صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

24 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

أخبار

مستشفى «تمى الأمديد».. بؤرة للأمراض القاتلة

29 يناير 2016



كتب- محمد صلاح

 رغم مرور عدة أشهر على افتتاح مستشفى تمى الأمديد المركزى بمحافظة الدقهلية بتكلفة تزيد على 80 مليون جنيه، إلا أن ما يحدث فيه من إهمال وتجاوز فى حق المرضى والمواطنين لا يمكن السكوت عليه.
فالمستشفى الذى تم بناؤه على أحدث طراز ويضم أجهزة طبية حديثة تحول إلى بؤرة لانتشار الأمراض الخطيرة التى تهدد صحة أكثر من مليون مواطن من أبناء الدقهلية والأكثر تضررًا أهالى قريتى العميد وأبوصير، وذلك بسبب حرق النفايات الطبية والتى تحمل كل أنواع التلوث البيولوجى من غيارات الجرحى وفلاتر الغسيل الكلوى وأكياس الدم، فضلا عن أجزاء من الجسم البشرى الناتجة عن العمليات الجراحية وجميعها تنقل أمراضًا بكتيرية وفيروسية مثل الالتهاب الكبدى والدرن والتيفود وغيرها من الأمراض القاتلة.
وقال طبيب بمستشفى تمى الأمديد رفض ذكر اسمه: إن المستشفى تحول إلى «ميغة» بسبب سوء الإدارة والتى تعتمد بشكل أساسى على المجاملات، وأصبح للموظف والإدارى سلطة تفوق سلطات الأطباء، نظرا لعدم وجود لائحة وهيكل إدارى واضح للمستشفى.
وأضاف: إن المستشفى يشهد حالات من الفساد الإدارى، نظرا لعدم انضباط الأطباء والإداريين، إضافة إلى استغلال أطباء الجراحة والنساء والتوليد لغرف العمليات بالمستشفى، وغرف الإقامة لإجراء جراحات لمرضاهم دون أن يستفيد المستشفى بأى مقابل، على أن يحصل هؤلاء الأطباء على العائد المادى من المرضى.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

مندوب اليمن بالأمم المتحدة: موقف مصر من قضيتنا عروبى أصيل يليق بمكانتها وتاريخها
مشروعات صغيرة.. وأحلام كبيرة
وزير الاتصالات يؤكد على أهمية الوعى بخطورة التهديدات السيبرانية وضرورة التعامل معها كأولوية لتفعيل منظومة الأمن السيبرانى
القاهرة ـــ واشنطن.. شراكة استراتيجية
موعد مع التاريخ «مو» يصارع على لقب the Best
«المصــرييـن أهُــمّ»
عبدالله بن زايد لـ«روزاليوسف»: المباحثات مع الرئيس السيسى كانت إيجابية للغاية

Facebook twitter rss