صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

17 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

سياسة

غياب «الزرقا» عن مؤتمرات «النور» يثير جدلاً كبيراً بين شباب الحزب

18 نوفمبر 2015



كتب - محمود محرم

 

أثار غياب الدكتور بسام الزرقا نائب رئيس حزب النور للشئون السياسية، ومرشح الحزب عن قائمة القاهرة ووسط الدلتا عن حضور المؤتمرات الانتخابية الخاصة بالقائمة جدلاً كبيرًا بين قطاع شباب الحزب  وذكر مصدر بحزب النور أن الزرقا من أشد المعارضين لاستمرار الحزب فى الانتخابات وكان يدعو إلى الانسحاب من الجولة الثانية اعتراضًا على ما وصفه بالتجاوزات فى المرحلة الأولى.
ومن جانبه قال بسام الزرقا نائب رئيس حزب النور للشئون السياسية، ومرشح الحزب عن قائمة القاهرة ووسط الدلتا: إن الانتخابات البرلمانية الحالية سيطر على أجوائها المال السياسى بصورة كبيرة، حتى أصبحت الأحزاب تتعامل مع المرشحين مثلما تتعامل الفرق الرياضية بعقود الاحتراف مع اللاعبين.
وأضاف الزرقا: بعض رؤساء الأحزاب ذكروا وقوع هذه التجاوزات واستعمال المال السياسى وشراء المرشحين، مؤكدًا أنه على الرغم من وجود أخطاء كبيرة فى الانتخابات، فإن البرلمان خطوة هامة يجب تجاوزها.
وأشار نائب رئيس «النور»، إلى أن دلائل النتائج فى المرحلة الأولى أشارت إلى فوز عدد كبير من أعضاء الحزب الوطنى المنحل، إلى ما يقارب 84 مرشحًا، مضيفًا أن نسب المشاركة فى المرحلة الأولى من الانتخابات عكست عزوف كثير من الناخبين عن المشاركة فى التصويت.
وفى المقابل قال محمود عباس عضو الهيئة العليا السابق لحزب «النور»: إن هجوم بسام الزرقا نائب رئيس الحزب، على العملية الانتخابية، هدفها تعليق فشل الحزب، على «شماعة» المال السياسى والفساد.
وأضاف عباس: رغم كل محاولات الحزب قبل المرحلة الثانية من الانتخابات، إلا أنه سيحصل على «صفر» مرة أخرى، وستكون النهاية الأبدية للحزب.
وعلى جانب آخر قام مجهول بالاعتداء على عماد المهدى المرشح الفردى لحزب النور بدائرة الزقازيق أول بمحافظة الشرقية أمام مقر الحملة الانتخابية الخاصة به، أثناء نزوله من السيارة، وفر المعتدى عليه هاربًا.
وأسفرت الطعنة عن إصابة «المهدى» بقطع غائر فى منطقة البطن، وتم نقله إلى مستشفى «العبور» بالزقازيق، لتلقى العلاج، كما تم تحرير محضر بالواقعة يحمل رقم ١٧٥٨٦ لسنة ٢٠١٥ جنح ثان الزقازيق.
من جانبه قال المهندس صلاح عبدالمعبود عضو الهيئة العليا لحزب النور: إن ما حدث لمرشح النور عماد المهدى من طعن مجهول له وفراره هربًا هو نتيجة طبيعية للحملة الشرسة التى يشنها البعض على مرشحى الحزب، مشيرًا إلى تأثير ذلك على بعض المتربصين بالحزب.
وأوضح عبدالمعبود أن المتربصين بالحزب بدأوا يتصرفون بغوغائية تنم عن جهل بحقيقة حزب النور الذى يسعى دائمًا للحفاظ على الدولة المصرية، مؤكدًا أن أبناء الحزب يعملون دائمًا لمصلحة مصر، موضحًا أنه مهما حاول المنافسون للحزب جرنا وأبنائنا لاستفزاز وصدام فلن ينجر أبناء حزب النور إلى الاستفزاز والصدام.
وأشار عبدالمعبود إلى أن السباق السياسى لابد أن يكون بالآليات السياسية والتنافس السياسى الشريف، لا أن يكون بالطعن والقتل والجرح، قائلاً: إن الحزب يستنكر بشدة ما حصل لمرشحه عماد المهدى، مطالبًا المسئولين بسرعة الكشف عن الجناة وإظهار التحقيقات.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
«السياحيون «على صفيح ساخن
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
قرض من جهة أجنبية يشعل الفتنة بنقابة المحامين
إحنا الأغلى
كاريكاتير
كوميديا الواقع الافتراضى!

Facebook twitter rss