صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

15 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

البرلمان

«جيفارا»: تفتيت الأصوات وراء تأجيل حسم معركة جنوب سيناء

29 نوفمبر 2015



من جديد عادت الجولات إلى شوارع جنوب سيناء وذلك بعد أن أظهرت نتائج الفرز بالدائرة الأولى بجنوب سيناء ومقرها مدينة شرم الشيخ، عن الإعادة ما بين جيفارا محمد الجافى، رئيس غرفة صناعة السياحة بجنوب سيناء، والذى حصل على أعلى الأصوات وبات قاب قوسين أو أدنى من الجلوس تحت القبة، وعطية موسى جبلى.
وجاء أبرز الخاسرين فى الدائرة 3 من نواب الشورى المنحل، وهم: سليمان عطيوى، مرشح الوفد، وعواد الجبالى، مرشح مصر الحديثة، وفضية سالم، مرشحة الإصلاح والتنمية.
وقال جيفارا إن زيادة عدد المرشحين فى الدائرة أدى إلى عملية تفتيت الأصوات الأمر الذى أجل حسم المعركة الانتخابية إلى الجولة الثانية، منوها إلى أنه كان متوقعا الإعادة خاصة أن تفتيت الأصوات يضر بالجميع، قائلا: «الحمد لله حصلت على أعلى الأصوات فى الدائرة وهو مادفعنى لشكر الناخبين جميعا لكل من أعطانى صوته ومن لم يعطنى، ولأن العرس الديمقراطى الذى شهدته والإقبال الكبير على التصويت يدل على قدرة المواطن السيناوى على الفرز والاختيار وأنهم أصحاب رأى حر لايتحكم فيهم انتماء قبلى، فهم يختارون الأفضل لبلدهم ودائرتهم.
وواصل رئيس غرفة صناعة السياحة بجنوب سيناء المرشح لمجلس نواب 2015 مؤتمراته الجماهيرية لعرض برنامجه الانتخابى فى مؤتمرات جماهيرية ضخمة، مؤكدا أن السياحة هى القاطرة التى ستقود الاستثمار فى جميع أنحاء الجمهورية وليس فى جنوب سيناء فقط.
وأشار جيفارا إلى أن السياحة هى الدخل الوحيد المشترك بين جميع أبناء محافظة جنوب سيناء، لافتا إلى أن سعر الدولار لم يتجاوز الـ5 جنيهات قبل ثورة يناير عندما كانت السياحة بعافيتها، وبعد تدهور السياحة وصل سعر الدولار لـ8 جنيهات ونصف الجنيه قابلة للزيادة، مؤكدا أن الحل الوحيد لمشكلة الدولار والعملة الصعبة فى مصر هى عودة السياحة لريادتها.
ووعد المرشح الشاب خلال لقائه أصحاب المحلات والبازرات السياحية بتكثيف جهوده للقاء المستثمرين وأصحاب المحلات والمولات لتعميم المبادرة التى أطلقها منذ بداية أزمة الطائرة الروسية بعد قرار بعض الدول الغربية بسحب رعاياها ووقف الرحلات السياحية لشرم الشيخ بعدم تحصيل الإيجارات لمدة شهرين، وبدأ فى تنفيذها بفندق «الجافى» نظرا للظروف التى يمر بها قطاع السياحة بجنوب سيناء.
ودعا جيفارا أصحاب المحلات والعاملين بالسوق التجارية للمشاركة فى انتخابات الإعادة، مشيرا إلى أنه على مدار الـ30 عاما الماضية لم يمثلنا فى البرلمان أحد من العاملين فى قطاع السياحة حتى يكون ملما بجميع مشاكل وهموم العاملين بهذا القطاع المهم.
وقال رئيس غرفة صناعة السياحة بجنوب سيناء: نريد أن نملك قرارنا بأيدينا حتى تكون المشاريع التى تقيمها الدولة فى صالح أهالى المحافظة، مشيرا إلى أن المركزية فى مصر جعلت المسئولين لا يشعرون بما يعانى به المقيمون والعاملون بجنوب سيناء فنحن نريد أن يكون من يمثلنا من أبناء هذا المجال.
ولفت إلى أن العاملين بالسياحة بجنوب سيناء عانوا خلال الـ4 أعوام الماضية بظروف صعبة وكانوا يأملون فى الحجوزات المستقبلية التى زادت بنسبة 30% خلال الموسم الشتوى المقبل وأعياد الكريسماس، وتراجعت 28% بعد قرار وقف الرحلات إلى شرم الشيخ.
وأشار: السياحة هى الدخل الوحيد المشترك بين جميع أبناء محافظة جنوب سيناء، ويوجد لديهم 7 أنواع من السياحة «العلاجية، السفارى، المخيمات البيئية  والرياضية والدينية والتاريخية» لكن للأسف لم نهتم سوى بنوع واحد وهو السياحة الشاطئية التى تعتبر أقل أنواع السياحة دخلا.
وعن مشكلة أهالى منطقة الرويسات قال جيفارا: هى من أعقد مشاكل الإسكان بجنوب سيناء وتحتاج إلى حل تشريعى خاص بها وتغيير رؤية الدولة عن هذه المنطقة مشيرا الى وجود أكثر من 3 آلاف أسرة يعيشون فى الرويسات حياة مهددة وغير مستقرة.
وأكد ضرورة وجود حلول فعلية على أرض الواقع لتقنين أوضاع أهالى المنطقة، وتوصيل جميع الخدمات والمرافق، وإخضاع جميع المبانى للجان التقنين وإزالة جميع المبانى المخالفة الواقعة أسفل أسلاك الضغط العالى والواقعة فى مجرى السيل مع تعويض المتضررين لتوفير حياة كريمة للأهالى.
وعن مشكلة قطع التيار الكهربائى عن الرويسات، أكد جيفارا أن لجنة الأزمات بالمحافظة قررت قطع التيار الكهربائى فى حال تعرض المنطقة لسقوط أمطار وسيول حفاظا على حياة الأطفال لعدم تكرار حوادث المحافظات الأخرى، معلنا تبنيه مبادرة بالاشتراك مع بعض المهندسين وأهالى الرويسات لعمل عزل لجميع وصلات وأسلاك الكهرباء بمنطقة الرويسات حفاظا على حياة جميع الأهالى.
وقال رئيس غرفة صناعة السياحة بجنوب سيناء إن من أهم أولوياته بعد دخول مجلس النواب، تعديل القوانين الخاصة بتملك الأراضى، وقوانين إثبات الجنسية، والسعى بكل قوة من أجل تقنين أوضاع أهالى منطقة الرويسات وحل جميع مشاكلهم مع الدولة.
ولفت إلى أن لديه خطة للتعليم والصحة والإسكان والسياحة والتشريعات المقترح تقديمها للبرلمان المقبل ستضيف الكثير والكثير لأهالى سيناء الذين ظلموا طويلا ولم يحصلوا على حقوقهم.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

شباب يتحدى البطالة بالمشروعات الصغيرة.. سيد هاشم.. وصل للعالمية بالنباتات العطرية
اكتشاف هيكل عظمى لامرأة حامل فى كوم أمبو
بسمة وهبة تواصل علاجها فى الولايات المتحدة الأمريكية
كاريكاتير أحمد دياب
المنتخب الوطنى جاهز غدا لاصطياد نسور قرطاج
استراتيجية مصر 2030 تعتمد على البُعد الاقتصادى والبيئى والاجتماعى
مهرجان الإسكندرية السينمائى يكرم محررة «روزاليوسف»

Facebook twitter rss