صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

الإرهاب الأسود

25 نوفمبر 2015



كتب ـ وفاء شعيرة وعمر علم الدين

محمد هاشم ـ العريش ـ مسعد رضوان

فى محاولة يائسة جديدة من حلقات الإرهاب الغاشم استشهد كل من المستشار عمر محمد حماد نائب رئيس مجلس الدولة، وعمرو مصطفى  حسنى وكيل النائب العام، والشرطى شعبان عبدالمنعم، والمجند محمد إسماعيل حسن، واثنين من الجنود والمواطن عربى محمود السيد،  وإصابة  مستشارين، و3 ضباط، وخمسة مجندين من قوات التأمين، ومدنيين» تم نقلهم للمستشفى لتلقى العلاج، وذلك خلال هجوم انتحارى على الفندق الذى تقيم به اللجنة القضائية المشرفة على الانتخابات البرلمانية فى العريش.
وقال العميد محمد سمير المتحدث العسكرى أن عنصراً تكفيرياً يستقل عربة ملاكى فيرنا قام بالاقتراب من فندق (سويس إن) بمدينة العريش والذى تقيم به اللجنة القضائية المشرفة على الانتخابات البرلمانية، وفور اقتراب العربة المفخخة من الفندق نجحت عناصر التأمين من القوات المسلحة والشرطة المدنية فى سرعة التعامل والتصدى للعربة المفخخة ومنعها من الاقتراب من الفندق.. ما أدى إلى انفجار العربة ومقتل الانتحارى. وأعلن المتحدث العسكرى أنه خلال عمليات الانتشار الأمنى والتعامل مع العربة المفخخة.. تمكن عنصر تكفيرى يحمل حزاماً ناسفاً من التسلل إلى غرفة تجهيز الطعام بالفندق وتفجير نفسه وتسلل عنصر ثالث إلى أحد غرف الفندق وإطلاق النيران العشوائية ما أدى إلى إستشهاد أحد القضاة.
وقد أسفرت الحصيلة الأولية لهذا الحادث عن مقتل العناصر التكفيرية المشاركة فى هذا العمل الإرهابى واستشهاد (2) جندى شرطة مدنية وقاض وإصابة (12) آخرين من عناصر الشرطة المدنية والقوات المسلحة والمدنيين نتيجة انفجار العربة المفخخة وتفجير الحزام الناسف.  وأضاف المتحدث العسكرى: «جار استمرار عمليات البحث الأمنى لملاحقة العناصر الإجرامية الإرهابية المتورطة فى التخطيط لارتكاب هذا الحادث وتقديم جميع أشكال الرعاية الصحية للمصابين».
وأكد المتحدث العسكرى أن هذا الحادث الغاشم هو محاولة فاشلة ويائسة لعرقلة الدولة باستكمال بناء مؤسساتها إلا أننا نؤكد أنه سيزيد من إصرار وعزيمة القوات المسلحة وعناصر وزارة الداخلية لاقتلاع جذور الإرهاب من شمال سيناء مهما كلفنا ذلك من تضحيات فى سبيل الوطن وأمن واستقرار شعب مصر العظيم.  
وفى سياق آخر ودعت الإسماعيلية من مسجد عمرو بن العاص بمنطقة الشيخ زايد الشهيد النقيب عمرو وهيب من قوة سلاح الصاعقة الدفعة 102 حربية إلى مثواه الأخير الذى استشهد إثر إنفجار عبوة ناسفة فى مدرعته فى العريش.  وفى سياق ذى صلة تمكنت قوات الحماية المدنية بالفيوم أمس من تفكيك عبوتين ناسفتين أمام كنيسة العذراء بمدينة إطسا والأخرى بجوار مدرسة جمال عبدالناصر الثانوية بمدينة الفيوم.
تفاصيل ص 3







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

المُجدد
«ميت بروم» الروسية تقرر إنشاء مصنع درفلة بمصر وتحديث مجمع الصلب
تجربة مصر فى مواجهة الهجرة غير الشرعية تبهر القارة السمراء
الإصلاح مستمر
الشباب.. ثروة مصر
نسّّونا أحزان إفريقيا
اتحاد جدة يقف عقبة أمام انتقال «فرانك» للأهلى

Facebook twitter rss