صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

البرلمان

«الزناتى»: تحويل «سيناء» لمنطقة ترانزيت للسفن والشاحنات

29 نوفمبر 2015



العريش - مسعد رضوان

 

استطاع 3 مرشحين حسم مقاعدهم من الجولة الأولى فى الانتخابات البرلمانية بشمال سيناء، بينما تجرى انتخابات الإعادة بين 6 آخرين على 3 مقاعد.
ففى الدائرة الأولى بالعريش يتنافس فى جولة الإعادة: حسام رفاعي، الحاصل على 6116 صوتا، وعادل محمد زناتى، 4479 صوتا، والثالث رحمى بكير، الحاصل على 3730 صوتا، ومنسى إبراهيم جودة، الشهير بحمادة سمبل، 3146 صوتا.
عادل محمد زناتى، الذى يعمل مديرا لإدارة الرأى وبحوث تطوير التشريعات فى جمارك سيناء ومدير إدارة فى الإدارة العامة للشئون القانونية فى المنطقة الجمركية الشرقية، وعضو نقابة المحامين، ويملك ماضيا سياسيا طويلا، بل ومعروف بدوره فى دعم العمل الاجتماعى وحل المشاكل بالقضاء العرفى.. قال إنه رشح نفسه خلال هذه الدورة الجديدة لإيمانه بالديمقراطية السليمة عقب ثورتى الشعب المصرى، وإنه يتمنى من خلال مجلس النواب خدمة سيناء بأبنائها وأهلها، وأن يكون صوتا للحق يدافع عن حقوق المواطنين ويعمل جاهدا على تحقيق مطالبهم المشروعة، خاصة أنه قد تم تهميش سيناء منذ عدة سنوات.
ويركز الزناتى فى برنامجه على ضرورة الاهتمام بالاستثمار فى شمال سيناء من خلال مشروع قانون متكامل للاستثمار لخلق فرص عمل وتعظيم القيمة المضافة لموارد سيناء والقضاء على البطالة وإقامة منطقة صناعية لتصنيع ثروات سيناء بدلا من تصديرها خام، والتخطيط لجعل المحافظة منطقة ترانزيت للسفن والشاحنات بما يخلق مجتمعا جديدا يوفر مئات الآلاف من فرص العمل، توسيع الميناء البحرى وربطه بالموانئ العالمية وإنشاء مناطق جمركية حرة لتنمية وإيجاد فرص عمل، علاوة على تكملة إنشاء مشروع السكة الحديد من الإسماعيلية حتى رفح.
وفى مجال التخطيط العمرانى تعهد الزناتى بإقامة مشروعات سكانية كتنمية عمرانية وتوزيعها وتملك الأفراد للمنازل والشقق المقامة عليها، وإعادة تأهيل البنية التحتية للمحافظة، وأيضا إنشاء محطات ضخمة لتحلية المياه والاستفادة من جميع المحاجر وثروات سيناء لصالح أبنائها.
أما مجال السياحة واستغلال سيناء سياحيا فقال إنه سينشئ محميات عالمية للطيور والحيوانات النادرة والاستفادة منها فى جميع فصول السنة، والتوسع فى مسابقات الهجن والاهتمام بها والاستفادة من محمية الزرانيق عالميا، منوها إلى أن إنشاء كلية للطب ومستشفى جامعى فى جميع التخصصات وتطوير الخدمة الصحية والتأمين الصحى ضرورة.
وفى مجال التعليم  سيستكمل كليات جامعتى سيناء الحكومية والأزهرية والتوسع فى انشاء العديد من المدارس لاستيعاب الزيادة وتقليل كثافة الفصول الحالية والتوسع فى رياض الأطفال، وإنشاء مكاتب متخصصة لتحفيظ القرآن تحت رعاية الأزهر الشريف والأوقاف، ورفع المستوى المادى والمهنى للمعلمين.
ولفت الزناتى إلى أنه يهتم بالمجال الرياضى وإنه سيقيم صالة مغطاة وسيكون هناك تمثيل لسيناء فى الدورى الممتاز وزيادة الدعم المادى للأندية الرياضية، وتنفيذ البطولات الرياضية فى شمال سيناء.
ويهتم المرشح بزراعة المساحات الشاسعة من الأراضى واستكمال مشروع ترعة السلام وتوزيع الأراضى على أبناء سيناء بشروط ميسرة وخلق نقطة تصدير عالمية للنباتات الطبية والعطرية النادرة والعديد من المحاصيل الزراعية المتميزة فى سيناء.
وفى مجال الثروة السمكية توعد الزناتى بإنشاء كلية للثروة السمكية بالعريش وتجهيز أسطول صيد عملاق وانشاء مصانع لحفظ وتعبئة وتصنيع الأسماك وإقامة موانئ صيد متطورة لعمليات الصيد والفرز والتعبئة والحفظ والتصدير وتوفير أدوات ومعدات الصيد وخفض الرسوم الجمركية عليها وتطوير بحيرة البردويل.
وفى المجال الأمنى نوه إلى أنه سيتم تعويض جميع المتضررين بسبب العمليات الأمنية وإعادة فتح كوبرى السلام وزيادة عدد المعديات وعودة العمل فى المحاكم والنيابات إلى سيناء وتصحيح المفاهيم الخاطئة عن سيناء وأبنائها فى أجهزة الإعلام.
ويسعى مدير إدارة الرأى وبحوث تطوير التشريعات فى جمارك سيناء إلى أنه سيعمل جاهدا بالتعاون مع النواب لتحقيق العديد من القضايا الخاصة بسيناء وحل مشاكلها التى تتميز بها عن غيرها من المحافظات الأخرى والتى يحفظها عن ظهر قلب ومنها الملكية والمعتقلين والحالات الأمنية وعدم تهميش أبناء سيناء، بالإضافة إلى مشاكل الموظفين المتمثلة فى عودة من تم فصلهم لظروف أمنية وتوفير وسائل مواصلات متطورة ومريحة لهم.
ويتبنى الزناتى حل مشكلة القانون رقم 14 الخاص بالمهن الطبية ليتثنى للعمال والإداريين بمديرية الصحة مساواتهم فى الحافز الذى يحصل عليه الفنيون كنوع من العدالة، بالإضافة إلى العمل جاهدا مع الزملاء على تعديل قانون الخدمة المدنية أو إلغائه من خلال مراجعة القانون بالمجلس لصالح العمال والموظفين، بالإضافة إلى مراجعة قانون الضرائب العقارية وتعديله ليتم إعفاء الوحدات السكنية بالكامل والتى لم تدر ربحا وكذلك إعفاء الوحدات التجارية غير المستغلة.
واختتم: سأظل خادما لكل أبناء سيناء فى جميع المجالات الاجتماعية والإنسانية كما كنت وسأظل، مشيرا إلى أنه لم يقم بمسيرات أو عمل مؤتمرات للدعاية الانتخابية احتراما لمشاعر الشهداء والمصابين وتقديرا للظروف التى تمر بها سيناء.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

قبيلة الغفران تجدد الشكوى إلى المفوضية السامية ضد همجية «نظام الحمدين»
900معلمة بـ«القليـوبية» تحت رحمة الانتـداب
الخيال العلمى فى رواية «الإسكندرية 2050»
صلاح V.S نيمار
خريطة الحكومة للأمان الاجتماعى
«محافظ الجيزة» بالمهندسين بسبب كسر ماسورة مياه.. و«الهرم» غارق فى القمامة !
الكاتبة الفلسطينية فدى جريس فى حوارها لـ«روزاليوسف»: فى الكتابة حريات تعيد تشكيل الصورة من حولنا

Facebook twitter rss