صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

أخبار

وزير النقل يتوعد سماسرة التذاكر فى جولة بالأقصر

20 ديسمبر 2015



الأقصر - حجاج سلامة


قام الدكتور سعد الجيوشى وزير النقل يرافقه الدكتور محمد بدر محافظ الأقصر بجولة موسعة داخل محظة سكك حديد الأقصر «فتش» خلالها على نظافة دورات المياه والقطارات ، وتوعد سماسرة التذاكر.
وقال الدكتور سعد الجيوشى وزير النقل  والمواصلات خلال جولته بالأقصر «احنا  متجهين لتطوير الصعيد والدولة مهتمة بالصعايدة لانهم هما اللى «بنوا البلد» وما خدوش  حقهم  واحنا  بنحاول نطور الصعيد  عشان نديهم حقهم» وأعلن أنه يجرى العمل على تطوير منظومة السكة الحديد التى بها 62 ألف  موظف وأصر الجيوشى على الاستماع الى شكاوى المواطنين  بنفسه  حيث دخل الى عربات القطار 902 المتجه إلى اسوان حيث اشتكى المسافرون من عدم  وجود تذاكر فى الشباك وبيعها فى السوق السوداء  فرد الوزير قائلا: انه  يطالب المواطنين بعدم الشراء  من السوق السوداء والابلاغ   عمن يبيع بالسوق السوداء  وانه سوف  يقوم  بقطع  رقبته.
 جاء  ذلك خلال زيارة الدكتور  سعد الجيوشى وزير النقل والمواصلات، صباح  أمس، عدد من الطرق والمشروعات التى تقام فى محافظة الأقصر، للوصول على الحالة على أرض الواقع واتخاذ الإجراءات اللازمة، ورافقه خلال الجولة كل من محافظ الأقصر محمد بدر، ورئيس هيئة الطرق والكبارى اللواء عادل ترك.
واستهل الدكتور سعد الجيوشى جولته بمحافظة الأقصر  صباحاً، بتفقد الطريق الذى يتم إنشاؤه حالياً بغرض تسهيل الوصول من المطار لجميع مداخل ومخارج المحافظة، وهو «طريق السوفتيل» المتواجد بجوار كمين «يسي»، وناقش الوزير مع محافظ الأقصر أسباب عدم انهاء المشروع حتى الآن، مشددًا على أنه مستعد لتقديم كافة انواع الدعم الخاصة منه الوزارة لإنهاء الطريق بالكامل.
وقرر الدكتور سعد الجيوشى بتشكيل مجموعة عمل من الطرق والسكة الحديد بشكل عاجل، لاستئناف العمل بطريق السوفوتيل بالأقصر.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

أبوالليل.. ترك الوظيفة.. وبدأ بـ«ورشة» ليتحول لصاحب مصنع
دينا.. جاليرى للمشغولات اليدوية
مارينا.. أنشأت مصنعًا لتشكيل الحديد والإنتاج كله للتصدير
كاريكاتير أحمد دياب
المقابل المالى يعرقل انتقال لاعب برازيلى للزمالك
«شىء ما يحدث».. مجموعة قصصية تحتفى بمسارات الحياة
قلنا لـ«مدبولينيو» ميت عقبة انت فين..فقال: اسألوا «جروس»

Facebook twitter rss