صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

شيوخ وعلماء

«الأوقاف» تقرر تحديد مسجد جامع لكل منطقة.. وقصر كلمة عقد القران بالمساجد على إمام المسجد

6 نوفمبر 2015



قرر وزير الأوقاف د.محمد مختار جمعة اختيار المسجد الرئيسى فى كل منطقة ليكون منارة إشعاع دعوى وفكرى من خلال خطب الجمع والعيدين، والدروس والندوات، وتحفيظ القرآن الكريم، وحلقات التلاوة، وفصول محو الأمية، إضافة إلى الدور الاجتماعى فى مساعدة الفقراء وأصحاب الحاجات من خلال لجان البر ومجالس إدارات هذه المساجد، إضافة إلى مسئولية إمام هذا المسجد عن المشاركة فى المناسبات الاجتماعية بالمنطقة التى يقع فى نطاقها، من خلال التنسيق مع زملائه بالمساجد التى سيتم ربطها بكل مسجد جامع للتنسيق بشأن العمل الدعوى والتثقيفى والاجتماعى بكل منطقة.
وكلف وزير الأوقاف الشيخ محمد عبد الموجود رئيس الإدارة المركزية لشئون المساجد والقرآن الكريم بوضع خريطة واضحة لهذه المساجد الجامعة على مستوى الجمهورية، على أن يتم الإعلان عن هذه المساجد وتفعيل دورها من جانبه أعلن محمد عبد الرازق عمر رئيس القطاع الدينى بوزارة الأوقاف أن القطاع الدينى قرر قصر كلمة عقد القران فى أى مسجد على إمام المسجد دون سواه، نظرًا لمحاولة بعض الجماعات استغلال أى مناسبة لدعمها سياسيا أو انتخابيا.
وأكد فى تصريحات صحفية أن القطاع الدينى شدد على جميع الأئمة والعاملين بالمساجد بعدم تمكين أى شخص من إلقاء أى درس أو خاطرة بما فى ذلك كلمات عقد القران لغير إمام المسجد الذى يُعقد به القران أو من يحصل على تصريح كتابى مسبق من إدارة الأوقاف التابع لها المسجد، على أن يكون من المصرح لهم بالخطابة وأداء الدروس بالمساجد.
وقال إنه يعمم ذلك على كل ما يتصل بإلقاء أى دروس أو إقامة أى مناسبات، سواء فى تكريم الطلاب المتفوقين أم حفظة القرآن الكريم أو غير ذلك.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الملك سلمان: فلسطين «قضيتنا الأولى» و«حرب اليمن» لم تكن خيارا
بشائر الخير فى البحر الأحمر
اختتام «مكافحة العدوى» بمستشفى القوات المسلحة بالإسكندرية
الاتـجـاه شـرقــاً
الحكومة تنتهى من (الأسمرات1و2و3)
«الكارت الموحد» للتيسير على المواطنين
لا إكـراه فى الدين

Facebook twitter rss