صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

محافظات

زراعة بنى سويف «شاخت» فى عمر الطفولة

10 يناير 2016



بنى سويف – مصطفى عرفة


 اثار قرار الدكتور امين لطفى رئيس جامعة بنى سويف بتعيين الدكتور احمد عقل البالغ من العمر 70 عاما عميدا لكلية الزراعة الناشئة والتى بدأ التدريس بها العام الماضى دهشة واستغراب الجميع خاصة بعد انهاء جامعة المنيا انتدابه لجامعة بنى سويف كاستاذ غير متفرغ لعدم تقديمه ما يفيد تجديد انتدابه وانقطاعه عن العمل لمدة شهر الغريب أن العميد ينفرد بالقرار داخل الكلية وتهميش دور مجلسها تماما ما دفع عددًا من اعضاء هيئة التدريس الى التلويح بتقديم استقالاتهم احتجاجا على تردى الاوضاع بالكلية الناشئة حديثا والتى تضم 65 طالبا وطالبة بالفرقة الثانية و120 بالفرقة الاولى وبررت مصادر داخل الجامعة تشبث لطفى بـ «عقل» لتبرعه بـ5 أفدنة يمتلكها فى بنى سويف لاستغلالها كمزرعة مساهمة منه فى إنشاء كلية الزراعة بالجامعة فضلا عن إشرافه على الملف المقدم للمجلس الأعلى للجامعات للحصول على موافقته بإنشاء الكلية، وكانت الامور قد تفجرت داخل الكلية بعد ان اعلنت جامعة بنى سويف يوم 24 يونيو 2014 عن حاجتها إلى تعيين 16 من حملة الدكتوراه فى وظيفة مدرس و 6 لوظيفة مدرس مساعد وبجانب تعيين 14فى وظيفة معيد فى اقسام (قسم النباتات الطبية والعطرية – قسم علوم الألبان – قسم الاقتصاد الزراعى – قسم وقاية النباتات – قسم الأراضى – قسم الوراثة –قسم البساتين – قسم الميكروبيولوجيا الزراعية – قسم المحاصيل – قسم الإنتاج الحيوانى والدواجن) فى غير المواعيد المقررة للإعلان ودعت الجامعة الراغبين فى العمل إلى تقديم الطلبات شخصيا باسم الأستاذ الدكتور رئيس الجامعة خلال 15 يوما من تاريخ نشر الإعلان وفى شهرسبتمبر من نفس العام تم عقد مقابلات شخصية للمتقدمين بلجنة علمية متخصصة مشكلة بمعرفة الجامعة وتقدم 6 من جامعات مختلفة للاختبار بمعرفة هذه اللجنة وأصدرت الجامعة قرارها غير المتوقع بعدم استكمال اعمال اللجنة العلمية الاولى وذلك بعد تشكيل لجنة اخرى ثانيةعلما بأن اللجنة العلمية الاولى وضعت تقاريرها ودرجاتها للمتقدمين والمقبولين لشغل هذه الوظائف فى جميع التخصصات الا ان اللجنة الثانية رغم انها لجنة غير علمية وغير متخصصة ضربت بتقارير وأعمال اللجنة الاولى عرض الحائط وقامت بإجراءات جديدة وأعدت تقارير بديلة وهى التقارير التى لدى الجامعة حاليا ومعتمدة ولما كان صحيح القانون وفقا للمادة 76 من قانون تنظيم الجامعات والتى تنص على (يتولى مجلس القسم المختص مهمة اللجنة العلمية بالنسبة للمتقدمين لشغل وظيفة مدرس وتشكل اللجنة بقرار من رئيس الجامعة بعد أخذ رأى مجلس الكلية أو المعهد من ثلاثة أعضاء من الأساتذة أو الأساتذة المساعدين فى الجامعات الخاضعة لهذا القانون أو من المتخصصين من غيرهم، اى يتحتم هنا ان يتم التقييم للمتقدمين بلجنة علمية متخصصة فى ذات تخصص المتقدم ولو لم تمتلك الجامعة متخصصين أتت بلجنة من متخصصين فى جامعات او معاهد تابعة لهذا القانون حتى تكون على دراية كاملة بمدى كفاءة المتقدمين علميا الأكثر غرابة أن اللجنة اتخذت قرارا سلبيا غير معهود فى اى جامعة باعلان الموافقة على تعيين 8 فقط وحجب باقى نتائج المسابقة مما دفعهم- المستبعدين-الى التقدم بعدة شكاوى لرئاسة الجمهورية ووزارة التعليم العالى والرقابة الادارية، من جانبها أكدت الدكتورة فاطمة حسن المتحدث الاعلامى لجامعة بنى سويف الخبير الدولى فى التنمية البشرية ووكيلة كلية الزراعة على عدم احقية المستبعدين فى الالتحاق بسلك التدريس بالجامعة مؤكدة انهم تخطوا سن 48 عاما ولا يحق لهم طبقا للقانون التعيين وبعضهم يعمل بمصلحة خبراء وزارة العدل و بأحد المشاتل ومدارس وزارة التربية والتعليم بعيدا عن البحث العلمى والجامعى واوضحت المتحدثة الاعلامية انه تم تشكيل لجنة تضم 6 من اعضاء هيئة التدريس بكليتى زراعة المنيا وعين شمس اقتصر دورها على فحص وتقييم اوراق المتقدمين من حيث كون رسالة الدكتوراه فى صميم التخصص دون اى اختيارات انتهت الى قبول اوراق 17 متقدما وبعدها شكل الدكتور امين لطفى رئيس الجامعة لجنة اخرى تضم الدكتور انس جعفر رئيس الجامعة الاسبق والمستشار القانونى للجامعة والدكتور احمد عقل عميد الكلية ووكيلا الكلية احمد محمد وفاطمة حسن والدكتور احمد الكامل خبير التنمية البشرية والاستاذ بجامعة اسيوط ) كلجنة اجتياز الصلاحية اجرت مقابلات و جلسات استماع للمتقدمين انتهت الى اعلان قبول 8 من ضمن المتقدمين وعددهم 17 متقدما فى اقسام الكلية المختلفة وافادت اللجنة فى تقريرها لرئيس الجامعة انه ليس كل من حصل على درجة الدكتوراه او الماجستير صالح للالتحاق بكادر التدريس الجامعى وفجرت وكلية كلية الزراعة فضيحة مذهلة بان اللجنة الاولى تم الطعن عليها فى مجلس الدولة من معظم المتقدمين لعدم اخطارهم بموعد ومكان المقابلة واشارت فاطمة الى انه تم الاعلان عن مسابقة جديدة لتعيين 18 استاذا كما سيتم تعيين 17 مدرسًا مساعدًا و 8 مدرسين منوهة الى انه تم سد العجز فى اعضاء هيئة التدريس بانتداب استاذة ومعدين من كليتى زراعة المنيا والفيوم من جهته اكد الدكتور امين لطفى رئيس جامعة بنى سويف أن إنشاء كلية للزراعة كان مطلبا اساسيا لاهالى المحافظة فى اطار دور الجامعة فى خدمة المجتمع المحيط خاصة أن عددًا كبيرًا من سكان المحافظة يعملون فى مجال الزراعة فضلا عن تميز المحافظة بالمساحات الكبيرة المزروعة بالنباتات والزهور الطبية والعطرية التى تمثل 40% من إنتاج جمهورية مصر العربية.
وفى سياق متصل أحال الدكتور أمين لطفى، رئيس جامعة بنى سويف الدكتور أحمد عقل عميد كلية الزراعة، إلى التحقيق لتورطه في واقعة فساد؛ حيث قام بإسناد مناقصة تشجير اسوار كليات الجامعة وصوبة كلية الزراعة إلى شركة وهمية تبين أنها ملك زوجته وابنه بلغت أكثر من نصف مليون جنيه وأن الشركة مقرها منزله.
وصرحت الدكتورة فاطمة حسن، المتحدث الإعلامي للجامعة بأن واقعة الفساد تمت مناقشتها فى اجتماع  مجلس الجامعة بحضور نواب رئيس الجامعة وعمداء الكليات وقام رئيس الجامعة بمواجهة عميد الزراعة بتقرير إحدى الجهات الرقابية الذى أثبت أنه أسند مناقصة التشجير إلى شركة جرين فالى التى تملكها زوجته ونجله ومقرها منزله،  لم ينكر ان زوجته صاحبة الشركه التى أسند إليها المناقصة فقرر إحالته للتحقيق

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

تطابق وجهات النظر المصرية ــ الإفريقية لإصلاح المفوضية
«الدبلوماسية المصرية».. قوة التدخل السريع لحماية حقوق وكرامة المصريين بالخارج
6 مكاسب حققها الفراعنة فى ليلة اصطياد النسور
بشائر مبادرة المشروعات الصغيرة تهل على الاقتصاد
وسام الاحترام د.هانى الناظر الإنسان قبل الطبيب
الاستثمار فى التنوع البيولوجى يخدم الإنسان والأرض
ندرك المعنى الحقيقى لأسطورة الخطيب

Facebook twitter rss