صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

اذاعة وتليفزيون

جلسة العجائب بين مؤيد ومعارض لأداء النواب والجميع يترقب الأحداث

12 يناير 2016



كتب ـ محمد قبيصى-  ومحمد خضير ورانيا رضا


رفضت قنوات cbc أمس الأول عرض فيديو ما قام به أحد النواب من أزمة داخل المجلس لرفض حلف اليمين مرة أخرى لاعتراضه على ثورة يناير وانتقدت الإعلامية لميس الحديدى، ما فعله أحد النواب خلال الجلسة الإجرائية بالبرلمان اليوم، بإضافته كلمة «مواد» للقسم الدستورى.
وأضافت خلال تقديمها برنامج «هنا العاصمة»، المذاع عبر فضائية «سى بى سى»: «بقى عندنا حد بيحلف بالطلاق فى البرلمان.. عيب يا جماعة كده مينفعش ده برلمان مصر»
وطالب النائب هيثم الحريرى، من رئيس البرلمان مراجعة قسم النواب، وذلك بعد تحايل احد النواب على الدستور بتغيير القسم.
وقال اللواء سامح سيف اليزل، منسق ائتلاف «دعم مصر»، إن هناك مؤشرات بفوز النائب علاء عبدالمنعم وكيلًا لمجلس النواب.
وأضاف خلال مداخلة هاتفية مع الحديدى، إن الدكتور على عبدالعال فاز بمنصب رئيس البرلمان بدعم من ائتلاف «دعم مصر»، مشيرًا إلى أن بعضاً من النواب المنتمين للائتلاف لم يرشحوا عبدالعال رئيسًا للمجلس.
وقال الإعلامى محمد شردى، إن اليوم الأول من انعقاد مجلس النواب شهد عددًا من الخروقات، قائلاً: ليس هذا النائب وحده الذى أعاد القسم الدستورى.
وأضاف خلال برنامج 90 دقيقة على قناة المحور، إن النائب تواضروس قداس، أعاد القسم مرة ثانية بعد ذكره كلمة إضافية لم تكن بالقسم، والنائب محمد على كلوب أعاده مرة ثانية بعد عدم ذكر اسمه بشكل صحيح.
قال الإعلامى محمد شردى: مازال النواب يعقدون الجلسة باليوم الأول والتى استمرت لـ 12 ساعة متواصلة، ويا بخت اللى شغالين فى البوفيه أكيد بيكسبوا كويس.
كما علقت الإعلامية لبنى عسل على أولى جلسات مجلس النواب الجديد، مشيرة إلى أن المسألة لم تكن منضبطة من بعض النواب الذين خرجوا عن النص، والمجلس لم يشهد نظامًا ولكننا شاهدنا خروجًا عن الآداب المتعارف عليها على مستوى البرلمانات الأخرى بسبب الهرج والمرج الذى حدث تحت قبة البرلمان.
وأكدت عسل خلال بنرامج الحياة اليوم على قناة الحياة عدم النظام سببه عدم الخبرة والدراية بالاعراف البرلمانية طبقا للقانون والدستور، مؤكدة أن مجلس النواب الجديد شهد عددًا كبيرًا من الأعضاء لاول مرة تحدث وهذا سبب من الأسباب لعدم الالتزام والإنضباط.
ونادت الاعلامية أمانى الخياط  المشاهدين النظر بعين ايجابية والبعد عن السلبيات  داخل مجلس النواب لوجود مظلة تشريعية جديدة بمصر تؤهلها لحياة نيابية ايجابية وفرحة بمضى الدولة فى طريقها السليم لتحقيق أحلام الشعب المصرى وخاصة دعم الرئاسة لمجلس النواب جاء هذا من خلال برنامج انا مصر المذاع على القناة الاولى خلال تغطية الجلسة الاجرائية لانتخاب الوكلاء من بين12 نائبًا برلمانيًا  وأداء القسم.
ومن جانبة دافع المستشار يحيى قدري، الفقيه القانوني، عن التشكيل الحالى لمجلس النواب، رافضاً الهجوم الإعلامى على أعضاء البرلمان، خاصة أنهم نجحوا بإرادة الشعب.
وأضاف قدرى خلال لقائه مع الإعلامى أحمد مجدى فى برنامج «صالة التحرير» على قناة «صدى البلد»: «فى كل الأحوال لابد أن نتفق أن ليس أمامنا بديل سوى هذا المجلس لعبور المراحل المتبقية من خارطة الطريق.. سواء كان المجلس يضم من نرضى عنهم أو لا نرضى».
أرجع المستشار يحيى قدرى، الفقيه القانونى، حالة الفوضى التى شهدتها الجلسة الأولى للبرلمان، إلى عملية التصويت والانتخاب لرئيس المجلس والوكلاء.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

«الدبلوماسية المصرية».. قوة التدخل السريع لحماية حقوق وكرامة المصريين بالخارج
6 مكاسب حققها الفراعنة فى ليلة اصطياد النسور
تطابق وجهات النظر المصرية ــ الإفريقية لإصلاح المفوضية
بشائر مبادرة المشروعات الصغيرة تهل على الاقتصاد
وسام الاحترام د.هانى الناظر الإنسان قبل الطبيب
الحكومة تستهدف رفع معدل النمو لـ%8 خلال 3 سنوات
الاستثمار فى التنوع البيولوجى يخدم الإنسان والأرض

Facebook twitter rss