صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

26 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

فن

سيمون: «جراب حوا» يعادل 30 فيلماً سينمائياً

11 ديسمبر 2015



حوار - سهير عبدالحميد

برغم مرور عدة أشهر على عرض مسلسلها الرمضانى «بين السرايات» إلا أن الفنانة سيمون لاتزال تتلقى أصداءه وتكرم عنه من عدة جهات وكان آخرها فى إسكندرية والمنصورة وبورسعيد.. سيمون قالت إن هذا يشعرها بسعادة بالغة لأن هذا معناه أن الجمهور تقبل الشخصية التى اعتبرتها مغامرة بالنسبة لها خاصة أن مثل هذه التكريمات تكون نتيجة استفتاءات شعبية كما تحدثت عن تكريمها فى احتفالية «ليلة تسعناتى» فى الاسكندرية وأسباب مشاركتها فى مسلسل «جراب حوا» واحدث أغانيها ورأيها فى غناء التترات وتفاصيل أخرى.

 

■ فى البداية حدثينا عن المسلسل النسائى «جراب حوا» ؟
- الموضوع جاء منذ فترة عندما عرض على المنتج ممدوح شاهين القيام ببطولة قصة من 30 حكاية تضمها أحداث المسلسل وهى عبارة عن حلقتين منفصلتين أقوم أنا ببطولتهما وتحمل عنوان «اللعبة» ويشاركنى فيها مجموعة من الفنانين منهم احمد سعيد عبدالغنى وشريف صبحى وتأليف السيناريست أحمد عزت وإخراج سارة وفيق التى اعتبرها من المخرجات المتميزات التى لها شخصية إخراجية واتنبأ لها بنجاح كبير أيضا سعدت بالتعاون مع المنتج ممدوح شاهين خاصة أنه نجح على مدار السنوات الأربع الأخيرة فى تقديم عدد من المسلسلات التى تناقش قضايا المرأة وفتح بها مواسم درامية جديدة.
■ وهل ستغنى خلال القصة التى تجسديها فى «جراب حوا»؟
- لا فطبيعة شخصيتى لا تسمح بالغناء حيث أجسد دور مذيعة وأنا لا أحب إقحام الغناء دون مبرر درامى لاستغلال إننى مطربة.
■ ومتى سيعرض المسلسل؟
- اعتقد سيكون مع مطلع 2016 فهو ينتمى لنوعية الاعمال ذات الحلقات الطويلة وأنا سعيدة بهذه التجربة لاننا فى حاجة أن نفتح مواسم جديدة للدراما بعيدا عن تكدس الأعمال فى رمضان وهناك اتجاه عام أن تكون هناك مسلسلات جديدة على مدار السنة  وأن يتم تخفيف العبء عن رمضان  وسيكون هذا فى صالح الجميع.
■ ألم تترددى وأنت تشاركين 30 فنانة بطولة «جراب حوا»؟
- اعتبر هذا العمل من التجارب المختلفة  غير التقليدية وهذا  فبالرغم أنه يضم عددًا كبيرًا من النجمات إلا أننى اعتبر القصة التى أقوم ببطولتها بمثابة فيلم سينمائى لأنه بأبطال مختلفين عن باقى الحلقات وأقدم فية رسالة معينة هذا بجانب اننى لا اقيس الأمر بمساحة الدور وهل هو بطولة جماعية او بطولة مطلقة فعندما أشارك فى عمل انظر لأشياء كثيرة أهمها تأثير الدور وهل أقدم من خلاله جديد أم لا بدليل اننى عندما شاركت فى بين السرايات كان عملاً جماعيًا بالرغم أن الأبطال الرئيسيين للحدوتة هما شخصية صباح وشخصية باسم سمرة.
■ حدثينا عن تكريمك مؤخرًا عن مسلسل «بين السرايات» الذى عرض فى رمضان ولاتزال أصداؤه مستمرة؟
- كرمتنى كلية الطب بجامعة المنصورة عن مشاركتى فى مسلسل بين السرايات وفقا لاستفتاء شعبى فى إسكندرية وبورسعيد والمنصورة كأحسن ممثلة فى الموسم الرمضانى وهناك تكريم آخر فى الأوبرا لى أنا وباسم سمرة عن أفضل عمل رمضانى والحقيقة سعادتى كبيرة لأن الناس كانت تنادينى باسم صباح وعجبنى تعبير قالوا عنها أنها ست عسل وبميت راجل» وأنها طموحة  وهذا معناه أن رسالة الشخصية وصلت فمنذ أن دخلت التمثيل وأنا أحرص دائما أن أقدم نموذج الفتاة المصرية الحقيقيه وهذا حدث اعمالمثل  «حلم الجنوبى» و«كارمن» و«زيزينيا» و«ابوالعلا البشرى».
■ شاركتى مؤخرًا فى احتفالية «ليله تسعيناتى» فى الإسكندرية، حدثينا عنها؟
- هذه احتفالية نظمها طلبة كلية طب جامعة إسكندرية  أنا كنت بطلتها باعتبار أننى انتمى لجيل التسعينيات وتضمنت مجموعه من الاسكتشات واشهر الأغانى التى قدمتها وكنت سعيدة لأن الشباب كانوا متفاعلين مع الأغانى التى قدمتها فى فترة التسعينيات مثل تاكسى ومش نظرة وابتسامة و ومتقلش لحد واستمتعت به جدا.
■ وهل هناك أغان جديدة تحضيرين لها؟
- قمت بتسجيل أربع أغان مؤخرا سأقوم بطرحها قريبا كما استعد لتصوير كليب لأغنية أسهر بقا لوحدك
■ ولماذا لا تطرحى هذه الأغانى فى ألبوم مستقل؟
- الحالة الإنتاجية فى العشر سنوات الأخيرة معظم شركات الانتاج توقفت بسبب القرصنة والشركة الوحيدة التى استطاعت أن تحفظ حقوقها هى روتانا وعلى مستوى قنوات الأغانى هناك سيطرة لمطربين محددين والقنوات العادية اختفت من عليها الأغانى وحلت مكانها الإعلانات وبالتالى طرح البوم كامل سيكون مغامرة لذلك أطرح أغنية سنجل كل فترة  وعلى جانب آخر استعد لتسجيل أعمال شوقى حجاب للأطفال
البعض يحاول تعويض قلة الالبومات بغناء أغان التترات. فهل انتى ضد الفكرة؟
- بالعكس وما المانع أن أغنى تترات المسلسلات وعدم غنائى لها  سببه أن المنتجين لم يعرضوا على غناء تتر لمسلسل وهذا يرجع أنهم يبحثون عن المضمون  ولا يغامرون بشىء جديد  وهذا حدث معى ليس فقط فى موضوع غناء التترات حتى فى ترشيحى للادوار فمثلا عندما رشحنى سامح عبدالعزيز لمسلسل بين السرايات وشخصية صباح التى تعمل سايس فى جراج لم يكن أحد يتوقع أن أقدم هذه الشخصية والحمد لله لاقت استحسانًا من الناس.
■ وهل ستغنى تتر مسلسل «جراب حوا»؟
- لا فأعتقد انه سيكون تترًا موسيقيًا بدون غناء.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

15 رسالة من الرئيس للعالم
رسائل «مدبولى» لرؤساء الهيئات البرلمانية
الاستثمار القومى يوقع اتفاق تسوية 500 مليون جنيه مع التموين
الرئيس الأمريكى: مقابلة الرئيس المصرى عظيمة.. والسيسى يرد: شرف لى لقاء ترامب
الحكومة تعفى بذور دود القز من الجمارك لدعم صناعة الحرير
الأبعاد التشكيلية والقيم الروحانية فى «تأثير المذاهب على العمارة الإسلامية»
لمسة وفاء قيادات «الداخلية» يرافقون أبناء شهداء الوطن فى أول أيام الدراسة

Facebook twitter rss