صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

23 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

سياحة وطيران

مصر تحتضن ملتقى «هنا نصلى معا» بسانت كاترين

3 ديسمبر 2015



كتب- محمد زكريا

صرح سامى محمود رئيس هيئة تنشيط السياحة، عن مشاركة الهيئة  فى احتفالية ملتقى الأديان الدولية «هنا نصلى معا» يوم 9 ديسمبر المقبل بسانت كاترين، موضحًا أن تلك الأرض المقدسة التى تجمع فى مكان واحد المسجد والكنيسة وشجرة العليقة المقدسة وجبل موسى وغيرها من المقدسات التى تعبر عن الأديان الثلاثة.
وأكد محمود على أهمية الاحتفالية لما لها من أثر بالغ فى تنشيط السياحة بمدينة سانت كاترين من خلال تلاقى الأديان والثقافات فى جو من الروحانية والتسامح والتقارب لمختلف الجنسيات والأديان والطوائف سيعد أكبر دعاية للمنطقة.
ومن جانبه قال الدكتور عاطف عبداللطيف رئيس جمعية «مسافرون للسياحة» والسفر أنه تم وضع اللمسات النهائية للاحتفالية برعاية اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء  ومن المقرر ان تكون الاحتفالية يومى 8 و9 ديسمبرالمقبل  بحضور سفراء وقناصل الدول الأوروبية ووسائل الإعلام العالمية والمحلية وعدد كبير من نجوم الفن والسياسة فى مصر.
وأشار عبد اللطيف إلى أن برنامج الاحتفالية سيتضمن تقديم عدد من الفرق الدولية والمصرية معزوفة كونية من الموسيقى والإنشاد والتراتيل تجمع بين مختلف الأديان واللغات فى جو من الروحانية والتسامح والتقارب وترفع بروح واحدة صلاة إلى الإله الواحد من أجل السلام لبث رسالة محبة وسلام تنطلق من مصر إلى مختلف جنسيات ودول العالم. كما سيعقد مؤتمر صحفى وافتتاح  معرض صور بعنوان «هنا نصلى معاً» وحفلة للفرق الموسيقية  الروحانية العالمية تضم مجموعة من الأصوات الكنائسية من دول روسيا وألمانيا واليونان.
وأضاف عبد اللطيف أنه متواجد فى منطقة سانت كاترين قرابة 25 عامًا وكانت تقام احتفالية سانت كاترين منذ أكثر من 20 عامًا بحضور نجوم المجتمع المصرى وسفراء الدول الأوروبية وشخصيات عالمية مثل الأمير تشارلز وفرانسوا ميتران ومن شدة اهتمامه بإقامة الاحتفالية كل عام لقبه مشايخ القبائل هناك بسفير الصحراء.
وذكر عاطف أنه قام بعقد مؤتمر كبير فى 2010 بمنظمة اليونسكو خاص بالترويج لآثار وتاريخ مدينة سانت كاترين ولكنها هذه المرة ستأخذ شكلاً عالميًا كبيرًا نظرًا لاهتمام الدولة بها وتسليط الضوء عليها.  وأوضح عبد اللطيف أن الهدف من إقامة الاحتفالية كل عام هو تسليط الضوء على مدينة سانت كاترين السياحية والدينية حيث يوجد بها الوادى المقدس الذى تلقى فيه سيدنا موسى عليه السلام الوصايا العشر وكذلك جبل موسى الذى تجلى الله عليه والشجرة المباركة وقبر سيدنا هارون وصالح مؤكدًا أن سانت كاترين هى أرض السلام والمحبة وبها الواد المقدس الذى ذكر فى الكتب السماوية الثلاثة.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الأنبا يؤانس: نعيش أزهى عصورنا منذ 4 سنوات
المصريون يستقبلون السيسى بهتافات «بنحبك يا ريس»
شكرى : قمة «مصرية - أمريكية» بين السيسى وترامب وطلبات قادة العالم لقاء السيسى تزحم جدول الرئيس
الاقتصاد السرى.. «مغارة على بابا»
55 قمة ثنائية و 9 جماعية عقدها «السيسى» على هامش أعمال الجمعية العامة
شمس مصر تشرق فى نيويورك
القوى السياسية تحتشد خلف الرئيس

Facebook twitter rss