صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

12 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

محافظات

اتهامات متبادلة بين زويل وجامعة النيل

19 ابريل 2012

كتب : شيماء عدلى

كتب : محمد الشرقاوى




 

 

تجددت حرب الاتهامات بين مؤسسة زويل للعلوم والتكنولوجيا وجامعة النيل بعد تصريحات الدكتورة لطيفة النادى عالمة الفيزياء وعضو مجلس أمناء مؤسسة زويل التى أكدت فيها أن مجلس إدارة جامعة النيل تنازل وبدون أى شروط عن المبانى التى كانت مخصصة للجامعة وكذلك حق الانتفاع بالأرض لصالح صندوق تطوير التعليم التابع لرئاسة مجلس الوزراء، وذلك خوفًا من المساءلة عن المخالفات التى شابت إنشاء الجامعة.

وأضافت «النادى» إنه تم توقيع وثيقة من المهندس بشير عقيل رئيس مجلس أمناء جامعة النيل وتم تسليمها إلى رئيس مجلس الوزراء وصندوق تطوير التعليم لتؤول ملكية المبنى ومحتوياته لصندوق تطوير التعليم بدون أى شروط فى مارس 2011 وتنفى أى علاقة للجامعة بالمبنى ومحتوياته.

وقالت إن مسئولى الجامعة وطلابها يعملون على خلط الحقائق أمام الرأى العام بصورة مؤسفة وغير أخلاقية وباتهامات ليس لها أى أساس من الصحة.

وتساءلت «النادى» عن مصير المصروفات التى تحصلها الجامعة من الطلاب والتى تصل إلى 56 ألف جنيه لكل طالب ولماذا لم يسددوا منها تكاليف المبانى.. فيما أكد محمد سلطان المستشار الإعلامى لجامعة النيل أن تصريحات «النادي» عارية تماما من الصحة حيث إن التنازل كان وجوبيا كما ينص القانون لتحويل الجامعة إلى جامعة أهلية بدلاً من كونها تابعة لمؤسسة ذات نفع عام وبذلك تنازلت وزارة الاتصالات عن المبانى والمؤسسة عن الأرض.

وأشار إلى تصديق المجلس الأعلى للجامعات ورئيس الوزراء على القرار ولم يتبق سوى تصديق رئيس الجمهورية والتى حالت الثورة دونه لتكون جامعة أهلية مثل الجامعة المصرية للتعليم الالكترونى والجامعة الفرنسية.

 

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الداخلية تحبط هجومًا لانتحارى يرتدى حزامًا ناسفًا على كمين بالعريش
روزاليوسف داخل شركة حلوان لمحركات الديزل: الإنتاج الحربى يبنى الأمن.. ويلبى احتياجات الوطن
أردوغان يشرب نخب سقوط الدولة العثمانية فى باريس
قصة نجاح
اقتصاد مصر قادم
جبروت عاطل.. يحرق وجه طفل انتقامًا من والده بدمياط
بدء تنفيذ توصيات منتدى شباب العالم

Facebook twitter rss