صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

16 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

البرلمان

تربيطات فى شمال سيناء.. ولأول مرة الوافدين ينافسون أبناء القبائل فى العريش

30 نوفمبر 2015



العريش - مسعد رضوان

بدأ الإعداد لجولة الاعادة فى شمال سيناء.. بعد أن استطاع 3 مرشحين حسم مقاعدهم من الجولة الأولى فى الدائرتين الثانية (رفح والشيخ زويد) والرابعة (وسط سيناء).. وتجرى انتخابات الاعادة فى الدائرتين الأولى (العريش) والثالثة (بئر العبد ورمانة)، والتى يتنافس فيها 6 مرشحين على 3 مقاعد أخرى.
ولأول مرة فى تاريخ الانتخابات البرلمانية يصل الى جولة الاعادة مرشحون من الوافدين المقيمين فى العريش بالدائرة الأولى.. بينما تجرى انتخابات الاعادة على مقعد الدائرة الثالثة ببئر العبد ورمانة، والذى يتنافس عليه مرشحون من قبيلة واحدة.
ففى الدائرة الأولى (العريش) المخصص لها مقعدان يتنافس عليهما مرشحون من عائلات وأبناء المدينة ومرشحان آخران من الوافدين المقيمين فى العريش، والمتنافسون على المقعدين هم، منسى ابراهیم جودة أحمد (مستقل) وقد حصل فى الجولة الأولى على 3146 صوتا بنسبة 14.16%.. وهو من الوافدين المقيمين فى العريش منذ عدة سنوات، ويعمل فى التجارة والأعمال الحرة.. كما كان عضوا فى مجلس شعبى محلى المحافظة عدة دورات وعادل محمد على زناتى (مستقل) وحصل فى الجولة الأولى على 4479 صوتا بنسبة 20.16%.. وهو أيضا من الوافدين المقيمين فى العريش منذ عدة سنوات، ويعمل مديرا بالجمارك.. كما كان عضوا فى مجلس شعبى محلى المحافظة ورحمى عبد ربه عبد الرحمن محمد (مستقل) وحصل فى الجولة الأولى على 3730 صوتا بنسبة 16.79%.. وهو من عائلة بكير فى منطقة أبو صقل بالعريش، ويعمل محاميا وحسام توفیق محمد رفاعى (مستقل) وحصل فى الجولة الأولى على 6116 صوتا بنسبة 27.52%.. وهو من أبناء عائلة الكاشف بمدينة العريش، ويعمل صيدليا وهو نقيب الصيادلة.. وكان عضوا فى مجلس شعبى المحافظة لعدة دورات.
وتشتعل المنافسة فى انتخابات الاعادة فى هذه الدائرة نظرا لتنافس مرشحين من أبناء مدينة العريش الأصليين فى مواجهة مرشحين من الوافدين المقيمين بها، وتعتمد الدعاية فيها على التربيطات.. خاصة بين العائلات والمرشحين الذين خرجوا من الجولة الأولى (حيث خرج فى الجولة الأولى 16 مرشحا من عائلات مختلفة)، وبين الكتل التصويتية فى المناطق السكنية المختلفة.. كما تشتعل المنافسة بين مؤيدى الطرفين على مواقع التواصل الاجتماعى الفيس بوك، ويحاول كل منهم استثارة مؤيديه بمختلف الأساليب.
وينفى كل مرشح منهم علاقته بما يثار من مشاحنات واستثارة، ويلقى بالمسئولية على مؤيديه بأنها مسئوليتهم الشخصية.. بينما يحاول العقلاء منع وقوع أى فتنة بين الجانبين أو اساءة العلاقة بين أبناء المحافظة والوافدين المقيمين بها منذ عدة سنوات.. خاصة أنهم جميعا يعيشون على أرض واحدة ويربطهم مصير واحد، وهناك علاقات صداقة ونسب أصبحت تربطهم، ويطالبون بترك الأمور للصندوق والناخبين، وأن من يحصل على أكبر عدد من الأصوات يصبح جديرا بتمثيل الدائرة.. إلا أنه قد تم الاعلان عن تضامن جميع المرشحين السابقين الذين خرجوا من المنافسة وكذلك جميع عائلات العريش مع المرشحين أبناء العريش فى مواجهة الوافدين، ومن جانبهم أعلن الوافدون تأييدهم لمرشحيهم فى مواجهة المرشحين الآخرين.
وفى الدائرة الثالثة ببئر العبد ورمانة المخصص لها مقعد واحد.. تجرى الاعادة بين، رمضان سلیمان موسى مرزوقة (مستقل) وحصل فى الجولة الأولى على 4521 صوتا بنسبة 18.64%.. وهو من أبناء قبيلة البياضية بمدينة بئر العبد، وهو رجل أعمال وسبق له تمثيل الدائرة فى مجلس الشعب لأكثر من دورة وسلیمان سلمان موسى إبراهیم (مستقل) وحصل فى الجولة الأولى على 6258 صوتا بنسبة 25.80%.. وهو من مركز بئر العبد ومن نفس قبيلة البياضية، وسبق له تمثيل الدائرة فى مجلس الشعب أكثر من مرة.
وتشتعل أيضا المنافسة فى هذه الدائرة بين المرشحين المتنافسين أبناء القبيلة الواحدة.. حيث يسعى كل مرشح إلى التنسيق مع القبائل والعائلات الأخرى.. إلى جانب تأييد المرشحين السابقين الذين خرجوا من الجولة الأولى (9 مرشحين)، وعرض كل مرشح لخدماته السابقة أثناء عضويته لمجلس الشعب فى دورات سابقة.. وبالفعل بدأ كل مرشح فى تأكيد التربيطات مع أفرع العائلات والقبائل الأخرى.. كما بدأ إعلان تأييد المرشحين السابقين لأى من المرشحين المتنافسين.
وهكذا.. تشتد المنافسة بين المرشحين الأربعة فى الدائرة الأولى والمرشحين الاثنين فى الدائرة الثالثة بمزيد من التربيطات ومحاولة جذب أصوات أكبر عدد من المؤيدين.. بينما تشتد المناقشات والتعليقات بين الناخبين من المواطنين على مواقع الفيس بوك والتواصل الاجتماعى من مؤيدى كل مرشح، فلا وقت للمؤتمرات والمسيرات.. إنما حان وقت التربيطات والزيارات العائلية.. وسيكون النجاح حليفا لمن يستطيع حشد أكبر عدد من مؤيديه.. ومن يستطيع تحفيز مؤيديه إلى الخروج والمشاركة الايجابية والإدلاء بأصواتهم لصالحه.
ومما يذكر أن محافظة شمال سيناء تضم عدد 4 دوائر بإجمالى 5 مقاعد بكل من العريش (مقعدان)، رفح والشيخ زويد (مقعد واحد)، بئر العبد ورمانة (مقعد واحد)، ووسط سيناء (مقعد واحد).. حيث تم حسم مقعدى الدائرتين الثانية والرابعة من الجولة الأولى بفوز كل من ابراهيم محمد ابراهيم أبو شعيرة عن دائرة رفح والشيخ زويد، وجازى سعد عايد عن دائرة وسط سيناء، وبقيت الدائرتان الأولى (العريش) مقعدان، والثالثة (بئر العبد ورمانة) مقعد واحد لجولة الإعادة.
كما تمكنت قائمة فى حب مصر من الحصول على النسبة المقررة لنجاحها بالتزكية نظرا لعدم وجود قوائم أخرى منافسة، ويمثل محافظة شمال سيناء فيها سلامة سالم سالمان سالم الشهير بسلامة الرقيعى عن حزب الإصلاح والتنمية.
ويذكر أيضا أن اجمالى عدد الأصوات المقيدة فى الجداول الانتخابية بشمال سيناء يبلغ 234 ألفا و 635 صوتا، وقد بلغ إجمالى عدد الحاضرين فى الجولة الأولى 59 ألفا و 351 شخصا بنسبة أكثر من 25%، ومن المتوقع زيادة هذه النسبة فى الجولة الثانية نظرا لشدة المنافسة.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
كوميديا الواقع الافتراضى!
إحنا الأغلى
كاريكاتير
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
مصممة الملابس: حجاب مخروم وملابس تكشف العورات..!
أشرف عبد الباقى يعيد لـ«الريحاني» بهاءه

Facebook twitter rss