صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

أخبار

الأجهزة الأمنية تطوق المنطقة المواجهة للفنادق المطلة على البحر الأحمر

10 يناير 2016



كتب _ رمضان أحمد ومحمد زكريا
 المحافظات _ حجاج سلامة وعماد عيد

قال سامى محمود، رئيس هيئة تنشيط السياحة، إن الهيئة تتابع أى أحداث قد يكون لها تأثير على حركة السياحة الوافدة لمصر، موضحًا أن الوزارة متعاقدة مع شركة متخصصة فى إدارة الأزمات، تتابع ردود الفعل تجاه الأحداث التى قد يكون لها تأثير سلبى على القطاع السياحى وتحليله ووضع خطط لمواجهة ذلك النوع من الأزمات.

ونفى محمود ما تم تداوله عبر مواقع إخبارية بشأن قيام دول أوروبية بإعلان حظر السفر لمصر عقب حادث الغردقة.
وأوضح أن تقارير الشركة  المعنية بمتابعة الأزمات تعرض تقاريرها على الدكتور هشام زعزوع، وزير السياحة، ومن المتوقع  أن يكون تأثير حادثى شارع الهرم والغردقة محدودًا، نظرًا لسرعة تعامل أجهزة الأمن معه.
وأشار إلى أنه لا توجد دولة مؤمنة بنسبة 100%، لكن طريقة تعامل الأمن مع الحادث دائمًا ما يكون لها دور فى تخفيف الآثار الناتجة عنه، مؤكدًا أنه يتم فور تلك الأحداث تكليف المكاتب الخارجية برصد ردود الأفعال على مستوى وسائل الإعلام، والثانى على مستوى منظمى الرحلات.
كانت الأجهزة الأمنية بالبحر الأحمر قد نجحت فى التصدى لهجوم على أحد الفنادق  بقرية بيلا فيستا السياحية بمدينة الغردقة وقتل أحد منفذى الهجوم وإصابة الآخر.
 كان اللواء عادل تونسى مدير امن البحر الاحمر قد تلقى اخطارا يفيد قيام شخصين بمحاولة اقتحام أحد الفنادق السياحية بمدينة الغردقة وتصدت لهم القوات المكلفة بتأمين الفندق وعلى الفور انتقلت الاجهزة الامنية الى موقع الحادث وتبين ان شخصين بحوزتهما مسدس صوت وسلاح ابيض تسللا الى الفندق وحاولا اصابة احد السائحين وعلى الفور تم التعامل من خلال قوة تأمين شرطة السياحة على باب الفندق وتم تصفية احدهما وحاول الآخر الهرب الا أن احد ضباط الامن المركزى المكلف بالحراسة اصابه بعدة طلقات وتم القبض عليه ونقلة الى احد المستشفيات تحت حراسة امنية مشددة .
فيما روى شاهد عيان من المقيمين داخل القرية السياحية، تفاصيل اللحظات الأولى لتسلل الإرهابيين إلى داخل القرية.
وقال الشاهد الذى طلب عدم ذكر اسمه، إن إرهابيين تسللا إلى القرية، وبعد ذلك توجها إلى المطعم حيث يتواجد السياح، مضيفا أن أحد الإرهابيين اختطف سائحة من داخل المطعم خلال تناولهم وجبة العشاء، وحاول ذبحها باستخدام سلاح أبيض، كما أصاب الإرهابى الآخر سائحة أخرى، فيما سقطت سائحة مغشيا عليها جراء رؤيتها لمشهد الهجوم، وسرعان ما توجه ناحيتهما القوة المكلفة بتأمين القرية من رجال الشرطة، وتم قتل أحد الإرهابيين بطلقة فى الرأس، وإصابة الثانى بطلقة فى الساق، واشار الى أن الإرهابيين كانا يخططان لإرهاب السياح وقتل بعضهم، واحتجاز، أو اختطاف الآخرين.
كما فرضت أجهزة الشرطة طوقا أمنيا حول القرية التى تعرضت للهجوم بطريق الشيراتون وميدان أبوعشرة، كما تم إغلاق جميع الطرق المؤدية من وإلى مدينة الغردقة، فيما قال شهود عيان إن دوريات من القوات البحرية شوهدت وهى تطوق المنطقة المواجهة للقرى والفنادق السياحية المطلة على شاطئ البحر الأحمر، وامتدت حالة الاستنفار الأمنى بعد الحادث، على طريق الغردقة الأقصر، وبقية المدن السياحية بمحافظة البحر الأحمر.
 فيما كشفت الصفحة الخاصة بمحمد حسن محمد محفوظ، وشهرته محمد شيكا، الإرهابى الذى قتل على يد الشرطة، خلال محاولته قتل واحتجاز سياح فى قرية بيلا فيستا السياحية بمدينة الغردقة على موقع «فيس بوك» أنه إخوانى ، وذلك عبر صداقاته مع كثيرين ممن تحمل صفحاتهم شارة رابعة وصورة المعزول محمد مرسى، لكنه انقلب  بعد ذلك على الجماعة، وتأثر بأفكار تنظيم داعش الإرهابى، بل وراح يتهم جماعة الإخوان بالنفاق، كما أن فكره تعرض للتغيير بعد الانشقاق  عن الإخوان،  وبحسب ما جاء بصفحته على «فيس بوك» فإنه تحول من محبٍ للموسيقى ولاعب كرة ومشجع لنادى الزمالك ، إلى شخص صاحب أفكار متطرفة .
الإرهابى محمد شيكا قال على صفحته على موقع التواصل الاجتماعى «فيس بوك» يوم الخامس عشر من شهر نوفمبر الماضى تعليقا قال فيه «متضامن مع فرنسا أهو» لكنه أرفق به صورة كتبت عليها كلمة «أحسن» موضحا شماتته فيما جرى بالعاصمة الفرنسية باريس من أعمال إرهابية.
وفى سياق آخر أكد مصدر أمنى بمديرية أمن الجيزة استشهاد رئيس قسم مرور المنيب، ومجند كان برفقته، إثر قيام مسلحين بإطلاق النار على سيارتهما بالجيزة.
وأضاف إنه تم فور وقوع الحادث نشر العديد من الأكمنة الثابتة والمتحركة بمنطقة المنيب، لتضييق الخناق على الجناة وضبطهم.
كما انتهت نيابة جنوب الجيزة من معاينة جثة عقيد الشرطة على احمد فهمى والمجند محمد رمضان عبد المقصود تم قتلهما بجوار مسكن ضابط الشرطة بمنطقة  المريوطية.
وتم بنقل الجثتين لمشرحة زينهم لاجراء عملية التشريح وعثرت النيابة العامة  اثناء المعاينة على ١٥  فارغا لطلقات استخدمت فى قتل الضابط والمجند وكشف المعاينة عن تفحم السيارة التى كانت مقرر أن يستقلها الضابط.
وأمرت النيابة بإرسال فوارغ الطلقات إلى الأدلة الجنائية لبيان السلاح المستخدم ومسافة الاطلاق وأمر بتحريات الأمن الوطنى وسرعة ضبط الجناة.
كما نجحت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الجيزة خلال 48 ساعة فقط، فى تحديد وضبط أحد العناصر الجنائية المتورطة فى ارتكاب واقعة إطلاق أعيرة نارية، وتحطيم بعض السيارات أمام الملهى الليلى بفندق (أمارانت) بالعمرانية.
وكان ضباط قسم شرطة العمرانية قد تلقوا بلاغا من المواطن سعيد إ.ع (مدير الملهى الليلى بفندق أمارانت) الكائن بدائرة القسم، بقيام 6 أشخاص مجهولين، يحملون عصى وشوم بتحطيم زجاج 3 سيارات كانت متوقفة أمام الملهى وإطلاق أعيرة نارية وفرارهم هاربين.
تم على الفور تشكيل فريق بحث لتحديد هوية الجناه وضبطهم؛ حيث توصلت جهوده إلى تحديد وضبط أحد مرتكبى الواقعة ويدعى إبراهيم ط.ع وشهرته إبراهيم الأبيض (بودى جارد) ومقيم بدائرة قسم شرطة بولاق الدكرور، وبحوزته فرد خرطوش عيار 12مم و5 طلقات خرطوش من ذات العيار.
وبمواجهته اعترف بارتكابه الواقعة بالاشتراك مع أخرين (تم تحديدهم وجارى ضبطهم)؛ وذلك انتقامًا من المسئولين عن الفندق والملهى الليلى لسابقة منع صديقه شريف ص.ح (مالك مطعم) من الدخول للفندق وبحوزته فرد خرطوش عيار 16مم)، حيث تم إبلاغ الجهات الأمنية فى حينه وتحرر ضده المحضر اللازم.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

البنت المنياوية والسحجة والتحطيب لتنشيط السياحة بالمنيا
الزوجة: «عملّى البحر طحينة وطلع نصاب ومتجوز مرتين.. قبل العرس سرق العفش وهرب»
تعديلات جديدة بقانون الثروة المعدنية لجذب الاستثمارات الأجنبية
حكم متقاعد يقوم بتعيين الحكام بالوديات!
حتى جرائم الإرهاب لن تقوى عليها
الجيش والشرطة يهنئان الرئيس بذكرى المولد النبوى
50 مدربًا سقطوا من «أتوبيس الدورى»!

Facebook twitter rss