جملة «أعطنى حريتى أطلق يدى إننى أعطيت ما استبقيت شيئا، آه من قيدك أدمى معصمى لم أبقه وما أبقى عليا» هنا نزلت دموع «سيدة الغناء العربى» عندما كانت فى أحد حفلاتها فى الخارج تغنى من أجل مصر ولمصر، تجمع أموال حفلاتها لدعم الجيش المصرى بعد هزيمة 67 ترفض القيد والأسر طالبة الحرية من الدنيا لأم الدنيا.. وسميت السيدة أم كلثوم بـ«كوكب الشرق» وكان لذلك قصة تقول: وتلقت أم كلثوم دعوة ضمن الدعوات التى يرسلها نادى اسمه الرابطة الأدبى الذى كونه الشباب الفلسطينى فى «مدينة حيفا» بعد الانتداب البريطانى على فلسطين عام 1928 ذهبت أم كلثوم الى القدس وغنت على مسرح «عدن» أمام عشاقها من العرب ووصفت هذه الليلة «بألف ليلة وليلة» ومن القدس توجهت الى «حيفا» بواسطة القطار لتحيى هناك سهرتين إحداهما فى شارع الملوك والثانية فى مسرح «الانشراح» وكانا مسرحين شهيرين قبل «النكبة» وفى أحد حفلات «حيفا» أطلق على ثومة لقب «كوكب الشرق» من قبل سيدة حيفاوية تدعى «أم فؤاد» حيث صعدت هذه السيدة على المسرح لتقدم التحية «للست» وقالت لها أمام الحضور «أنت كوكب الشرق بأكمله» فصفق الحاضرون مؤيدين ومصادقين على اللقب الذى بات لقبا من عدة ألقاب لم تفارق «ثومة» حتى يومنا هذا!
أم كلثوم هى المطربة الوحيدة فى تاريخ العالم العربى التى تتسمى إذاعة «باسمها» تذيع أغنيات الست على مدار الساعة وتبقى وصلا حميما بين صوتها وعشاقه!







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

لا إكـراه فى الدين
كاريكاتير أحمد دياب
الملك سلمان: فلسطين «قضيتنا الأولى» و«حرب اليمن» لم تكن خيارا
الاتـجـاه شـرقــاً
الأموال العامة تحبط حيلة سرقة بضائع شركات القطاع الخاص
الحكومة تنتهى من (الأسمرات1و2و3)
السيسى: الإسلام أرسى مبادئ التعايش السلمى بين البشر

Facebook twitter rss