صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

10 ديسمبر 2018

أبواب الموقع

 

الرأي

الله محبة ومصر للجميع

20 ديسمبر 2015



مديحة عزت  تكتب

أولا اخترت هذه الأبيات لأمير الشعراء أحمد شوقى تحية لمولد النبى سيدنا محمد عليه أفضل الصلاة والسلام:
ولدى الهدى فالكائنات ضياء
وفم الزمان تبسم وثناء
الروح والملأ الملائك حوله
للدين والدنيا به بشراء
 يا خير من جاء الوجود تحية
من مرسلين إلى الهدى بك جاءوا
يوم يتيه على الزمان صباحه
ومساؤه بمحمد وضاء
بك يا ابن عبدالله قامت سمحة
 بالحق من ملل الهدى غراء
بنيت على التوحيد وهو حقيقة
نادى بها سقراط والقدماء
يا من له عز الشفاعة وحده
وهو المنزه ما له شفعاء
كل عام وأنتم مع كل من تحبون وتعاشرون وشعب مصر وأنا والزملاء الحبايب والأهل والجيران كل عام وكلنا بألف خير أعاد الله علينا وعلى أمة الإسلام مولد سيدنا رسول الله محمد عليه الصلاة والسلام.
وإلى الأخوة والأصحاب الأقباط الذين سيحتفلون بعيد مولد السيد المسيح سيدنا عيسى ابن مريم عليه السلام بعد أيام.. نقول لهم أيضا كل عام وأنتم معانا بألف خير.. وإننا نحن مسلمين وأقباطا أمة واحدة على الأجيال والدين لله والوطن للجميع، ويقارب العيدين المولد النبوى لسيدنا نبينا محمد عليه الصلاة والسلام ومولد سيدنا عيسى المسيح عليه السلام ذكرنى بقول الشاعر:
كنيسة سارت إلى مسجد هدية السيد للسيد
وبعد هكذا كان موقف سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام.. والمسيح عليه السلام.
على الطريق الذى يسار عليه والذى لا تزال كلماتهما ترسل ضياء باهرا ولاتزال الدنيا تجد سكينة وأمنا فى كلمات المسيح عيسى ابن مريم «سلاما أترك لكم» المسيح الذى حمل صليبه من أجل السلام.. وفى كلمات سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام «كونوا عباد الله إخوانا» والقائل «الأنبياء أخوة أمهاتهم شتى ودينهم واحد» ولقد أقسم رسول الله محمد عليه الصلاة والسلام «أن المسيح قادم ليملأ الأرض قسطا وعدلا» ونحن نؤمن بصدق رسول الله محمد عليه الصلاة والسلام أن عودة المسيح تعنى انتصار الحياة انتصار الإنسان تعنى سيادة الحب والسلام.
وهذه من أقوال رسول الله عليه أفضل الصلاة والسلام أقدمها لكل إمام مسجد من خطباء صلاة الجمعة، قول الرسول عليه السلام يوم زجر أصحابه الذين قالوا له يوما «أنت سيدنا» قال لهم «لا يستغوينكم الشيطان».
وعلى كل المتأسلمين والسادة فقهاء هذه الأيام وكل مسلم حق أن يتذكروا قول رسول الله محمد عليه الصلاة والسلام «أنا دعوة إبراهيم ونبوءة موسى وترنيمة داود وبشارة عيسى» محمد عليه الصلاة والسلام الذى وصفه رب العزة جل جلاله فى القرآن الكريم «قد جاءكم من الله نور وكتاب مبين»، ونحن نحتفل بذكرى مولد النبى محمد عليه الصلاة والسلام.. ذكرى تجدد فينا قيما جميلة لنأخذ منها العبرة والعظة من نبينا محمد عليه الصلاة والسلام وبمناسبة الإسلام والمسلمين أن مصر بلد إسلامى ومسلمى مصر أكثر شعوب العالم الإسلامى تدينا ومسلمون حقا منذ دخول الإسلام مصر.. وقانوننا القرآن الكريم وسنة النبى محمد عليه أفضل الصلاة والسلام.
وبعد أيام يهل هلال مولد سيدنا عيسى ابن مريم سيدة نساء العالمين عليهما السلام ونحتفل بعيد الميلاد المجيد لنبى المحبة والسلام المسيح عيسى عليه السلام.
أصدقائى أقباط مصر الأعزاء مصر كلها تقول معكم مع الملائكة «المجد لله فى الأعالى وعلى الأرض السلام وبالناس المسرة» أصدقائى وزملائى وأحبابى الأقباط بألف خير وسلام وحب.. وأطلب من الله العلى القدير أن يكون الحب سبيلنا والسماحة رائدتنا وأن نشعر بالمواطنة الحقة فى وطن الرسالات ومهد الحضارات مصر التى تشرفت بالأنبياء والرسل والذى نشأت فى ربوعها اليهودية.. والمسيحية والإسلام، وكما قال الشاعر إسماعيل صبرى.. فى عيد ميلاد المسيح عيسى عليه السلام:
معشر القبط يا بنى مصر
فى السراء كنتم وفى الضراء
دين عيسى فيكم ودين
أخيه محمد يأمراننا بالإخاء
مصر ملك لنا إذا ما تماسكنا
وإلا فمصر للغرباء
عيد الميلاد المجيد لنبى السلام والمحبة سيدنا عيسى المسيح عليه السلام والذى كرمه رب العزة.. إذا قال له فى القرآن الكريم «يا عيسى إنى متوفيك ورافعك إلىّ ومطهرك من الذين كفروا» الآية «55» من «سورة آل عمران»، «والسلام علىّ يوم ولدت ويوم أموت ويوم أبعث حيا» الآية «33» من سورة مريم، «وما قلت لهم إلا ما أمرتنى به أن أعبدوا الله ربى وربكم وكنت عليهم شهيدا ما دمت فيهم فلما توفيتنى كنت أنت الرقيب عليهم» الآية «117» من سورة المائدة.
وأخيرا.. ربنا بارك شعب مصر وبعث لنا مسيح السلام والمحبة.
وإلى الأخوة الأقباط فى مصر وإلى الزملاء والأحباب وإلى الأصدقاء الأعزاء على مدى العمر أحبابا وأخوة وإلى كل المحتفلين بعيد الميلاد المجيد لنبى المحبة والسلام السيد المسيح عليه السلام والمجد لله فى الأعالى وعلى الأرض السلام.
وكل عام وأنتم مع كل من تحبون وشعب مصر وأنا والزملاء الحبايب كل عام وكلنا بألف خير وسلامة وسلام أعاد الله علينا وعلى أمة الإسلام مولد سيدنا رسول الله محمد عليه أفضل الصلاة والسلام، وسنة سعيدة بإذن الله.. على الجميع سنة سعيدة يعمها الحب والسلام والرخاء والتسامح والهداية والوفاء ويا رب احم مصر من الفرقة بين شعبها مسلم وقبطى أخوة.. يا رب بحق مولد نبينا محمد عليه أفضل الصلاة والسلام ومولد المسيح عيسى ابن مريم عليه السلام، تكفى مصر شر المنافقين والمخربين بائعى الوطن ومحاولة تقسيمه لا قدر الله.
وأخيرا.. إلى كل منافق حصل على منصب وبدأ يأمر وينهى ويتزمت بين الناس، إليهم قول رسول الله عليه الصلاة والسلام «إن التزمت كالنفاق كلاهما يطمس معالم الحق على البصائر والأبصار» ويقول رسول الله «هلك المتنطعون».
وكل عام وأنتم وأنا والحبايب ومصر يا رب العالمين بألف خير وسلامة وسلام.
وإليكم الحب كله وتصبحون على حب.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

برلمانيون يشيدون بـ«منتدى إفريقيا».. ومصر عادت لتقود القارة السمراء
القادم أفضل
welcome back
السوق المصرية أهم الأسواق وسنركز عليها خلال 2019
وزارة المالية تستعد لموسم الضرائب الجديد
«100 مليون صحة».. وطن بلا مرض
عقوبات الحضرى

Facebook twitter rss